أبوظبي – مينا هيرالد: قام مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المسؤولة عن تطوير البنية التحتية للجودة في إمارة أبوظبي، بالتعاون مع شركة أدنوك للتوزيع بالتحقق من دقة قراءة عدادات الوقود في محطة ربدان التي تعد إحدى أكبر المحطات التابعة لها على مستوى إمارة أبوظبي بإجمالي عدد عدادات بلغ 72 عداد وكذلك إحدى المحطات الأوائل في تطبيق خدمة التعبئة الذاتية في الإمارة، وذلك ضمن عمليات التحقق الدوري التي ينفذها المجلس على جميع محطات الخدمة التابعة لشركة أدنوك للتوزيع في كل من مدينة أبوظبي ومدينة العين والمنطقة الغربية، والرامية إلى ضمان توفير بيئة أسواق عادلة بين البائعين والمشترين على حدٍ سواء وصولاً إلى دعم النمو الاقتصادي في الإمارة.

وقام فريق التفتيش التابع للمجلس ببتنفيذ عمليات التحقق من جميع العدادات ب تحت إشراف فريق من المسؤولين والخبراء الفنيين من المجلس لضمان انسيابية سير الإجراءات المتبعة والتأكد من جودة عمليات التحقق واجتياز العداد للاشتراطات والمتطلبات الفنية المعتمدة.

وتندرج عملية التحقق من عدادات الوقود في محطة ربدان ضمن خطة المجلس السنوية للتحقق من عدادات الوقود لجميع محطات الخدمة التابعة لأدنوك للتوزيع حيث بلغ عدد المحطات التي تم التحقق منها منذ بداية العام وحتى نهاية فبراير 2016 (26 محطة) في مدينة أبوظبي بواقع (712 عداد) و(6 محطات) في مدينة العين بواقع (190 عداد) حيث بلغت نسبة مطابقة العدادات التي تم التحقق منها حتى نهاية فبراير 100% وتستمر عمليات التحقق الدوري حتى يتم الانتهاء من جميع محطات الخدمة للعام الحالي.

وحول هذا الموضوع، قال محمد هلال البلوشي، مدير إدارة الاتصال والتسويق في مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة: “نحرص بشكل دائم ومستمر وبالتعاون مع شركائنا في «أدنوك للتوزيع» على التحقق من عدادات الوقود في كافة محطات الخدمة التابعة لها والتأكد من مطابقتها للاشتراطات والمتطلبات حسب اللوائح الفنية المعتمدة العامة إضافة إلى استخدام معايير حجمية ذات كفاءة عالية وتحمل شهادات معايرة معترف بها عالمياً حيث يتم معايرتها بشكل سنوي من أجل ضمان دقة وجودة النتائج لعمليات التحقق، وذلك ايماناً منا بأهمية عمليات التحقق الدورية في تعزيز التنافسية الاقتصادية وتحقيق التوجه نحو أسواق أكثر عدالة وسلامة”.

من جانبه، أضاف خالد هادي، نائب الرئيس لدائرة التسويق والاتصال المؤسسي في شركة “أدنوك للتوزيع”: “تحرص شركة ’أدنوك للتوزيع‘ بشكل دوري على اتخاذ جميع الإجراءات التي من شأنها أن تضمن أعلى معايير الخدمة المقدمة لعملائنا. وعليه، نعمل بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية ومنها ’مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة‘ لتعزيز ثقافة جودة الخدمات وسلامة المستهلك. وقد قمنا بتاريخ 1 مارس بإطلاق خدمة ’أدنوك الذكية‘ الذاتية لتعبئة الوقود بمرحلتها التجريبية في إمارة أبوظبي من محطة ربدان وهي إحدى أربع محطات للخدمة تشملها المرحلة التجريبية التي تتواصل حتى تاريخ 1 أكتوبر، ومن ثم سيتم تعميم الخدمة بعد دراسة نتائج المرحلة التجريبية واعتماد التحسينات الضرورية في كافة محطات الخدمة بإمارة أبوظبي”.

ويقوم المجلس بعد تنفيذ عملية التحقق واجتياز العداد للاشتراطات والمتطلبات الفنية بوضع ملصق (تم التحقق) الذهبي والذي يدل على مطابقة العداد للاشتراطات والمتطلبات بحيث يكون صالحاً لمدة سنة يعاود بعدها مفتشو المجلس الزيارة بعد مرور عام على آخر عملية تحقق من أجل تنفيذ عملية التحقق السنوية.

وسبق وأن أطلق المجلس عمليات التحقق من عدادات الوقود لجميع عمليات محطات البترول في أواخر 2013 بحيث يتم التحقق من جميع العدادات بشكل سنوي باستخدام مركبات تم تصميمها واعدادها خصيصاً لتنفيذ هذه الخدمة طبقاً لأفضل الممارسات المستخدمة عالمياً مع الأخذ بعين الاعتبار كافة اشتراطات الصحة والسلامة العامة. كما يتم استخدام معايير حجمية تحمل شهادات معاير عالمية ويتم أيضاً معايرتها بشكل سنوي من أجل ضمان دقة وجودة النتائج لعمليات التحقق.

جدير بالذكر أن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة تأسس في عام 2009 ليكون ممكناً للجهات التنظيمية في إمارة أبوظبي، ولرفع جودة الصادرات والمنتجات المتداولة محلياً، وتعزيز ثقافة الجودة، والتنمية الصناعية، والتنافسية، وسلامة المستهلك، وذلك من خلال تمكين المنظمين لوضع وتنفيذ سلامة المنتجات والمقاييس القانونية وبرامج المطابقة. كما يحدد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة المبادئ التوجيهية والمعايير للتحقق من أن المنتجات المصنعة والمتداولة في الامارة تتفق مع أعلى معايير السلامة والجودة والمطابقة.