دبي – مينا هيرالد: تعتبر دبي من المدن الرائدة في تطوير قطاع الطاقة المتجددة والبديلة والسباقة في ابتكار طرق وأساليب حديثة لتعزيز كفاءة قطاع الطاقة وترشيد استهلاك الموارد الطبيعية وإيجاد حلول بديلة عن الطاقة التقليدية بما يدعم تحقيق التنمية المستدامة في الإمارة. وتتميز دبي بسعيها الحثيث لإشراك المواطنين والمقيمين في الإمارة في المساهمة في توليد الطاقة النظيفة، ليصبح كل فرد لاعباً فعالاً وحيوياً يضطلع بدور مهم في تحقيق التنمية المستدامة وترشيد الطاقة، بهدف الارتقاء بمكانة دبي المحلية والإقليمية لتصبح مثالاً يحتذى في المحافظة على الموارد الطبيعية وذلك عبر إطلاق مشاريع ومبادرات وخطط عمل رائدة.
وأتاحت هيئة كهرباء ومياه دبي لمتعامليها الفرصة ليكونوا منتجين للطاقة النظيفة، وذلك عقب إصدار المجلس التنفيذي لإمارة دبي القرار رقم (46) لسنة 2014 بتنظيم ربط وحدات إنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية بنظام توزيع الطاقة في دبي. ويوحد القرار الإطار التشريعي المنظم لعملية ربط وحدات الإنتاج المنتجة حصرياً من الطاقة الشمسية بنظام التوزيع، ويهدف للمساهمة في تحقيق مبادرة دبي الذكية التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم، دبي رعاه الله، لتحويل دبي إلى المدينة الأذكى في العالم، وتشجيع أفراد المجتمع ومؤسساته على إنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية، والمساهمة في تنويع مصادر الطاقة عن طريق زيادة حصة الطاقة المتجددة كأحد مصادر تنوع الطاقة الكهربائية، كذلك المساهمة في حماية البيئة من خلال تقليص آثار الانبعاثات الكربونية، وتشجيع نمو الاقتصاد الأخضر لتحقيق التنمية المستدامة.
وتتيح مبادرة “شمس دبي” لأصحاب المباني والمنازل بتركيب لوحات كهروضوئية على الأسطح لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وتقوم الهيئة بربطها مع شبكة الهيئة، حيث يتم استخدام الطاقة التي يتم إنتاجها داخلياً مع تحويل الفائض إلى شبكة الهيئة.
جهود هيئة كهرباء ومياه دبي في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة
تتبنى الهيئة استراتيجية واضحة وتمتلك رؤية طموحة لدعم تطوير وإنشاء مشاريع الطاقة المستدامة في إمارة دبي، حيث رفعت الهيئة نسبة الطاقة المتجددة ضمن مزيج الطاقة في دبي لتصل إلى 7% بحلول 2020 و25% بحلول 2030. وتنسجم جهود الهيئة في هذا الإطار مع “استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، وتهدف إلى تحويل الإمارة إلى مركز عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر، وزيادة نسبة الطاقة النظيفة في دبي لتصل إلى 75% بحلول 2050، كما تدعم المبادرة الوطنية طويلة المدى التي أطلقها سموه لبناء اقتصاد أخضر في دولة الإمارات، تحت شعار «اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة»، ورؤية الإمارات 2021، التي تهدف إلى أن تكون دولة الإمارات من أفضل دول العالم بحلول عام 2021. وتعمل الهيئة ضمن رؤية تضمن استمرار نمو الإمارة، وتحافظ في الوقت ذاته على الموارد الطبيعية وترسم مستقبل الطاقة في المنطقة ككل، في سبيل تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز ازدهار ورفاهية المواطنين والمقيمين والزوار، وضمان مستقبل مستدام للأجيال القادمة.
65 مليار درهم استثمارات الهيئة حتى عام 2020
ويشير سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة إلى أن: “الهيئة رصدت استثمارات بقيمة 65 مليار درهم في قطاع الطاقة في دبي حتى عام 2020 لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء والمياه في الإمارة، الأمر الذي سيساهم في دعم نمو الاقتصاد الأخضر وخلق ميزة تنافسية للدولة في مجال تقنيات الطاقة النظيفة وكفاءة الطاقة. كما خصصت الهيئة أكثر من 2.6 مليار درهم لدعم البنية التحتية من مشاريع الكهرباء والمياه والطاقة المتجددة، وفق أفضل المعايير العالمية، لضمان تنظيم أفضل نسخة من معرض إكسبو الدولي في دبي عام 2020، مع التركيز على مصادر الطاقة المتجددة بما يتوافق مع شعار المعرض “تواصل العقول .. وصنع المستقبل”، وموضوعاته الفرعية الثلاثة المتمثلة في الاستدامة والتنقل والفرص”.
مساران للطاقة الشمسية
تأخذ مصادر الطاقة الشمسية المرتبطة بشبكة هيئة كهرباء ومياه دبي مسارين؛ الأول هو محطات إنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، ومن بين المشروعات الكبرى التي تنفذها الهيئة بالتعاون مع القطاع الخاص، مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مشروعات الطاقة الشمسية في العالم (في موقع واحد)، حيث ستبلغ طاقته الإنتاجية 5000 ميجاوات بحلول عام 2030. وسيسهم المشروع في خفض ما يقارب 6.5 ملايين طن من الانبعاثات الكربونية سنوياً، الأمر الذي يدعـم المبادرات والبرامج الخضراء التي تنفذها حكومة دبي لخفض الانبعاثات الكربونية، والمسار الثاني يتمثل بالحصول على الطاقة عن طريق تركيب ألواح كهروضوئية في المنازل والمباني، وربطها بشبكة الهيئة في إطار مبادرة “شمس دبي” التي أطلقتها الهيئة والتي تسمح لأصحاب المباني بتركيب لوحات كهروضوئية لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، وتقوم الهيئة بربطها مع شبكة الهيئة، حيث يتم استخدام الطاقة التي يتم إنتاجها داخلياً مع تحويل الفائض إلى شبكة الهيئة، وإجراء مقاصة بين وحدات الطاقة الكهربائية المصدرة ووحدات الطاقة الكهربائية المستوردة خلال نفس مدة الفاتورة الصادرة لحساب الاستهلاك”.
أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية
تستخدم أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية الخلايا الكهروضوئية لتحويل أشعة الشمس إلى طاقة كهربائية. هذه الخلايا مصنوعة من أشباه الموصلات، وتُستخدم لتجميع الوحدات الكهروضوئية (المكونات المستخدمة في الأنظمة الكهروضوئية). وتتمثل أبرز مزايا هذه الأنظمة في كونها قابلة للتمديد والتوسع بشكل كامل، وهي متنوعة في أحجامها لتلائم مختلف متطلبات الطاقة في المبنى الذي يتم استخدامها فيه، وبذلك يمكن استخدامها لإمداد القطاعات الصناعية والتجارية والسكنية بالطاقة الكهربائية. ويتكون النظام الشمسي الكهروضوئي من مكونات مختلفة تتضمن الألواح الكهروضوئية، ونظام العاكس الكهربائي، ونظام القياس، وجهاز الحماية البينية.
جهود دولة الإمارات للاستفادة من موقعها ضمن الحزام الشمسي
ويشير سعادة/ سعيد محمد الطاير إلى أنه “نعمل على تحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050″ تهدف إلى تنويع مصادر الطاقة في الإمارة لتشمل 61% من الغاز، و25% من الطاقة الشمسية، و7% من الفحم النظيف، و7% من الطاقة النووية بحلول عام 2030 ،على أن تتم الزيادة التدريجية في توظيف مصادر الطاقة النظيفة ضمن المزيج لتصل إلى 75% بحلول عام 2050”.
ويقول سعادته : “تعد الشمس أقدم مصادر الطاقة على الإطلاق فخلال ساعة واحدة فقط، ترسل الشمس إلى الأرض طاقة تكفي احتياجات البشرية لمدة سنة كاملة، إلا أن تقنية الألواح الكهروضوئية لتوليد الكهرباء لم تظهر سوى في خمسينات القرن الماضي، وخلال السنوات القليلة الماضية، تطورت تلك التقنيات وانخفضت تكلفتها بشكل كبير، فضلاً عن كونها طاقة طبيعية نظيفة لا تنضب. وقد حبانا الله تعالى في دولة الإمارات العربية المتحدة بشمس ساطعة طوال أيام السنة. لذا، فإن استغلالها بات ضرورة استراتيجية”.
سهولة تركيب أنظمة الطاقة الشمسية في المباني
تؤكد الهيئة سهولة تركيب أنظمة الطاقة الشمسية في المنازل والمباني ضمن مبادرة “شمس دبي”. وتبدأ أولى خطوات تركيب النظام باستعانة المتعامل بأحد الاستشاريين أو المقاولين المعتمدين لديها لدراسة إمكانية تركيب نظام الطاقة الشمسية واقتراح أفضل الحلول الملائمة التي تناسب المكان. ويقوم الاستشاري أو المقاول بعد ذلك بالحصول على الموافقات اللازمة من الهيئة والتي تشمل شهادة عدم ممانعة لتركيب نظام الطاقة الشمسية وربطه بشبكة الهيئة والموافقة على تصميم نظام الطاقة الشمسية مستوفياً بذلك جميع متطلبات التقديم والتصميم. وبعد الحصول على الموافقات اللازمة، يقوم الاستشاري أو المقاول بتنفيذ الأعمال الفنية للموقع. وعند الانتهاء من أعمال التركيب، يقدم إخطاراً للهيئة لإجراء الفحص الفني للموقع وتركيب العداد وإتمام عملية الربط مع شبكة الهيئة، ليتم بعد ذلك إنتاج الكهرباء من وحدة نظام الطاقة الشمسية.
مزايا عديدة
على الرغم من أن تركيب نظام للطاقة الشمسية الكهروضوئية يستلزم استثمارات أولية، إلا أن إنتاج الكهرباء محلياً يقلل من تكاليف فواتير الكهرباء في المبنى طوال دورة حياة النظام الكهروضوئي التي تستمر 25 عاماً على الأقل بالنسبة للأنظمة التي يتم صيانتها باستمرار. كما يساهم تركيب أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية في رفع قيمة العقار حيث يمكن للمالك الجديد أن يستمتع بميزة فواتير الكهرباء المخفضة نتيجة إنتاج الكهرباء في العقار بموجب هذا النظام. ويساهم تركيب هذه الأنظمة لتوليد الطاقة المتجددة محلياً في دعم اقتصاد دبي، وضمان مستقبل مستدام للإمارة، إذ أن كل كيلووات ساعة من الطاقة الشمسية التي يتم إنتاجها تسهم بتقليل احتياجات الإمارة من الطاقة الكهربائية وبالتالي الحد من البصمة الكربونية للفرد وللإمارة بشكل عام.

تسجيل الاستشاريين والمقاولين في مجال الطاقة الشمسية الكهروضوئية
تعمل هيئة كهرباء ومياه دبي على تسجيل الاستشاريين والمقاوليين لضمان تركيب الأنظمة الشمسية وفق أعلى المستويات. حيث سجلت حتى اليوم 33 مقاولاً واستشارياً. وللتسجيل لدى الهيئة كاستشاري كهرباء أو كمقاول كهرباء، يتعين على الشركة أن يكون لديها رخصة تجارية صادرة عن دائرة التنمية الاقتصادية في دبي وأن تكون حاصلة على شهادة خبير في مجال الطاقة الشمسية صادرة عن الهيئة بشأن التوصيلات الكهربائية في الإمارة، وأن يكون لديها مهندسين ذوي خبرة في مجال الإشراف على تصميم أو تنفيذ الأعمال الكهربائية وفقاً للأنظمة واللوائح الخاصة بهيئة كهرباء ومياه دبي واجتياز موظفي الشركة تدريب “الخبير في مجال الطاقة الشمسية الكهروضوئية”. ويمكن التسجيل وتقديم الطلبات عبر الموقع الإلكتروني للهيئة.
ونظمت الهيئة مجموعة من الدورات التدريبية، ليصل إجمالي من اجتازوا الدورات التدريبية التي نظمتها الهيئة إلى 143 من المهندسين والفنيين، حصلوا على شهادة “خبير في الطاقة الشمسية بتقنية الألواح الكهروضوئية”. ويشمل البرنامج التدريبي مواد دراسية وتطبيقات عملية تغطي الجوانب الفنية المتعلقة بتركيب الوحدات الشمسية الكهروضوئية، إضافة إلى موضوعات الأمن والسلامة.

والهدف من الحصول على شهادة الخبير المعتمد في أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية هو التأكد من أن الأنظمة المربوطة بشبكة هيئة كهرباء ومياه دبي، قد تم تصميمها وتركيبها من قِبَل محترفين ذوي خبرة ومهارات كافية ما يضمن مستويات عالية من السلامة والأمن والامتثال للمعايير التقنية والفنية المطلوبة، وضمان جودة التصميم والتركيب وفق أعلى مستويات الجودة، وضمان الحماية والسلامة للجمهور ولشبكة هيئة كهرباء ومياه دبي. ويتضمن الحصول على شهادة خبير معتمد من هيئة كهرباء ومياه دبي في الطاقة الشمسية الكهروضوئية حضور جميع جلسات البرنامج التدريبي واجتياز الاختبار.
اعتماد معدات نظام الطاقة الشمسية الكهروضوئية
تواصل الهيئة اعتماد المقاولين والاستشاريين المختصين وتقديم دورات تدريبية متخصصة لاعتماد المهندسين والفنيين في هذا المجال وإبقائهم على اطلاع بأحدث التقنيات والمعايير العالمية، وتعريفهم بمتطلبات وإرشادات الهيئة فيما يختص بتركيب الألواح الكهروضوئية على أسطح المباني لإنتاج الطاقة الشمسية وربطها بشبكة الهيئة. ويمكن للمتعاملين الراغبين في تركيب أنظمة الطاقة الشمسية الكهروضوئية مطالعة تفاصيل المبادرة وقائمة الاستشاريين والمقاولين المعتمدين لديها عبر الموقع الإلكتروني الذي يوفر معلومات عن الدورة التدريبية ومتطلبات التسجيل لحضور هذه الدورة، إضافة إلى قائمة بأسماء المقاولين والاستشاريين المسجليين لدى الهيئة كاستشاري أو مقاول كهربائي في مجال الطاقة الشمسية الكهروضوئية.
كما دعت الهيئة مصنعي معدات وتجهيزات الطاقة الشمسية الكهروضوئية للتسجيل رسميا لدى الهيئة والتقدّم بشهادات اعتماد لمعدّاتهم. وتتضمن المقاييس المُعتَمَدَة لائحة “معايير الهيئة لأجهزة إنتاج الطاقة المتجدّدة المتّصلة بشبكة التوزيع” التي توضح المتطلبات الفنية لتأهيل و تسجيل الأجهزة للاستخدام ضمن الوحدات الكهروضوئية، التي تتضمن الألواح الكهروضوئية، وعاكسات التيار الكهربائي، وأنظمة الحماية البينيّة. وستقوم الهيئة بمراجعة هذه اللائحة بشكل دوري لضمان بقاء المصنّعين والمعنيين بهذا القطاع على اطِّلاع دائم حول آخر وأحدث المعايير المُعتَمَدَة لديها.
وأتاح الموقع الإلكتروني للهيئة تسجيل الاستشاريين والمقاوليين وتقديم الطلبات لاعتمادهم لضمان تركيب الأنظمة الشمسية وفق أعلى المستويات. وشهد الموقع الإلكتروني الخاص بالتسجيل منذ إطلاق الموقع 55 ألف زيارة.
وتفعيلاً لمبادرة “شمس دبي”، تتعاون هيئة كهرباء ومياه دبي مع مختلف الجهات والهيئات لإنشاء وتركيب الألواح الكهروضوئية، ويعتبر المشروع جزءاً من توجه بيئي أوسع نطاقاً تم وضع خطوطه العريضة ضمن “استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050.
وقد تمثلت أولى مشاريع المبادرة بإبرام مؤسسة مطارات دبي لاتفاقية شراكة مع الهيئة لإنشاء وتركيب ألواح كهروضوئية في مطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال، وذلك تماشياً مع الجهود المبذولة لتعزيز استخدام الطاقات البديلة والحد من الانبعاثات الكربونية الناجمة عن مختلف الأنشطة والعمليات في المطار وتحويل فائض الطاقة الكهربائية المتولدة إلى الشبكة الكهربائية. وتتماشى تغذية الطاقة المنتجة من الخلايا الشمسية ضمن الشبكة الكهربائية التابعة لهيئة كهرباء ومياه دبي مع التزام كل من مؤسسة مطارات دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي بتعزيز استخدام الطاقات البديلة وخفض الاعتماد على الطاقة المنتجة باستخدام الوقود الأحفوري.
وتتكون هذه الألواح الكهروضوئية من 102 من ألواح الطاقة الشمسية وتهدف إلى استغلال طاقة الشمس لتوليد الطاقة الكهربائية حيث سيتم استخدام الطاقة المتولدة لتلبية متطلبات منشأة بوابة الموظفين في دبي وورلد سنترال. وتم تركيب هذه الألواح على سطح مبنى بوابة الموظفين وتبلغ قدرتها 30 كيلووات.

إنشاء وتركيب ألواح الطاقة الكهروضوئية في “مركز طيران الإمارات لصيانة محركات الطائرات”
استكملت الهيئة وبالتعاون مع طيران الإمارات إنشاء وتركيب ألواح الطاقة الكهروضوئية في “مركز طيران الإمارات لصيانة محركات الطائرات”. ويعتبر المشروع الجديد الذي يقع في منطقة ورسان في دبي بين أهم عشرة مشاريع في العالم في مجال الطاقة المستدامة، وتبلغ قدرته 1 ميجاوات ويهدف إلى تخفيض 1200 طن من غاز ثاني أكسيد الكربون. ويهدف المشروع إلى تعزيز استخدام الطاقات البديلة والحد من الانبعاثات الكربونية الناجمة عن مختلف الأنشطة والعمليات في المركز وتحويل فائض الطاقة الكهربائية المتولدة إلى الشبكة الكهربائية.
وتتكون هذه الألواح الكهروضوئية من2990 من ألواح الطاقة الشمسية وتهدف إلى استغلال طاقة الشمس لتوليد الطاقة الكهربائية حيث سيتم استخدام الطاقة المتولدة لتلبية متطلبات المركز.وتم تركيب الألواح على مظلات منطقة ركن السيارات في مركز طيران الإمارات لصيانة محركات الطائرات ما يتيح لها توليد نحو 1884 ميجاوات / ساعة من الكهرباء سنوياً.

تنافسية وتميز
ويؤكد سعادة الطاير على مواصلة العمل وتوفير أفضل الخدمات بمعايير عالمية بما يتوافق مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للمدينة الذكية التي تحقق سعادة الناس وتسهل سبل العيش وجودة الحياة مع كفاءة عالية في استخدام الموارد الطبيعية، إضافة إلى سلاسة الخدمات وتكاملها.
واختتم سعادته بالقول: “تعمل الهيئة على تحقيق هذه الرؤية في سبيل تحقيق خطة دبي 2021 التي تهدف إلى أن تكون دبي المكان المفضل للعيش والعمل والمقصد المفضل للزائرين. ومواصلة بذل أقصى الجهود خلال العام 2016 لتعميق التعاون مع الجهات والهيئات الحكومية والشركاء الاستراتيجيين والمعنيين لتعزيز مبادرة شمس دبي لتحقيق تطلعات المواطنين والمقيمين، وتأمين مستقبل أكثر إشراقاً وسعادةً لمدينة دبي”.