أبو ظبي – مينا هيرالد: أقيمت بنجاح الجولة الثانية من التصفيات النهائية لبطولة الإمارات العالمية لتحدي رجال الإطفاء عن فئة الجمهور حيث تمكن 26 شخص من أصل أكثر من 100 من التأهل للمشاركة في البطولة التي من المقرر أن تقام في الفترة ما بين 15 و17 مارس، برعاية وزارة الداخلية وبالتعاون مع شركة 911 تشالنج على هامش فعاليات المعرض الدولي للأمن الوطني ودرء المخاطر آيسنار 2016.
وقد أثبت المشاركون خلال الجولة الثانية من التصفيات قدرات بدنية عالية وصلابة على غرار رجال الإطفاء، واستطاعوا اجتياز سلسلة من التحديات الشاقة. واختبار سيناريوهات تحاكي مهمة عمل رجال الإطفاء في الواقع، مثل تعاملهم مع الحالات الطارئة التي يواجههونها وأدائهم لعملهم في ظل ضغوطات شديدة، في الوقت الذي يرتددون به الزي الرسمي الكامل.
ورداً على سؤاله عن التجربة أجاب سامر حجازي المشترك الذي حقق رقماً قياسياً في التحدي قال: ” استلزمني التحضير للتصفيات أسبوعين كاملين من التدريب، ومع ذلك كانت التجربة مميزة وساهمت بتوسيع مداركنا عن مدى صعوبة رجال الإطفاء، والتي تحتاج لقدرة جسدية عالية، ليستطيعوا من حمل المعدات الثقيلة بالإضافة إلى قدرتهم على تحمل الحالات المناخية المختلفة. والتدريبات لا تزال مستمرة للتحضير للبطولة النهائية”.
من جانبه أشاد اللواء جاسم محمد المرزوقي، قائد عام الدفاع المدني، في وزارة الداخلية بالاقبال الكبير للجمهور على المشاركة في التحدي وخوض غمار التدريبات الصارمة التي يخضع لها رجال الدفاع المدني في الدولة، حيث قال ” نشعر بالفخر بوجود هذا الوعي الكبير لدى الجممهور بأهمية عمل رجال الدفاع المدني في الدولة، ورغبتهم بخوض غمار التجربة التي يمرون بشكل يومي في إطار عملهم المحفوف بالمخاطر والذي يتطلب مستوى عال من اللياقة البدنية وروح معنوية عالية”. وأضاف ” أثبت تحدي فئة الجمهور على وجود طاقات كبيرة في الدولة على كافة المستويات، ونستبشر بمستقبل مشرق في ظل وجود هكذا طاقات ترى مستقبلها في الإمارات وتنصهر في المجمتمع بكافة أطيافه”.
وتعتبر البطولة الحدث الرياضي الأبرز في منطقة الشرق الأوسط وتعتمد على القوة والتركيز والسرعة وتهدف إلى المحافظة على مستوى عال من اللياقة البدينة والجهوزية. وهي عبارة عن مجموعة مسابقات يؤديها رجال الإطفاء والإنقاذ بقوة ولياقة عاليتين، وبكامل تجهيزاتهم الواقية وجهاز التنفس، ضمن فئات مختلفة تشمل المسابقة الفردية ومسابقة الزوجي ومسابقة التتابع ومسابقة الفتيات ومسابقات الفرق.