أبوظبي – مينا هيرالد: منحت شركة الدار العقارية، الرائدة في تطوير وإدارة واستثمار العقارات، عقداً بقيمة 318 مليون درهم لشركة “بيفوت للهندسة”، لتوسعة وتجديد مرافق “الجيمي مول”.
يعد هذا الاستثمار أحدث مشاريع الدار العقارية، التي تندرج تحت خطة الاستثمار الشاملة والتي تبلغ قيمتها 3 مليارات درهم. حيث أن “الجيمي مول” أحد أهم مراكز التسوق في مدينة العين والذي يستقبل ثمانية ملايين زائر سنويا، ويسهم الاستثمار في توسعة المركز في استقطاب المزيد من العلامات التجارية في مجال التجزئة إلى مدينة العين، فضلا عن الارتقاء بتجربة التسوق في المدينة.
وسيتيح الاستثمار في التوسعة لشركة الدار العقارية زيادة المساحة المؤجرة الى 33,000 متر مربع ليصبح إجمالي المساحة المؤجرة 76000 متر مربع من المحلات التجارية، علما بأنه تم تأجير أكثر من 50% من المساحة ويتطلع المستأجرين إلى افتتاح محلاتهم في المركز الجديد. ويشمل المشروع توسعة الجهة الغربية من المركز، وسيضم “الجناح الغربي” 51 وحدة جديدة موزعة على ثلاثة طوابق”. وتضم هذه المساحة الجديدة المزيد من المحال التجارية والمطاعم والمقاهي والمحلات الترفيهية، الأمر الذي سيؤدي الى ارتفاع عدد زوار “الجيمي مول”، وتأكيد مكانته بأنة وجهة التسوق الحديثة في مدينة العين.
وتضم توسعة الجهة الشمالية من المركز “قسم محلات التجزئة”، والذي سيحتوي على ثلاثة أقسام للمحلات التجارية الضخمة التي تتراوح مساحتها من 1500 متر الي 6500 متر مربع، مصممة بطريقة تجمع ما بين المحلات التجارية، والمطاعم والمقاهي العائلية، وساحة مخصصة للفعاليات، وفي هذه المنطقة تم إضافة مواقف للسيارات تتسع لأكثر من ألف سيارة.
ويشمل عقد التوسعة تجديد المركز مثل المداخل، والساحات والمرافق العامة، والقبب والمظلات، والأرضيات، وردهة المطاعم.
وقال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي للتطوير في شركة الدار العقارية: “يأتي مشروع توسعة وتجديد “الجيمي مول” ضمن مساعينا لمواكبة النمو الكبير في عدد زوار المركز وتلبية متطلباتهم في الاستمتاع بتجربة تسوق وترفيه متميزة. وتعكس هذه المبادرة التزامنا بتقديم أفضل تجربة للزوار بحيث تعزز المكانة المتميزة التي نجح “الجيمي مول” في تحقيقها خلال 15 عاماً، وتضع معياراً جديداً لتميز مراكز التسوق من حيث التصميم ومحال التجزئة التي تستقطبها.”
ومن المتوقع الانتهاء من أعمال التوسعة في نهاية الربع الأول من عام 2018 .