دبي – مينا هيرالد: إحتفاءً باليوم العالمي للمرأة، أطلقت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي “دافزا” اليوم (الثلاثاء 8 مارس 2016) “إلهام” (Elham)، وهي عبارة عن لجنة تهدف إلى تمكين المرأة في دولة الإمارات، وذلك خلال حفل خاص أقيم في المقر الرئيسي لـ “دافزا”. وجاء تأسيس “إلهام” تماشياً مع إلتزام “دافزا” في تفعيل مساهمة المرأة في التنمية الشاملة وتمهيد الطريق أمام القيادات النسائية للقيام بأدوار محورية في بناء مستقبل أفضل، بما يتماشى مع رؤية القيادة الرشيدة لدولة الإمارات.

ويأتي إنشاء “إلهام” ليؤكد حرص “دافزا” على الوصول إلى فهم أفضل حول السبل المُثلى لتعزيز دور المرأة كشريك حقيقي في مسيرة النمو والتطور والإزدهار ضمن مختلف الميادين الاجتماعية والاقتصادية والحكومية. وتشتمل مسؤوليات ومهام اللجنة على رصد ودراسة وتحليل احتياجات ومتطلبات القوى العاملة النسائية ضمن “دافزا”، وتطوير مبادرات نوعية تصب في خدمة تطلعاتها المتمحورة حول تحقيق التطور الشخصي والمهني على السواء.

ومن المقرر أن يتمحور نطاق عمل “إلهام” أيضاً حول إجراء مقارنات معيارية وتبني أفضل الممارسات المتبعة من قبل نخبة الشخصيات النسائية الرائدة، بهدف نشر وتعزيز وتشجيع مفهوم تميّز القيادات النسائية في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط ككل. وستقوم العضوات بعقد لقاءات دورية من أجل مناقشة أبرز القضايا ذات الصلة بالاستثمار في العنصر البشري النسائي، فضلاً عن تبادل الأفكار والرؤى وتقديم التوصيات التي تسهم في تحقيق أهداف “دافزا” فيما يتعلق بتمكين الكوادر النسائية، إلى جانب إتاحة الفرص التنافسية أمامها لتحقيق إنجازات ملموسة تعزز ريادة المنطقة الحرة إقليمياً وعالمياً.

وقالت شجون القرقاوي، مدير أول إدارة الخدمات الحكومية في “دافزا”: “يسعدنا الإعلان رسمياً عن إطلاق لجنة “إلهام” التي تعكس إيمان “دافزا” بالدور المفصلي الذي تقوم به الكفاءات النسائية في مسيرة البناء والإنجاز التي تقودها دولة الإمارات. وتمثل الخطوة بلا شك دفعة قوية باتجاه توسيع نطاق نجاحات المرأة الإماراتية، التي قدّمت مساهمات قيّمة في مختلف المناصب السياسية والدبلوماسية وضمن السلك القانوني والقضائي وقطاع الأعمال والاستثمار، محدثةً بذلك بصمة إيجابية على صعيد تسريع وتيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية وصولاً إلى مستقبل يلبي تطلعات الأجيال القادمة. ونحن على ثقة تامة بأنّ “إلهام” ستحقق الأهداف الطموحة التي أنشأت من أجلها، والتي تتماشى مع مساعي “دافزا” في ترسيخ دورها ليس كواحدة من أفضل المناطق الحرة في العالم فحسب، بل كبيئة حاضنة ومشجعة لإبداعات الكوادر النسائية وجهة فاعلة في دعم وتمكين المرأة.”