أمستردام – مينا هيرالد: في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها وفد من هيئة كهرباء ومياه دبي برئاسة سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة إلى المملكة الهولندية، التقى سعادته عدداً من المسؤولين من القطاعين الحكومي والخاص في كل من مدينة روتردام والعاصمة أمسترادام، وذلك في إطار جهود الهيئة لتبادل الخبرات والاطلاع على أحدث التقنيات وأفضل الممارسات العالمية في مجال التحول الذكي. وجرى خلال اللقاءات بحث عدد من المواضيع والقضايا ذات الاهتمام المشترك، والتي تندرج ضمن جهود الهيئة الرامية إلى المساهمة في تحويل دبي إلى المدينة الأذكى في العالم.
وفي لقائه مع المسؤولين الهولنديين، أوضح سعادة الطاير أن دبي تسير وفق رؤية واضحة لمفهوم الاستدامة أرسى ملامحها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الذي أطلق في شهر نوفمبر الماضي استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 التي تهدف إلى توفير 7% من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2020، و25% بحلول عام 2030، و75% بحلول عام 2050. وتتضمن الاستراتيجية خمسة مسارات رئيسية هي: البنية التحتية، والبنية التشريعية، والتمويل ،وبناء القدرات والكفاءات، وتوظيف مزيج الطاقة الصديق للبيئة.
وأشار سعادة الطاير إلى أن استراتيجية دبي للطاقة النظيفة تتضمن مبادرات مثل مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية الذي تنفذه وتديره هيئة كهرباء ومياه دبي، ويعد أكبر مولد للطاقة الشمسية على مستوى العالم من موقع واحد، وستبلغ قدرته الإنتاجية 1000 ميجاوات بحلول 2020، و5000 ميجاوات بحلول عام 2030، باستثمارات إجمالية تصل إلى 50 مليار درهم. وتم تشغيل المرحلة الأولى من المشروع في عام 2013، وسيتم تشغيل المرحلة الثانية بقدرة 200 ميجاوات في إبريل 2017. وعند اكتماله، سيساهم المجمع في تخفيض أكثر من 6.5 ملايين طن من انبعاثات الكربون سنوياً. كما يتضمن مسار البنية التحتية إنشاء “منطقة دبي الخضراء” وهي منطقة حرة مخصصة لجذب مراكز البحوث والتطوير والشركات الناشئة في مجال الطاقة النظيفة. ويندرج تحت مسار التمويل إنشاء “صندوق دبي الأخضر” بقيمة تصل إلى 100 مليار درهم حيث سيساهم في توفير أدوات تمويلية لمستثمري قطاع الطاقة النظيفة في الإمارة.
وقد تم تنظيم جولة تعريفية لوفد الهيئة في مبنى “ذي إيدج” في العاصمة أمسترادم، والذي يعد أكثر المباني صداقة للبيئة في العالم. وأبدى وفد هيئة كهرباء ومياه دبي إعجابه بالتقنيات الذكية والمبتكرة التي يتميز بها المبنى. ودعا سعادة الطاير المسؤولين الهولنديين إلى زيارة مبنى هيئة كهرباء ومياه دبي المستدام في منطقة القوز في دبي، والذي يعد أكبر مبنى حكومي في العالم يحصل على التصنيف البلاتيني العالمي الخاص بالمباني الخضراء (لييد)، محققاً 98 نقطة وفق مقياس مجلس المباني الخضراء في الولايات المتحدة والذي يشتمل على 110 نقطة. ويسهم المبنى في ترشيد نحو 66% من الطاقة. ويتضمن محطة للطاقة الشمسية بقدرة 660 كيلووات، إضافة إلى ترشيد 48% من كمية المياه المستهلكة.
ودعا وفد الهيئة الشركات والمؤسسات الهولندية للمشاركة في النسخة الأولى من “معرض دبي للطاقة الشمسية”، الذي يقام بالتزامن مع الدورة الثامنة عشرة من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) الذي تنظمه هيئة كهرباء ومياه دبي بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة كهرباء ومياه دبي في الفترة من 4 إلى 6 أكتوبر 2016.
كما قام وفد الهيئة بالترويج لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم العالمية للمياه، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بقيمة مليون دولار أمريكي. وتهدف الجائزة التي تقدمها مؤسسة “سقيا الإمارات” تحت مظلة مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية إلى إيجاد حلول دائمة لمشكلة شح المياه حول العالم باستخدام الطاقة الشمسية لتنقية وتحلية المياه.