دبي – مينا هيرالد: أنجزت منطقة دبي الطبية بوزارة الصحة ووقاية المجتمع مشروع تطوير نظام البطاقات الصحية وفقاً لهدف الوزارة الاستراتيجي في تحسين جودة أنظمة العمل وتطوير المنشآت و المرافق الصحية وضمان سهولة الوصول اليها وفقا للمعايير العالمية وتلبية لخطط الوزارة في تطوير الخدمات الإلكترونية، وربط هذه الانظمة مع نظام الدفع الالكتروني، والذي يتضمن توفير محطات خدمة ذاتية لتقديم طلبات إصدار وتجديد البطاقات الصحية للجمهور من الأفراد والشركات ومكاتب الخدمات عبر الموقع الإلكتروني للوزارة، في جميع مراكز الرعاية الصحية الأولية.

ويوفر المشروع الذي صدر بمبادرة من مكتب سعادة الدكتور محمد سليم العلماء، وكيل الوزارة، بما يعكس التزام الوزارة بسياسة التطوير المستدام في كافة القطاعات المنضوية تحت مظلتها، في إطار الاعتماد على التقنيات والأساليب الإدارية والإلكترونية الحديثة في تنفيذ المعاملات وتوفير الوقت على المراجعين ومشقة الوصول لإجراء معاملات إصدار البطاقة الصحية، ويخفف ضغط المراجعين على أقسام التسجيل الصحي بالمناطق الطبية، حيث سيكون بإمكان مستخدمي النظام تقديم طلباتهم ومتابعتها إلكترونيا، ودفع الرسوم باستخدام بطاقات الدرهم الإلكتروني وبطاقات الإئتمان.

ويمكن إدخال البيانات واستلام البطاقة في نفس اليوم في 3 مراكز صحية هي المحيصنة وهور العنز والاتحاد بالرعاية الصحية الاولية وإدارة الطب الوقائي، بينما يستلم المتعامل البطاقة في اليوم الثاني بعد إدخال البيانات في 3 مراكز صحية هي (الراشدية و القصيص والقوز).

وأشار سعادة ناصر البدور، وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع المساعد ومدير منطقة دبي الطبية، أن هذه الخدمة تندرج ضمن مفاعيل هدف الوزارة الاستراتيجي في ضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية، لدعم المؤشرات الاستراتيجية في تحسين مستوى رضا المتعاملين عن الخدمات الالكترونية والذكية، مما ينعكس في تطوير الخدمات المقدمة للمتعاملين ضمن أفضل الممارسات العالمية، بهدف تسهيل الإجراءات على المتعاملين من خلال إتاحة التجديد عبر الأجهزة الذكية ذاتياً، وسوف تطبق هذه الخدمة في منطقة دبي الطبية أولاً ثم يتم تعميمها لاحقاً بعد تقييم مخرجاتها على باقي المناطق الطبية ويندرج هذا المشروع في إطار تنفيذ المبادرات الابتكارية من خلال إدارة التغيير في سبيل تطوير الأداء الحكومي بالشكل الذي يدعم المكتسبات الوطنية ويضمن تحقيق السعادة للمتعاملين والرفاهية للمجتمع.

من ناحيته أكد الدكتورعبد العزيز عبدالله الزرعوني، نائب مدير منطقة دبي الطبية، على سعي الوزراة إلى رفع مستوى التحول الالكتروني لقطاعاتها وتوفير خدمات الكترونية عالية الجودة عبر قنوات متعددة تلبي متطلبات المتعاملين و طموحات الحكومة، وبناء عليه أصبح بإمكان الأفراد إنشاء حساب شخصي لمتابعة معاملات البطاقات الصحية الخاصة بهم وبأسرهم ومن ثم يمكن تقديم طلبات الإصدار والتجديد للبطاقة الصحية بعد تعبئة بيانات الطلب واختيار المركز الصحي الأقرب لاستلام البطاقة بعد إرفاق المستندات اللازمة حسب نوع المعاملة، ومن ثم استخدام بطاقات الدرهم الإلكتروني ليتم تحصيل رسوم الخدمة، ويمكن للمستخدم بعدها طباعة المعاملة أو إرسالها مباشرة إلى عنوان بريده الإلكتروني.

كما أن الموقع يوفر واجهة استخدام سهلة تضم قوائم لاختيار البيانات المرمزة ومساعدة المستخدم من خلال إصدار التوجيهات ورسائل التنبيه التي تساعده على إنجاز معاملته بكل سهولة، بحيث يمكن للمستخدم مراجعة معاملاته وإجراء التعديل عليها وطباعتها قبل أن يراجعها موظفو التسجيل الصحي بعد تدقيق ومعالجة المعاملة في قسم التسجيل الصحي أو في مركز الرعاية الصحية الأولية، ويتم إشعار المستخدم بالموافقة على إنجاز معاملته ومركز الاستلام الذي اختاره عند تقديم الطلب.