دبي – مينا هيرالد: توافد أكثر من 3000 من عشاق الفن والثقافة من جميع أنحاء المدينة إلى قرية البوابة في مركز دبي المالي العالمي لحضور فعاليات أمسية “ليالي الفن” نصف السنوي الذي استضاف نخبة من أبرز الفنانين في العالم إلى جانب العديد من المعارض الفنية الفريدة والعروض التفاعلية الحية.
وتقام أمسيات “ليالي الفن” كجزء من موسم دبي الفني وقد أصبحت من المناسبات الثابتة في الرزنامة الثقافية لمركز دبي المالي العالمي. وتعكس هذه الفعالية تنامي المشهد الإبداعي في الإمارة وتؤكد على التزام المركز بخلق مجتمع نابض بالأنشطة الممتعة.
وقد شهدت دورة عام 2016، وهي أكبر دورات المهرجان وأكثرها تنوعاً حتى الآن، مشاركة فنانين يحظون بشهرة دولية واسعة في مجالات فنية متنوعة، بما في ذلك معرض “تخيل فرنسا” للفنانة المبدعة مايا فلور في أول ظهور لها بالشرق الأوسط. فبعد أن تنقل بين 18 بلداً، تم افتتاح معرض مايا فلور بحضور سعادة مجدي عابد، القنصل العام الفرنسي في دبي.
كما قدمت ريم الفيصل آل سعود معرض كياروسكورو (الضوء والظلام) لصور الأبيض والأسود في الربع الخالي. في حين عرضت الفنانة العالمية ليتا كابيلوت أعمالها الفنية تحت عنوان “لون الندى” في صالة أوبرا غاليري ضمن قرية البوابة بمركز دبي المالي العالمي.
وتمثلت إحدى أبرز فعاليات الحدث في عرض الفنان ليو بولين من الصين والمعروف باسم “الرجل الخفي”. ويتطلع بولين من خلال أعماله إلى تسليط الضوء على القضايا الاجتماعية المختلفة من خلال الاختفاء والتماهي مع خلفيات متعددة.
ومن أروع الأعمال الفنية التي تخللها الحدث، لوحة الفنانة الإماراتية خديجة المالك التي حملت عنوان “انسجام”، حيث صورت من خلال استخدامها الألوان الزيتية الممزوجة برقائق الذهب الخالص والفضة الخيول العربية الأصيلة التي يملكها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.
واستضاف المهرجان كذلك أعمال متميزة لفنانين بارزين من المنطقة، بما في ذلك لوحة “نظرة على الطبيعية” للفنانين المبدعين فارس جمال ووسام مبارك، ومعرض المنحوتات للفنان خالد زكي، والذين عملوا من خلال إبداعاتهم على إعادة إحياء القصص والفنون القديمة لمنطقة الشرق الأوسط.
إضافة إلى ذلك، قام بيت المزادات الشهير “كريستيز دبي”، بتجهيز ردهة خارجية ذات تصميم مميز لاستقبال الضيوف في إطار احتفالاته بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيسه في مركز دبي المالي العالمي.
وقالت رجاء المزروعي، نائب الرئيس الأول للتسويق والاتصال المؤسسي في سلطة مركز دبي المالي العالمي: “يضم مركز دبي المالي العالمي اليوم ما يقرب من 20 ألف موظف، وهذا جعل منه مجتمعاً نابضاً بالحياة ويزخر بالعديد من المعارض الفنية والمطاعم الراقية والمحلات التجارية والمقاهي. ومن خلال تنظيمه لفعاليات مميزة كأمسيات ليالي الفن نصف السنوية، أصبح مركز دبي المالي العالمي يشكل وجهة فريدة لعشاق الفن والثقافة، إذ يوفر للفنانين المحترفين والهواة مكاناً مثالياً لعرض إبداعاتهم، تماشياً مع التزام المركز بنشر الوعي الفني والثقافي بهدف إغناء التراث الأصيل لإمارة دبي والتعريف به على نطاق أوسع”.