دبي – مينا هيرالد: حصل نور بنك، أحد أكبر البنوك المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في دولة الإمارات، على شهادة إدارة الجودة (أيزو 9001: 2015) ليغدو من بين عدد قليل من البنوك في الدولة التي تنال هذه الشهادة تقديراً لجودة خدماتها، مما سيشكل دفعة قوية لمساعي البنك إلى تعزيز مكانته كنموذج عالمي للخدمات المصرفية في دبي.

وجاء قرار “مكتب خدمات التقييم” بمنح نور بنك هذه الشهادة بناءً على مراجعة شاملة وتقييم ميداني للعمليات والإجراءات ووظائف العمليات المركزية في نور بنك وفق أفضل الممارسات العالمية ومتطلبات الحصول على شهادة الآيزو ISO 9001: 2015.

وتعليقاً على هذا الإنجاز، قال حسين القمزي، الرئيس التنفيذي لنور بنك: “يشرفنا الحصول على هذه الشهادة التي تمثل إنجازاً مهماً يعكس تركيزنا وحرصنا المستمرين على تطبيق أفضل المعايير العالمية في تقديم الخدمات”.

وأضاف: “باعتباره مصرفاً رائداً ومتوافقاً مع الشريعة الإسلامية، ستضمن هذه الشهادة لعملائنا المزيد من الاطمئنان والثقة بعملياتنا والتزامنا بتقديم منتجات مبتكرة بطريقة آمنة ووفق أعلى معايير الاحترافية”.

وقال ر. كزافييه غابرييل، كبير المدققين ومدير إصدار الشهادات في مكتب خدمات التقييم: “بتحقيقه هذا الإنجاز، يصبح نور بنك من أوائل البنوك في العالم التي يتم اعتماد عملياتها وفق متطلبات شهادة الآيزو 9001: 2015 من مكتب خدمات الاعتماد”.

ويعكس حصول نور بنك على شهادة الآيزو 9001: 2015 التزام البنك بقيمه الأساسية بشأن توفير تجربة مصرفية متميزة للعملاء، كما يؤكد على الكفاءة التشغيلية الفائقة التي يلتزم به البنك في عملياته وخدماته المقدمة للعملاء.