دبي – مينا هيرالد: في خطوة تهدف لتعزيز التواصل بين الخريجين والطلبة الحاليين، بادر عدد من خريجات أكاديميا الدولية لحلول الإدارة والتي تضم مدرستي المواكب بالقرهود والبرشاء والمدرسة الدولية للفنون والعلوم (ISAS)، بإطلاق مبادرة “صدى AMSI ” لإيمانهن بضرورة رد الجميل للمجتمع بشكل عام، وتقديم نموذج رائع للتنافس على العطاء، لتحقيق مفهوم المواطنة الإيجابية، من خلال لعب أدوار نموذجية تقتدي بها الطالبات في مسيرة حياتهن. وترى اللجنة التوجيهية أن مثل هذه الخطوة تترجم رؤى قيادة الإمارات وتوجيهاتها التي ترى في شباب الوطن أهم أصوله والمواطن أغلى ما يملك الوطن.

وتتكون لجنة صدى AMSI من 5 سيدات لهن باع طويل في مختلف المجالات المهنية، وهن السيدة آليسار نصر – الرئيس الأكاديمي بـ أكاديميا الدولية لحلول الإدارة، وهند صديقي – المدير التنفيذي للتسويق بمجموعة صديقي القابضة، ومريم الأفردي مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي، مؤسسة دبي للإعلام، ومانيا مريخي – مدير الاتصال، المناطق الاقتصادية العالمية، ومهرة الخاجة – مديرة مشروع بشركة الإمارات العالمية للألومنيوم.

وفي تصريح لـ آليسار نصر المديرة الأكاديمية بـ أكاديميا الدولية لحلول الإدارة: ” كنت وما زلت وسأظل فخورة بإنجازات خريجات مدارس أكاديميا الدولية، وسعادتنا الأكبر في مشاركة هذا العطاء وتقديمه للمجتمع وتسليط الضوء عليه. أشعر بالفخر والامتنان بخريجات مدارسنا عضوات مبادرة “صدى AMSI”، حيث سيكن مصدر إلهام للكثيرات من بناتنا الطالبات.”
وباكورة أعمال المبادرة هي مؤتمر يقام يوم السبت 19 مارس الجاري بفندق البستان روتانا تحت عنوان “الفتيات صانعات التغيير”. وسيحضر الفعالية طالبات من الصفين الحادي عشر والثاني عشر وعدد من الأمهات، ومجموعة من كبار الشخصيات، وممثلين عن هيئة المعرفة والتنمية البشرية – دبي.

وسيتضمن المؤتمر ورشات عمل لموضوعات مختلفة منها “التحديات التي تواجه السيدات في بيئة العمل”، و”التوازن ما بين العمل والحياة العائلية”، و”استكشاف آفاق وظيفية جديدة”. ومع نهاية المؤتمر سيطلق برنامج ارشادي لطلاب وطالبات AMSI.

واختمت السيدة آليسار قائلة: “إن المبادرة التي أطلقناها ستمس حياة الكثيرات من الطالبات وهي في سياق التزامانا تجاه المجتمع… كما ونخطط لطرح المزيد من المبادرات المجتمعية التي ستنعكس إيجاباً على مجتمع الإمارات عموماً ودبي خصوصاً.”

حول صدى AMSI:
هي مبادرة أطلقتها رابطة خريجيّ أكاديميا الدولية لحلول الإدارة والتي تضم مدرستي المواكب بالقرهود والبرشاء والمدرسة الدولية للفنون والعلوم (ISAS)، ومن شأنها أن تساعد الطلاب على اكتشاف مواهبهم واعتماد لغة الحوار البناء، وإقامة ورشات عمل يشارك بها متخصصون من جميع المجالات للإسهام في تحفيز روح الابتكار بينهم لتمكينهم بما يتوافق مع متطلبات سوق العمل الحالية في وقت مبكر، والانخراط في مختلف التخصصات بما يضمن التجانس ويدعم احتياجات السوق في الإمارات. وتطمح المبادرة لتوفير آلية مستدامة لنقل التجارب من جيل لآخر، ونقل تجارب المنتسبات إلى هذه المبادرة لجميع الطالبات