دبي – مينا هيرالد: تماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بتحويل دبي إلى “مدينة ذكية”، أطلقت غرفة تجارة وصناعة دبي في مقرها اليوم بالتعاون مع مكتب مدينة دبي الذكية “مسابقة دبي لرواد الأعمال الذكية.”

وحضر حفل إطلاق المسابقة سعادة هشام الشيراوي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي، وسعادة الدكتورة عائشة بن بشر، المدير العام لمكتب مدينة دبي الذكية، والسيد عيسى الزعابي، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الدعم المؤسسي في غرفة دبي، وعدد من قادة ورواد الأعمال.

وتهدف هذه المسابقة لمساعدة رواد الأعمال الشباب ليكونوا جزءاً من مبادرات دبي الاستراتيجية، بالإضافة إلى تعزيز دور رواد الأعمال الشباب وأصحاب المشاريع ليكونوا جزءاً من رسالة مكتب حكومة دبي الذكية في خلق السعادة من خلال تبني التكنولوجيا المبتكرة وتحويل دبي إلى مدينة ذكية.

وخلال كلمته الترحيبية أمام الحضور، لفت سعادة هشام الشيراوي إلى أن دبي تسعى لأن تكون أكثر مدن العالم تميزاً في مجال الخدمات والمشاريع الذكية، مشيراً أن هذه المسابقة هي فرصة لأصحاب الأفكار التجارية لدعم رؤية دبي المدينة الذكية والتفكير خارج النمط التقليدي للمشاريع التجارية.

ولفت الشيراوي إلى أن المستقبل مشرق لمن يعمل بجد ويبتكر في مشاريعه وخدماته، مبيناً ان الابتكار وريادة الأعمال هما الأساس الذي يبني عليه مستقبل بيئة الأعمال وتنافسيتها، مجدداً دعوته لرواد الأعمال بالتسلح بالابتكار إذا أرادوا النجاح في بيئة عملٍ شديدة التنافسية.”

وأضاف سعادته قائلاً:” الابتكار هو الركيزة الأساسية في استراتيجية التميز والنمو في دبي، ورؤية غرفة دبي هي أن تكون مركزاً للإبداع والابتكار في القطاع الخاص من خلال تقديم برامج مبتكرة لمجتمع الأعمال، لذلك قمنا باطلاق مبادرات جديدة لتعزيز تجربة العملاء وتعزيز مكانة دبي كوجهة تجارية عالمية رائدة في مجالات متعددة.”

وقالت سعادة الدكتورة عائشة بن بشر، المدير العام لمكتب مدينة دبي الذكية:” إن رواد الأعمال الشباب لهم دور أساسي في تحويل دبي إلى مدينة ذكية، فإن الأفكار والمشاريع والخدمات الجديدة من قبل فئة الشباب المبتكرين سيحسن من حياتنا اليومية ويعزز مكانتنا كمدينة تنافسية عالمية بالإضافة إلى ترسيخ مكانة دبي كونها المدينة الرائدة في مجال الاقتصاد الذكي.

وأكدت سعادتها على التزام مكتب مدينة دبي الذكية بدعم رواد الأعمال وأصحاب المشاريع في جميع القطاعات والمجالات، معتبرةً أن المبادرات كمسابقة “دبي لرواد الأعمال الذكية” تدعم وتشجع جميع رواد الأعمال للابتكار والإبداع في طرح أفكارهم، مشيرةً أن من خلال العمل معاً والتعاون بين جميع القطاعات في الإمارة يمكننا تحقيق رؤية تحويل دبي إلى مدينة ذكية والمساهمة في جعل دبي المدينة الأسعد عالمياً.

وبدوره قال عيسى الزعابي:” هذه المسابقة مفتوحة أمام جميع رواد الأعمال المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يتطلب من جميع المتسابقين أن يقدموا أفكارهم التجارية التي تدعم استراتيجية مبادرة دبي الذكية، ومن ثم سيتم تقييم جميع الطلبات من قبل لجنة تحكيم رفيعة المستوى من مكتب مدينة دبي الذكية وغرفة دبي لاختيار 3 فائزين يحصلون على جائزة نقدية بالإضافة إلى ترشحهم وانضمامهم إلى مبادرة تجار دبي التي ستساعدهم على تحويل أفكارهم إلى مشاريع واقعية.”

ولفت الزعابي أنه ينبغي للأفكار المتقدمة للجائزة أن تدعم واحدة من الأبعاد التالية: الاقتصاد الذكي أو الحياة الذكية أو التنقل الذكي أو الحوكمة الذكية أو البيئة الذكية أو الشعب الذكي، مشيراً إلى أن هذه المسابقة تلتزم برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي القائمة على أساس أن ريادة الأعمال هي أقصر الطرق إلى المستقبل المشرق.

وأشار نائب الرئيس التنفيذي الأول لقطاع الدعم المؤسسي في غرفة دبي إلى اهمية دور رواد الأعمال كمحرك للنمو الاقتصادي المستقبلي لدبي، مشيراً إلى الدور الذي تلعبه غرفة دبي كمحفز للابتكار والتميز ضمن القطاع الخاص الذي يشكل منه رواد الأعمال شريحة أساسية، معتبراً إن استراتيجية الإمارات ما بعد النفط باتت ركيزة للتوجه المستقبلي نحو قطاعات وصناعات تبرز الحاجة فيها للابتكار والتميز، ولذلك فإن
الغرفة تعمل بالتنسيق مع شركائها على دعم هذا التوجه لدى رواد الأعمال من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة ومنها مسابقة دبي لرواد الأعمال الذكية تعزز التوجه الذكي في إقامة مشاريع الأعمال.”

وأقيم على هامش حفل اطلاق المسابقة جلسة نقاش حول دور دبي كمحرك للازدهار الاقتصادي المستقبلي، ودور رواد الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة الذكية في استراتيجية الإمارات ما بعد النفط، حيث شارك في الجلسة كل من عيسى الزعابي، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الدعم المؤسسي في غرفة دبي، وماغنوس أولسون، الشريك المؤسس لخدمة “كريم” لتأجير السيارات، ومحمد عبدالله الزفين، عضو مجلس إدارة مكتب مدينة دبي الذكية ومدير إدارة تقنية المعلومات في بلدية دبي.