دبي – مينا هيرالد: استعرضت دو بنجاح مؤخراً تقنية لاي فاي (LiFi)، وهي أحدث تكنولوجيا لنقل البيانات على مستوى قطاع الاتصال، وذلك في دبي بالتعاون مع العلامة التجارية الإماراتية زيرو1 (ZERO1). وتعد لاي فاي تكنولوجيا شبكات لاسلكية ضوئية تستخدم أضواء ليد (LED) لنقل البيانات بدلاً من موجات الراديو، حيث حققت معدلات نقل بيانات تصل إلى 224 غيغابايت في الثانية الواحدة.

ووفقاً لبحث أجرته شركة موردور للأبحاث (Mordor Intelligence) فإن تقنية لاي فاي أسرع من تقنية واي فاي بمعدل 100 ضعف، فضلاً عن أنها أقل تكلفة بكثير. فضلاً عن ذلك، تتكامل تقنية لاي فاي مع تقنية واي فاي، حيث تساعد على الحد من مخاطر فقدان البيانات في المناطق المغلقة عالية الكثافة. وبذلك فهي ستساهم في توسيع نطاق خدمات دو للإنترنت المتحرك السريع وتعزيز تجربة نقل البيانات الداخلية والخارجية. وستتمكن دو عبر تبني تقنية لاي فاي من توفير حلول رائدة للعملاء من المؤسسات في مختلف المناطق المدنية والتجارية والصناعية. وقد استعرضت دو بنجاح حالات الاستخدام الثلاث لتقنية لاي فاي، بما في ذلك الإنترنت عبر اللاي فاي وتدفق محتوى الفيديو والصوت عبر اللاي فاي.

وقال سليم البلوشي، النائب التنفيذي للرئيس لتطوير الشبكة والعمليات في دو: “من المتوقع أن يصل حجم السوق العالمية لتقنية لاي فاي إلى 80 مليار دولار بحلول العام 2021، حيث نتوقع أن نشهد معدلات طلب متنامية على هذه التكنولوجيا على مدى السنوات القادمة. وقد أردنا من خلال هذه الخطوة ضمان كون عملائنا على اطلاع على هذه التكنولوجيا واستعراض حالات عملها واستخدامها وتوضيح مساهمتها في مكاملة مجموعة خدماتنا واسعة النطاق لقطاع الأعمال. ونحن نعمل حالياً بالتنسيق مع شركات كبرى لتطوير حلول لاي فاي مصممة خصيصاً لتلبية احتياجاتها، واختبارها والتحقق من جودتها لضمان تقديم أحدث الابتكارات لعملائنا الكرام”.

يذكر أن تكنولوجيا لاي فاي الجديدة المبتكرة مناسبة بشكل خاص للمرافق التي تولي أهمية قصوى لمعايير السلامة وأمن البيانات، مثل المستشفيات والمقار المؤسسية، وشركات النقل، والمؤسسات الأمنية. وتستخدم هذه التقنية طيف الضوء المرئي، والذي لديه قدرة هائلة لنقل البيانات (يتوفر نطاق ترددي بعرض حوالي 390 تيرا هيرتز تقريباً)، ولا تعترضه التداخلات الإذاعية، ولا يولد أي تشويش كهرومغناطيسي. وهذا يجعل منها خياراً ممتازاً للمرافق التي تتسم بطبيعتها بمستويات خطر عالية مثل مصافي النفط ومنصات النفط أو محطات البنزين.

وأضاف البلوشي: “تساهم خطوتنا الأخيرة لاستعراض مزايا تقنية اللاي فاي في دعم مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وحاكم دبي، الرامية لترسيخ مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة كوجهة الرائدة في جميع المجالات وكمركز إبداعي في مجال التكنولوجيا على مستوى منطقة الشرق الأوسط”.

يذكر أن دو وزيرو1 تتعاونان على تطوير عدد من الحلول التي تدعم تقنية لاي فاي، والتي توفر مجموعة متنوعة من التحاليل، وأنظمة الاتصال والإدارة، وحلول إشراك العملاء. ويتيح اعتماد حلول لاي فاي في الهواء الطلق دعم احتياجات نقل البيانات لنظم كشف الحركة وتحديد المواقع الجغرافية وشبكات الكاميرات عبر أضواء الشوارع، في حين أن اعتمادها في الأماكن المغلقة يدعم احتياجات مرافق التجزئة والرعاية الصحية والتعليم والمراكز الثقافية.

من جانبه، قال مارك فليتشن، الرئيس التنفيذي لشركة زيرو1: “يسرنا التعاون مع دو ضمن إطار تكنولوجيا لاي فاي الرائدة لتشكيل منصة راسخة توفر حلول كفوءة على المدى الطويل لعملاء دو من المؤسسات. كما يشرفنا أن نساهم في مكاملة تقنيات لاي فاي مع التطبيقات المختلفة، والتي سوف تعزز مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة في طليعة ابتكار حلول اللاي فاي”.