دبي – مينا هيرالد: قام وفد من “سلطة مدينة دبي الملاحية” بزيارة رسمية إلى المقر الرئيسي لـ “المنظمة البحرية الدولية” (IMO) في لندن، حيث إلتقى خلالها عامر علي، المدير التنفيذي، والوفد المرافق مع سعادة كيتاك ليم، أمين عام “المنظمة البحرية الدولية” (IMO)، لمناقشة سبل التعاون المشترك وإطلاعه على أحدث المستجدّات الحاصلة ضمن القطاع البحري في دبي، التي تقود تجربة ريادية يُحتذى بها في التحول إلى مركز بحري عالمي من الطراز الأول. وأكد سعادة السكرتير العام للمنظمة البحرية الدولية على مشاركته الشخصية ودعمه الكامل لـ “قمة دبي البحرية” المزمع عقدها في نوفمبر من العام الجاري.

وسلط الوفد الذي ضمّ أيضاً كل من ماجد بن بشر، وعلي الدبوس، وعادل كلنتر، الضوء على أبرز المحطات الناجحة في تجربة إمارة دبي التي باتت تضاهي أبرز المراكز البحرية العالمية، مدعومةً بالاهتمام اللافت من القيادة الرشيدة والجهود الحثيثة من “سلطة مدينة دبي الملاحية” التي تواصل تطوير الأطر التشريعية واللوائح التنظيمية، بما يتواءم مع أعلى معايير السلامة المهنية وأفضل الممارسات البيئية والقرارات الدولية. وتناول الوفد أيضاً أبرز المبادرات البحرية التي تستهدف تحديث البنى التحتية والخدمات اللوجستية وتعزيز كفاءة العمليات التشغيلية وتنويع الفرص الاستثمارية ضمن مكونات القطاع البحري المحلي.

وتعليقاً على الزيارة، أكد عامر علي التزام “سلطة مدينة دبي الملاحية” بتطوير بنية تشريعية من شأنها ضمان إدارة العمليات البحرية وفق المعايير المعتمدة من قبل “المنظمة البحرية الدولية”، مؤكداً مواصلة العمل على تعزيز التعاون القائم لاستكشاف السبل المثلى لتلبية متطلبات الصناعة البحرية العالمية. وثمّن علي جهود المنظمة في دعم المبادرات النوعية المنضوية تحت مظلة السلطة البحرية، والتي تعكس مستوى الريادة الذي وصلت إليه دبي باعتبارها مركزاً عالمياً للتميز في الابتكار البحري في ظل الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة.

واختتم علي بالقول: “يشرفنا ويسعدنا تأكيد سعادة أمين عام “المنظمة البحرية الدولية” مشاركته في “قمة دبي البحرية” ما يعكس المكانة الطيبة التي وصلت إليها دبي في القطاع البحري العالمي، وسنعمل بشكل مستمر من أجل تعزيز المقوّمات التنافسية للقطاع البحري في دبي وخلق بيئة بحرية متكاملة ومستدامة من شأنها الاستجابة بفعالية لمتغيرات الأسواق ومواكبة الإتجاهات الناشئة واستقطاب المستثمرين الإقليميين والدوليين، وبالتالي ترسيخ مكانة دبي المتنامية كلاعب رئيسي على الخارطة البحرية العالمية.”