دبي – مينا هيرالد: أطلقت شركة ’الاتحاد إسكو‘ المسؤولة عن تحديث مستويات استهلاك الطاقة عن انتهاء تنفيذ مشروع تجديد الإنارة في محطات الطاقة التابعة لـ ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ في منطقتي جبل علي والعوير. وتضمن المشروع استبدال 8,500 من أجهزة الإنارة بالصمامات الثنائية الباعثة للضوء (LED) عالية الكفاءة والتي تجاوزت ضمانات العقد بتوفير 75% من استهلاك الكهرباء الأولي، والذي يعادل انخفاضاً سنوياً بمقدار 15 جيجاواط ساعي.
ويأتي حجم توفير الطاقة هذا عن طريق الصمامات الثنائية الباعثة للضوء عالية الكفاءة من شركة ’فيليبس للإنارة‘، حيث سيتم استبدال معدات الإنارة القديمة الداخلية والخارجية وإنارة الشوارع في محطتي الطاقة في جبل علي والعوير. كما تم قياس نسبة استهلاك الطاقة الجديد للصمامات الثنائية الباعثة للضوء (LED) المثبتة حديثاً والتحقق منها للتأكد من نسبة التوفير التي تضمنها والتي تشكل 75% مقارنةً بنسبة الاستهلاك السابقة. ومن خلال هذا التعاون مع ’إسكو‘، ستشهد ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ انخفاضاً في انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون يعادل 6,286 طن.
وبفضل استخدام تعرفة استهلاك الطاقة الكهربائية التجارية، سيولد المشروع توفيراً سنوياً قدره 6.6 مليون درهم إماراتي بدون أي تكاليف على ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ مرتبطة بصيانة الإنارة خلال السنوات الست التعاقدية. كما سيتم تعويض الاستثمار الأولي لـ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ والذي يبلغ 21 مليون درهم إماراتي من خلال وفورات مضمونة خلال أقل من 3.5 سنة.
وفي محضر تعليقه على هذا الإنجاز، قال ستيفان لو جنتيل-’الاتحاد إسكو‘: “يسرنا الإعلان عن الانتهاء من تنفيذ مشروعنا الأول مع شركة ’فيليبس للإنارة‘ لصالح محطات الطاقة التابعة لـ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ بنجاح تام. ويؤكد هذا المشروع الرائد على سلامة وكفاءة تقنية الصمامات الثنائية الباعثة للضوء (LED) في تحقيق وفورات في الطاقة مع تقديم مستوى أفضل من الإنارة.”
وجدت عمليات التدقيق التي أجرتها ’الاتحاد اسكو‘ سابقاً أن البنية التحتية للإنارة في محطات الطاقة التابعة لـ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ قديمة للغاية وبحاجة إلى تنفيذ عملية تحديث كبيرة لتحسينها والحد من استهلاك الطاقة.
وقد علّق السيد ألفونسو داندريتا رئيس مركز الأنظمة، دبي، ’فيليبس للإنارة‘: “تشكل الإنارة اليوم 19% من الاستهلاك العالمي للطاقة الكهربائية، بينما في منطقتنا فتشكل الإنارة 22% من استهلاك الكهرباء. ومن هنا فإن أهمية حلول إنارة الصمامات الثنائية الباعثة للضوء (LED) للتوفير في الطاقة تزداد كل يوم لتحقيق معايير حياة أكثر استدامة”.
وأضاف ستيفان لو جنتيل: “ستحقق مصادر الإنارة الجديدة عالية الجودة الفائدة لموظفي ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ العاملين في محطات الطاقة ليلاً وتحسن من ظروف الراحة والأمان، إلا أن الأثر الأكبر يكمن في الانخفاض الكبير في مستوى استهلاك الطاقة مع خفض ميزانية صيانة معدات الإنارة إلى الصفر.”