المنامة – مينا هيرالد: أعلنت مجموعة “جي إف إتش” المالية اليوم عن توقيعها اتفاقية مع شركة المتكاملة كابيتال، التابعة لمجموعة أبوظبي المالية، والتي تزاول أنشطة الاستثمارات البديلة وتدير أصولاً بمليــارات الدولارات. وبموجب هذه الاتفاقية ستقوم شركة المتكاملة كابيتال بالاستحواذ على حصة تبلغ 10 % في شركة الصقر للإسمنت من مجموعة “جي إف إتش”. قام بتوقيع الاتفاقية كل من هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة “جي إف إتش” ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الصقر للإسمنت والسيد جاسم الصديقي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة أبوظبي المالية، ورئيس مجلس إدارة شركة المتكاملة كابيتال، وذلك في المقر الرئيسي لمجموعة أبوظبي المالية في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.
إضافة إلى ذلك، فقد أبدت المتكاملة كابيتال اهتمامها بضمان الاكتتاب العام المرتقب لشركة الصقر للإسمنت التي تعتزم طرح أسهمها للاكتتاب وإدراجها في بورصة البحرين بنهاية العام 2016 وتخضع للحصول على الموافقات الداخلية والتنظيمية اللازمة.
وفي معرض تعليقه على الاتفاقية، قال هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة “جي إف إتش” المالية:”إننا سعداء للغاية بانضمام مجموعة أبوظبي المالية إلى قائمة مساهمي شركة الصقر للإسمنت من خلال المتكاملة كابيتال. ونحن نتطلع قدماً إلى تعزيز هذه الشراكة الاستراتيجية مع مجموعة أبوظبي المالية حيث ستستفيد كلا المجموعتين من القوة والخبرة والمكانة التي تميز الأخرى. وتأتي هذه الاتفاقية في إطار استراتيجيتنا العامة الهادفة لاستقطاب مساهمين جدد فيما نمضي بشركة الصقر للإسمنت نحو مرحلة جديدة من النمو.
ومن جهته، قال جاسم الصديقي، الرئيس التنفيذي لمجموعة أبوظبي المالية: “إننا مهتمون للغاية بأعمال “جي إف إتش” ونحن سعداء بتعزيز شراكتنا بأنشطة المجموعة من خلال هذه الاتفاقية الهامة. إن ما تتمتع به شركة الصقر للإسمنت من وضع قوي في السوق، وإمكانيات النمو الكبيرة التي ستمتلكها في المستقبل عند استكمال خط الإنتاج الثاني بنهاية عام 2016، يجعل من هذه الشركة فرصة استثمارية جذابة بالنسبة لمجموعة أبوظبي المالية. وبصفتنا مجموعة رائدة في مجال إدارة الاستثمارات والخدمات المالية، فإننا في مجموعة أبوظبي المالية نتطلع إلى العمل مع مجموعة “جي إف إتش” وشركة الصقر للإسمنت بهدف دعم الشركة وتعزيز قيمتها والعوائد المالية المحققة لجميع المستثمرين والمساهمين”.
تأسست شركة الصقر للإسمنت في العام 2008، وعرفت على نطاق واسع بمصنعها المتكامل لمنتجات الإسمنت في مملكة البحرين، حيث تقوم بصناعة أسمنت بورتلاند العادي والإسمنت المقاوم للسلفات. وتبلغ الطاقة الإنتاجية الحالية للشركة ما مقداره 350 ألف طن سنويا، ومن المتوقع ارتفاع هذا المعدل إلى 850 ألف طن سنويا عند التدشين المرتقب لخط الإنتاج الثاني بنهاية عام 2016. تجدر الإشارة إلى أن شركة الصقر للإسمنت تقدر قيمتها بـ 120 مليون دولار أمريكي.