أبوظبي – مينا هيرالد: تبث سكاي نيوز عربية لقاءاً خاصاً يعرض للمرة الأولى اليوم الأربعاء منتصف الليل بتوقيت أبوظبي، الحادية عشر ليلاً بتوقيت السعودية، ويستضيف الصحفي الأميركي توماس فريدمان، وذلك ضمن برنامج “بصراحة” مع زينة اليازجي.
وفي الحوار قال فريدمان أن حزب الله لا يؤدي دوره كحزب في لبنان، وإنما يعمل كقوة مرتزقة لطهران والحرس الثوري الإيراني مشيراً إلى عدم رضاه عما تفعله إيران في دمشق وصنعاء وبغداد أيضاً.
وتطرق فريدمان إلى سياسة الولايات المتحدة حيث شرح ما سمي بـ “عقيدة أوباما” تجاه منطقة الشرق الأوسط ودولها كالحلفاء التقليديين وإيران، مؤكداً على أن هذه “العقيدة” هي التوجه الجديد للولايات المتحدة ولا تقتصر على أوباما فقط. وبالحديث عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن، أكد فريدمان أن بوتن دائماً ما يبحث عن كرامته في الأماكن الخطأ.
وحول وجهة نظره تجاه تنظيم داعش، يرى فريدمان أن التنظيم سيصبح أخطر بكثير حينما يضيق عليه الخناق، لأنهم سيرون نهايتهم تقترب وسيصبحون أكثر جنوناً.
وعن نظرته للحل في سوريا والعراق، أكد فريدمان أن الحل الطبيعي في الدولتين يكمن في نظام فيدرالي بشكل من الأشكال يتم فيه تقاسم السلطة والثروة، حيث سيتعلمون أولا كيفية العيش مفترقين ليتعلموا بعد ذلك العيش معاً.
وعلى الصعيد التركي، قال فريدمان أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان رجل مصاب بجنون العظمة معبراً بقوله أنه أحد أسوأ القادة في العالم.
وقال فريدمان أن أهم مسار سلام يجب أن يتحقق في المنطقة هو مسار السلام بين السنة والشيعة، مشيراً إلى أن هذه الحرب بدأت منذ القرن السابع الميلادي.