الشارقة – مينا هيرالد: بعد النجاح الذي حققته مشاركة إمارة الشارقة في معرض بورصة برلين الدولية للسياحة والسفر، أعلنت هيئة الإنماء التجاري والسياحة بالشارقة عن مشاركتها للعام السابع عشر على التوالي في معرض موسكو الدولي للسياحة والسفر (MITT)، والذي تقام فعالياته خلال الفترة من 23 وحتى 26 مارس الجاري في العاصمة الروسية.
وتترأس الهيئة وفد إمارة الشارقة المشارك في المعرض، والذي يضم ممثلين عن كل من: وكالة مطار الشارقة للسفريات، هيئة مطار الشارقة الدولي، العربية للطيران، فندق شيراتون، فندق هوليداي انترناشونال، فندق كوبثورن، فندق راديسون بلو، فندق الخالدية، وشركة مقر العالم للسفريات.
وحول المشاركة قال سعادة خالد جاسم المدفع، رئيس الهيئة إن المعرض يُشكّل أحد أهم المعارض الدولية التي تجمع قادة صناعة السفر والسياحة والضيافة من مختلف أنحاء العالم، مما يُضفى زخماً كبيراً لمشاركة الإمارة في الحدث ويدعم خططها الرامية لاستقطاب المزيد من سياح السوق الروسي.
وأشار سعادته أن الشارقة تحتل مكانة مرموقة في السوق الروسي كوجهة سياحية مثالية للعائلات لِما تمتلكه من طقس معتدل وشواطئ رملية على الخليج العربي وخليج عمان، بالإضافة إلى الصحراء والتي تضم عدد من الأنشطة الترفيهية والرياضية، إلى جانب امتلاكها بنية تحتية متطورة، ومنشآت فندقية راقية، وعدد من المتاحف والمراكز الثقافية الرائدة.
وأضاف سعادته أن السوق الروسي يُعد من الأسواق المهمة المصدرة للسياح إلى الشارقة، خاصة أنه يتميز بقوته الشرائية العالية التي تدعم أداء القطاع السياحي بالشارقة، مؤكداً أن وفد الإمارة سيعمل من خلال المشاركة على طرح أطر التعاون المشترك مع الشركات السياحية الروسية وسبل تعزيز التدفق السياحي من السوق الروسي.
وتركّز الهيئة خلال مشاركتها في الحدث على عقد اجتماعات متخصصة مع شركات السياحة والسفر، بهدف استقطاب المزيد من الرحلات السياحية من السوق الروسي إلى الشارقة، والترويج للإمارة كوجهة سياحية جاذبة تتمتع بمقومات تلبي تطلعات السائح الروسي، كما سيعمل الوفد على الترويج والتعريف بمستجدات المشاريع السياحية والمنشآت الفندقية في الشارقة.
كما تُروّج الهيئة من خلال مشاركتها للمشاريع السياحية والبيئية التي أطلقتها الإمارة مؤخراً ومن أبرزها “مشروع مليحة للسياحة البيئية و الأثرية ” و “جزيرة النور” على بحيرة خالد، بالإضافة إلى “محمية واسط للأراضي الرطبة ” و”منتزه الحفية” في كلباء وهو جزء من مشروع كلباء للسياحة البيئية، والتي تُعد إضافات نوعية في صناعة السياحة بالإمارة لا سيما بقطاع السياحة البيئية.
ويُعد معرض موسكو الدولي للسياحة والسفر أحد أكبر خمس معارض عالمية متخصصة بالسفر، والذي يحظى بأهمية خاصة لدى قطاع السفر العالمي وصناع القرار بهذا المجال، حيث يشارك في الحدث أكثر من 1800 شركة من ما يزيد عن 192 دولة ووجهة حول العالم. ويُشكّل المعرض منصة مثالية لصناعة السفر والسياحة والتواصل المباشر بين المختصين لتبادل الخبرات وإبرام الصفقات. كما يتيح المعرض الفرصة للمشاركين لعرض البرامج والعروض السياحية الجديدة في السوق الروسي.
ويُشارك في معرض موسكو الدولي للسياحة والسفر ممثلي مجالس السياحة الوطنية والإقليمية، إلى جانب شركات السياحة والسفر، والمجموعات والمنشآت الفندقية. إضافة لمشاركة شركات الحجوزات عبر الانترنت والخطوط الجوية والمراكز العلاجية. كما يشارك في الحدث مختصين بخدمات التأمين وتأجير السيارات والتعليم والاستشارات العقارية والتجارية ووكلاء الأعمال.
وشهد المعرض خلال دورة العام الماضي حضور أكثر من 32 ألف زائر من 75 منطقة في السوق الروسي، 76 % منهم متخصصين في القطاع السياحي. وسلطت مشاركة الهيئة العام الفائت الضوء على تراث وثقافة الإمارة، من خلال التصميم الخاص بجناح الشارقة وقائمة الفعاليات التي نظمها خلال الحدث.