دبي – مينا هيرالد: أصدرت ديلويت للسنة الرابعة على التوالي تقريرها السنوي حول الاتجاهات الرئيسية في قطاع التكنولوجيا والإعلام والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط. يستند التقرير الذي يتناول أحدث الاتجاهات والتطورات التي سيشهدها هذا القطاع في العام 2016 على مئات المناقشات مع مسؤولين ومحللين وخبراء في مجالات التكنولوجيا والإعلام والاتصالات بالإضافة إلى عشرات الآلاف من المقابلات مع المستهلكين. وقد تمّ اختبار هذه التوقعات مع عملاء ديلويت والمحللين في القطاع وقد بنيت على خبرة ديلويت العالمية والإقليمية في مجالات التكنولوجيا والإعلام والاتصالات. ويجدر ذكره أن توقعات ديلويت في قطاع التكنولوجيا والإعلام والإتصالات عالمياً ركزت على الواقع الإفتراضي، والمرأة في وظائف تكنولوجيا المعلومات، والتقنيات المعرفية، وتقنيات منع الإعلانات، والألعاب على الأجهزة النقالة، وانترنت الجيغابيت، والرياضة الأوروبية، والرياضة الإلكترونية.

وفي هذا الإطار، علّق إيمانويل دورو، الشريك المسؤول عن قطاع الاتصالات والتكنولوجيا والإعلام في ديلويت الشرق الأوسط، قائلاً: “لقد تم وضع الكثير من الجهود في الوصول إلى التوقعات الخاصة بمنطقة الشرق الأوسط، فإنّ قطاع التكنولوجيا والإعلام والإتصالات هو واحد من القطاعات القليلة المتغيرة باستمرار والمتسمة بالتطور السريع. وتتسم منطقة الشرق الأوسط حالياً باتجاهاتها الخاصة في هذا القطاع. فعلى مدى السنين الخمس الماضية، شهدت المنطقة تطورات ملحوظة في شبكات الإتصال واسعة النطاق مما أدى إلى تمكين فئات جديدة من الخدمات. أما في العام 2016، فإننا نتطلع إلى تطورات جديدة في مجال تطبيقات الواقع الإفتراضي للشركات وتبني الحوسبة السحابية ذات المنصات السحابية المتعددة ونمو استخدام التقنيات المعرفية المختلفة في برمجيات الشركات، وازدياد نسبة استخدام الأجهزة الإلكترونية المحمولة في الألعاب وعمليات الدفع بواسطة خدمة Touch.”

وتشمل أهم العوامل التي ستؤثر على قطاع التكنولوجيا والإعلام والاتصالات في الشرق الأوسط للعام 2016 ما يلي:

الواقع الافتراضي Virtual Reality (VR)
من المتوقع أن تستمر ألعاب الواقع الإفتراضي الإلكترونية في تشكيل مصدر الدخل الأساسي لمنطقة الشرق الأوسط في قطاع خدمات وأجهزة العالم الافتراضي. وبحسب التقرير، فإنّ قيمة سوق ألعاب الكمبيوتر تقدر حالياً بقيمة 1.5 مليار دولار ويتوقع أن تنمو قيمة هذا السوق بنسبة ثلاثة أضعاف بحلول العام 2020 معظمها من دول مجلس التعاون الخليجي.

التجارة المرتكزة على خدمة الدفع عبر الهاتف النقال Touch
كشف تقرير ديلويت أنّه من المتوقع أن تحقق التجارة عبر الهاتف النقال نمواً كبيراً في الشرق الأوسط عام 2016، ويعتبر النجاح الذي حققته تقنيات الدفع عبر التطبيقات الإلكترونية مثل تقنيات الدفع عبر الهاتف النقال دليلاً على ذلك. إلّا أنّ سرعة إعتماد هذه الخدمة سوف تختلف بشكل ملحوظ بحسب التكنولوجيا المستخدمة. وفي حين تحتاج تقنية التواصل القريب المدى بعض الوقت لكي تحقق النمو المرجو منها، تتوقع ديلويت ارتفاع الطلب على التجارة الإلكترونية المرتكزة على خدمة Touch من قبل المستهلكين في العام 2016 بحسب سرعة انتشار التجارة الإلكترونية ومنصات الدفع المختلفة في المنطقة.
ويتوقع أيضاً ارتفاع نسبة استخدام طرق الدفع الجديدة وستكون مسألة وقت قبل أن أن تطغى على وسائل الدفع التقليدية (الدفع عند التوصيل) بكونها طريقة الدفع الأولى في العمليات التجارية الإلكترونية في المنطقة.

تبني الحوسبة السحابية ذات المنصات المتعددة (الخدمات السحابية العامة والخاصة) في الشرق الأوسط
من المتوقع أن تتجاوز قيمة قطاع الخدمات السحابية في العام 2016 قيمة المليار دولار. وسيبدأ المستخدمون الجدد للخدمات السحابية باستخدام النماذج ذات الخدمات السحابية العامة والخاصة بدلاً من استخدام النماذج ذات الخدمات الكاملة. كما أنه من المتوقع أن تنمو الخدمات البرمجية بوتيرة أسرع من غيرها من الخدمات السحابية الإلكترونية الأخرى وذلك بدفع خاص من قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة مقارنةً مع الشركات الخاصة الكبرى والقطاع العام.
وفي هذا السياق، سوف تستمر المؤسسات الحكومية في الحفاظ على وتطوير استخدام المنصات السحابية الخاصة لتحقيق الإلتزام بالمتطلبات التنظيمية وحماية السرية والنزاهة عند معاملة المعلومات السرية. أما المؤسسات غير الحكومية والتي تضم الشركات الكبيرة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم، فسوف تقوم باختبار السحابات العامة لعروض الخدمات التعليمية والخدمات البرمجية نظراً للنضوج والثبات الذين تتمتع بهما البرمجيات الإنتاجية وسهولة تقديم موارد المواد البنى التحتية الملائمة.

حقوق استخدام الملكية الفكرية الموسيقية
يضم العالم حالياً 240 شركة على الأقل من الشركات المعنية بحقوق الملكية الفكرية الموسيقية لترخيص استخدام الحقوق الموسيقية، وهي ممتدة على مدى 129 دولة وست قارات، فيما تحتوي منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا فقط إثنين من هذه الشركات في كل من لبنان ومصر تضم كلاهما 5000 عضو.
ويتوقع تقرير ديلويت أن تقوم واحدة على الأقل من دول مجلس التعاون الخليجي باعتماد أنظمة ترخيص حقوق الملكية الموسيقية مما سيعجّل من حركة نمو قطاع الموسيقى في المنطقة وينتج منافع إقتصادية غير مباشرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.