دبي – مينا هيرالد: انضمت شركة داو الهند والشرق الأوسط وإفريقيا جي إم بي إتش (فرع دبي) إلى قائمة أفضل أرباب العمل في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويقوم معهد أفضل أرباب العمل باعتماد أرباب العمل الذين يوفرون لموظفيهم أفضل ظروف العمل على المستوى العالمي، ما يتيح لشركاتهم النمو والتطور.
وفي سياق تعليقه على هذا التطور، قال موسى الموسى، رئيس فرع الشركة في دبي ومديرها المالي في الهند والشرق الأوسط وإفريقيا: “نحن ندعم المجتمعات التي نعمل فيها من خلال برامج المواطنة المؤسسية بالتزامن مع ابتكارنا للحلول التي تعزز تقدم البشرية وتوفر قيماً مشتركة في جميع أنحاء العالم”.
ويقوم معهد أفضل أرباب العمل بمنح شهادة أفضل أرباب العمل بعد إجراء تقييم صارم يعززه تمحيص لا يقل صرامة لممارسات الشركات المعنية في عدد من المجالات بما فيها التعويضات والمزايا الأخرى التي تقدمها لموظفيها وارتقائهم للسلَّم الوظيفي وظروف عملهم وتدريبهم وتنمية مهاراتهم المهنية.
من ناحيته، قال جمال هارت، رئيس دائرة الموارد البشرية لشؤون الهند والشرق الأوسط وتركيا في شركة داو للكيماويات: “يعتبر تطوير مهارات الموظفين أحد العوامل الحيوية في استراتيجية شركة داو التي طرحت برنامجاً يقضي باجتماع الفريق القيادي للشركة مرتين سنوياً للتركيز على التخطيط لتنمية المواهب وتهيئة الجيل التالي من الموظفين للعمل، تعززه متابعات محددة المواعيد على مدار العام. كما نفتخر بالجهود التي نبذلها لبناء ثقافة من التقدير في داو. ولطالما كنا نؤمن عبر تاريخنا الطويل واللامع بأن الموظفين الذين يتم تكريم إنجازاتهم وتقدير جهودهم في العمل يكونون أكثر سعادة والتزاماً بعملهم”.
وتنشط داو في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ أكثر من 30 عاماً وتوفر تشكيلة متميزة من التقنيات لزبائنها المحليين في العديد من القطاعات بما فيها التغليف والبناء والانشاءات والنفط والغاز والزراعة. وتعتبر دولة الإمارات العربية المتحدة مركز أعمال وحضور داو المؤسسي في الهند والشرق الأوسط وإفريقيا وتركيا. وإضافة إلى إسهاماتها المشهودة في قطاع الكيماويات، تلتزم داو أيضاً برؤية دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال التعاون عن كثب مع مبادرات الحكومة في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.