دبي – مينا هيرالد: استضافت شركة هيونداي إفريقيا والشرق الأوسط هذا الأسبوع ورشة عمل للعلاقات العامة في دبي جمعت فيها وكلاء توزيع مركباتها في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط، في خطوة ترمي إلى مواصلة تعزيز مكانتها البارزة في السوق. ويهدف اللقاء إلى ضمان أن يعمل جميع وكلاء توزيع مركبات هيونداي مع مكتب المقر الإقليمي للشركة، وشركة العلاقات العامة الإقليمية المعينة حديثاً “واليس لاستشارات التسويق”، كفريق اتصالات موحد.

وقال جين (جايمس) كيم، نائب الرئيس ومدير المكتب الإقليمي لشركة هيونداي في إفريقيا والشرق الأوسط، إن نجاح العلاقات العامة يساهم في تمهيد الطريق أمام نجاح المبيعات. وأضاف خلال كلمته التي افتتح فيها ورشة العمل: “تحرص شركة هيونداي وشركاؤها عملياً على ضمان تحقيق النجاح في منطقة إفريقيا والشرق الأوسط ذات الامتداد الجغرافي الشاسع من الدار البيضاء غرباً إلى مسقط شرقاً، ومن القاهرة شمالاً إلى كيب تاون جنوباً، وذلك من خلال الاجتماع سوية لمناقشة خططنا الخاصة بالعلاقات العامة للمنطقة للعام 2016 ودعم تنفيذها، إلى جانب الحديث حول سياساتنا وإجراءاتنا الجديدة والمحسنة”.

وكانت هيونداي حققت نجاحاً باهراً بمجموعة مركباتها من طرز الصالون والدفع الرباعي المتنوعة، في حين من المنتظر أن يشهد العام 2016 وصول الشركة إلى محطتي إنجاز نوعيتين، الأولى وضع طُرز العلامة التجارية الفاخرة “جينيسيس” بمكانة تنفرد وتليق بها كعلامة تجارية مستقلة، أما الثانية فتتمثل في تدشين الطراز “أيونيك”، أول سيارة منخفضة الانبعاثات تقدّم ثلاثة خيارات من نظم الحركة الكهربائية هي النظام الهجين، ونظام الشحن من القابس الكهربائي، والنظام الكهربائي بالكامل.