أبوظبي – مينا هيرالد: أعلنت شركتا “دوم” للمعارض و”يورو إكسبو”، عن إقامة أول معرض للمعدات والأدوات المتخصصة في أبوظبي والذي يستهدف البائعين والمورّدين والمصنّعين على حد سواء. ومن المتوقع أن يلبّي هذا المعرض المتكامل الذي ينطلق في شهر أكتوبر المقبل، الاحتياجات الحيوية للقطاع الصناعي المزدهر في دولة الإمارات العربية المتحدة بما يضمه من أحدث الابتكارات وأفضل المنتجات والخدمات.
يقام معرض أبوظبي للمعدات في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك) في الفترة ما بين 3 إلى 5 أكتوبر 2016، بين الساعة 10:00 صباحاً وحتى السادسة مساءً. ومن المنتظر أن يستقبل المعرض التي يقام على مساحة 5000 متر مربع، أكثر من 6000 زائر من المتخصصين في هذا القطاع من دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، كسلطنة عمان والكويت والمملكة العربية السعودية وقطر والبحرين. وسيعرض هذا الحدث الأول من نوعه مجموعة واسعة من المتطلبات الصناعية من أدوات البناء والأجهزة الصناعية لأعمال السباكة والكهرباء والتركيب المنزلي، والعدد الصناعية، وأدوات الحدائق، وأدوات السلامة، ومعدات الإضاءة.
وقد عملت دولة الإمارات خلال السنوات الماضية على تنويع نشاطها الاقتصادي وتعزيز قطاعها الصناعي. وقد أصبح المنتج المحلي من الألومنيوم يتصدر الطلب في الأسواق العالمية، وعززت الدولة قدراتها في مجالي الطيران والدفاع. وفي ظل وجود عوامل مساعدة مثل زيادة الإنفاق الحكومي، وبناء مشاريع البنية التحتية، وارتفاع مستوى المعيشة، والتطورات التكنولوجية، فمن المتوقع أن تسجّل صناعة الأجهزة والأدوات والآلات في دولة الإمارات نمواً كبيراً في الأجل القصير والمتوسط.
وقال أنطوان جورج، المدير العام لشركة “دوم” للمعارض: “نحن متحمسون جداً للإعلان عن هذا المعرض الاستثنائي والوحيد المتخصص في أبوظبي في تقديم نظرة شاملة عن صناعة الأدوات والأجهزة. وسيكون معرض أبوظبي للمعدات منصة رائدة للعلامات التجارية المحلية لعرض منتجاتها المبتكرة، وللعلامات التجارية العالمية لاستهداف المشترين وتعزيز وجودها في سوق الأجهزة والمعدات المزدهر في دولة الإمارات. ونظراً للنمو العمراني المذهل في أبوظبي بخاصة وفي دولة الإمارات بشكل عام، فنحن واثقون من أن هذا المعرض سيكون بمثابة فرصة لعقد الصفقات التجارية والتواصل بين الصنّاع والموردين والمستهلكين”.
وقال مايكل هاوسلر، مدير المشاريع العالمية في شركة “يورو إكسبو”- فيينا: “سيساهم هذا الحدث الذي يقام للمرة الأولى، في تعزيز مكانة أبوظبي في سوق التجارة كمركز للأنشطة الصناعية والخدمات المساعدة. وسيتمكن زوار المعرض من التعرف على المنتجات والتطورات الجديدة وأثرها على الصناعة عالمياً، وأن يكونوا في خضم النقاشات الحاسمة المتعلقة بالصناعة والاحتكاك بشكل مباشر بمئات العارضين من حقول النفط والغاز، والقطاعين الصناعي والتجاري، مثل المصنعين والمستوردين والمصدرين والمقاولين من ممثلي العلامات التجارية الرائدة التي ستعرض منتجاتها المتطورة “.
وأضاف: “تعد أبوظبي حالياً أكبر سوق للمشاريع في منطقة الشرق الأوسط، حيث تجري فيها العديد من المشاريع الرائدة، كتوسيع مطار أبوظبي الدولي، ومدينة مصدر، ومدينة محمد بن زايد، وجزيرة ياس، وغيرها. وبفضل موقعها كنقطة مركزية للتوزيع التجاري في منطقة الشرق الأوسط، فإن أبوظبي تعد مكاناً مثالياً لاستضافة الفعاليات الصناعية المتخصصة كالمعرض المزمع إقامته في أكتوبر المقبل”.
وقد أكدت العديد من العلامات التجارية الشهيرة مشاركتها في المعرض ومن أبرزها، المجلس الألماني الإماراتي المشترك للصناعة والتجارة (إيه اتش كيه)، ورابطة مصنعي المعدات الألمانية (أف دبليو آي)، وروبرت بوش، وستانلي، وبلاك آند ديكر، وديوالت، وكنيبكس ويرك وفوبرتال، وويكون.
وتعمل “روبرت بوش الشرق الأوسط”، إحدى الشركات المشاركة في المعرض، في المنطقة منذ أكثر من 90 عاماً. حيث توفر قطع غيار السيارات والمعدات والأدوات الكهربائية، والتكنولوجيا الحرارية، وأنظمة الأمن والقيادة الإلكترونية، والتحكم التكنولوجي، لقاعدة عريضة من العملاء في دول الشرق الأوسط. ويعمل لدى الشركة حوالي 220 عاملاً، وتعتبر الشرق الأوسط منطقة النمو الرئيسية لبوش. وقد سجلت الشركة في عام 2014 نمواً سنوياً يُقدر بـ 7% ، مع عائدات قدرها 950 مليون درهم في 15 سوقاً. وتتبع الشركة لمجموعة بوش، التي تضم حوالي 440 شركة تابعة وإقليمية في حوالي 60 بلداً.
ويضم المجلس الألماني الإماراتي المشترك للصناعة والتجارة، الداعم الرسمي للمعرض، شبكة واسعة مؤلفة من 130 مكتباً في 90 بلداً. وهو المؤسسة الرسمية الوحيدة المخوّلة من قبل الحكومة الاتحادية الألمانية واتحاد الغرف الألمانية للتجارة والصناعة، لتعزيز العلاقات التجارية والصناعية بين ألمانيا والبلدان المستضيفة لها. ولدى المجلس مكاتب في كل من أبوظبي ودبي ومكاتب تمثيلية في الدوحة ومسقط.
أما شركة “وكنيبكس ويرك فوبرتال” الألمانية، إحدى الشركات المشاركة في معرض أبوظبي للمعدات، فهي من الشركات العالمية الرائدة في صناعة الكماشات للاستخدام المهني، وتقديم منتجات ذات جودة عالية مع مميزات وفوائد كثيرة وبأسعار تنافسية. وتقدم الشركة مجموعة واسعة من الكماشات، التي تستخدم في العديد من الصناعات كالبناء والأدوات الكهربائية والإلكترونية، والسيارات، ومعدات التكييف والميكانيك والطيران، والطاقة الشمسية وغيرها.
وتشارك “ويكون الشرق الأوسط” في المعرض من خلال مجموعة واسعة من المنتجات المتخصصة التي تشمل مواد لاصقة خاصة ومانعات للتسرب، وبخاخات ومعاجين التجميع عالية الأداء، وزيوت التشحيم المستخدمة في جميع مجالات الصناعة.