أبوظبي – مينا هيرالد: انطلقت بمركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك) اليوم الدورة الافتتاحية لأعمال “مؤتمر اتحادات والجمعيات المهنية في الشرق الأوسط” والذي يستمر أعماله حتى 6 أبريل 2016، وذلك بحضور ومشاركة عدد كبير من الخبراء وصناع القرار على المستويين الإقليمي والدولي.
ويتضمن جدول أعمال المؤتمر الذي يعقد تحت شعار “خلق فرص مستقبلية للاتحادات والجمعيات المهنية” العديد من الجلسات النقاشية والندوات التعليمية وفرص التواصل بين المشاركين، وذلك بمشاركة عدد من قادة الجمعيات والاتحادات من دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وأمريكا وأوروبا.
ويعد ” مؤتمر اتحادات والجمعيات المهنية في الشرق الأوسط” بمثابة منصة دولية تجمع العديد من قادة الجمعيات والاتحادات العالمية والشركاء الاستراتيجيين في القطاعات المهنية بهدف تبادل المعارف والأفكار فضلاً عن تعزيز مكانة أبوظبي في هذا القطاع. ويُنظم هذا المؤتمر من قبل شركة “سي آي أم جلوبال” التي تنظم العديد من المؤتمرات الاتحادية الكبرى في منطقة جنوب آسيا كما يحظى بدعم شركة أبو ظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” ومكتب أبوظبي للمؤتمرات.
وبهذه المناسبة قال حميد مطر الظاهري، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك” ومجموعة الشركات التابعة لها بالانابة: “نحن سعداء باستضافة الدورة الأولى لـ” مؤتمر اتحادات والجمعيات المهنية في الشرق الأوسط” التي تدعم خططنا الاستراتيجية الهادفة إلى زيادة عدد المؤتمرات المتخصصة وتسهم في ترسيخ المكانة المرموقة التي تحتلها أبوظبي كوجهة رائدة لاستضافة المعارض والمؤتمرات الدولية. كما تعد استضافة هذا المؤتمر فرصة مناسبة لتسليط الضوء على المرافق العالمية المتطورة التي توفرها أبوظبي لاستضافة المؤتمرات والاجتماعات، فضلاً عن التواصل مع أبرز صناع القرار في الاتحادات والجمعيات الرائدة في المنطقة.”
وألقى خليفة القبيسي، مدير قطاع مبيعات المؤتمرات والاجتماعات بشركة أبوظبي الوطنية للمعارض “أدنيك”، ورئيس الاتحاد الدولي لمنظمي المؤتمرات لمنطقة الشرق الاوسط (الإيكا) كلمة قال فيها: “نحن في إيكا سعداء بإقامة هذا الحدث الهام الذي جاء تماشياً مع النمو الكبير الذي شهدته المنطقة في أعداد الاتحادات المتخصصة في القطاعات المهنية، الأمر الذي سيساهم وبشكل فاعل في استقطاب المزيد من المؤتمرات الدولية في مختلف القطاعات”.
وتأتي استضافة هذه الفعالية الهامة في إطار استراتيجية أدنيك الجديدة المتمثلة في تعزيز قطاع المؤتمرات المتخصصة بما فيها قطاع مؤتمرات الاتحادات والجمعيات المهنية لما لها من تأثير إيجابي وكبير على اقتصاد الإمارة، فضلاً عن تعزيز مكانة أبوظبي باعتبارها عاصمة صناعة المعارض والمؤتمرات في دولة الإمارات.

ويشهد المؤتمر مشاركة واسعة لعدد من قادة الجمعيات المهنية والاتحادات في الجلسات النقاشية التي تسلط الضوء على أفضل الممارسات العالمية، كما أن المؤتمر يحظى بدعم الاتحادات والجمعيات الصناعية العالمية بما يوفر منصة مهمة للجميع لمشاركة المعارف والخبرات، وفي مقدمتها الجمعية الأمريكية لتنفيذيي الاتحادات.
وتجدر الإشارة إلى أن مركز أبوظبي الوطني للمعارض “أدنيك” يعد من أهم المراكز لاستضافة الأحداث والفعاليات، وهو مجهز بمرافق حديثة وفقاً لأرقى المعايير الدولية. ويوفر المركز ما يقارب 133 ألف متر مربع من المساحات الداخلية والخارجية التي يمكن تكييفها وفقاً لاحتياجات الأحداث المقامة. وقد استقطب أدنيك ما يقارب 1.8 مليون زائر خلال 369 فعالية استضافها.