دبي – مينا هيرالد: رحبت ناسداك دبي بإدراج إصدارين من صكوك حكومة إندونيسيا بقيمة 2.5 مليار دولار أمريكي، ليرتفع بذلك إجمالي القيمة الاسمية للصكوك المدرجة في الوقت الحالي في دبي إلى 42.31 مليار دولار أمريكي، مما يعزز وضع الإمارة كأكبر مركز لإدراج الصكوك في العالم.
وتدعم إدراجات الصكوك نمو دبي بوصفها العاصمة العالمية للاقتصاد الإسلامي وفقاً للمبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله.
وقال معالي بامبانج برودجونيجورو، وزير المالية الإندونيسي:” تؤكد إصداراتنا من الصكوك في الفترة الأخيرة التزام إندونيسيا بدعم أسواق رأس المال الإسلامية، ويتيح اختيارنا لناسداك دبي لإدراج تلك الصكوك روابط وثيقة بالمستثمرين على المستويين الإقليمي والدولي. ونتطلع لإصدار مزيد من الصكوك في الوقت المناسب وفقاً لبرنامج إصدار وثائق شهادات الائتمان 2012، مما يوفر مزيداً من الموارد المالية للأنشطة الحكومية كما يوفر فرصاً جديدةً للمستثمرين حول العالم.”
ومن جهته قال سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي، والأمين العام لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي، ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، “تعكس هذه الإدراجات بالغة الأهمية الانتشار الدولي الذي تحظى به أسواق رأس المال الإسلامية في دبي في ظل تسارع وتيرة توسع الإمارة بوصفها العاصمة العالمية للاقتصاد الإسلامي. وعلاوة على ذلك فإن علاقاتنا المتنامية مع إندونيسيا، أكبر البلاد الإسلامية من حيث عدد السكان، تعزز جهود تطوير البنية التحتية المالية بما يخدم مصلحة الاقتصاد والمواطنين في البلدين.”
جدير بالذكر أنه تم إدراج الإصدارين في 31 مارس 2016، مما زاد إجمالي قيمة إدراجات صكوك الحكومة الإندونيسية في البورصة إلى 8.5 مليار دولار أمريكي، حيث سبق وأن أدرجت أربعة إصدارات من الصكوك في العام الماضي بإجمالي قيمة اسمية تبلغ 6 مليارات دولار أمريكي.
وقال عبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي، “تحتفي البورصة بإدراجات الصكوك التي تصدرها جهات الإصدار السيادية من جميع أنحاء العالم فضلاً عن المؤسسات المتعددة الجنسيات والمؤسسات الخاصة الناشطة في العديد من القطاعات. وفي ظل تنامي قطاع الصكوك، فإننا سندعم تطويره بكل السبل الممكنة اعتماداً على معارف أسواق رأس المال الإسلامية وخبراتها المتاحة في دولة الإمارات العربية المتحدة.”

من جانبه، قال حامد علي، الرئيس التنفيذي لبورصة ناسداك دبي: “إننا ملتزمون بتقديم إطار إدراجات مرن ويتجاوب مع جميع المتطلبات للوفاء باحتياجات جهات إصدار الصكوك، بما في ذلك تعزيز إجراءات الإدراج التي تلبي احتياجاتها التجارية. ونهدف إلى دعم جهات الإصدار على كل المستويات بدءاً من التميز التنظيمي ومروراً بالموثوقية الإدارية وانتهاءً بالحضور الإقليمي والعالمي.”
ناسداك دبي هي البورصة الأكبر في العالم من حيث إدراجات الصكوك إذ بلغت قيمة الصكوك المدرجة 39.56 مليار دولار أمريكي. وتبلغ قيمة إدراجات الصكوك في سوق دبي المالي 2.75 مليار دولار أمريكي.