الرياض – مينا هيرالد: أعلنت هيئة تنشيط السياحة المصرية اليوم عن تسجيل ارتفاع ملحوظ في أعداد الزوار القادمين من المملكة العربية السعودية إلى مصر بنسبة 6% خلال شهري يناير وفبراير من العام الحالي مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وتأتي هذه الزيادة بالتزامن مع إطلاق الهيئة لحملة ترويجية إقليمية بعنوان “هي دي مصر” (#هي_دي_مصر) ((#thisisegypt خلال شهر نوفمبر الماضي، والتي تهدف لدفع عجلة النمو في قطاع السياحة والترويج لمصر كوجهة سياحية متميزة واستقطاب المسافرين العرب من منطقة الشرق الأوسط، وذلك بالتزامن مع تطبيق إجراءات أخرى لتعزيز النمو المستهدف.

وأعرب المستشار السياحي لسفارة جمهورية مصر العربية في أبوظبي أحمد علي اسماعيل عن سعادته بتسجيل تحسن ملحوظ في نسبة عدد الزوار من دول مجلس التعاون الخليجي الشقيقة، مشيراً إلى وجود العديد من الاستراتيجيات والحوافز التي من شأنها تنمية السياحة القادمة من سوق دول مجلس التعاون الخليجي من بينها وضع إجراءات جديدة لتسهيل الحصول على تأشيرة الدخول في نهاية العام الماضي تسمح للأفراد من جميع الجنسيات ممن لديهم إقامة سارية بحد أدنى ستة أشهر في دول مجلس التعاون الخليجي بالحصول على تأشيرة دخول عند الوصول إلى مصر.

كما أعرب عن سعادته بزيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مؤخراً إلى مصر خلال الفترة بين 6 و8 أبريل لتوقيع عدد من اتفاقيات التعاون المشترك بين البلدين، متمنياً مواصلة تعزيز وزيادة أعداد الزوار من دول منطقة الشرق الأوسط من خلال التعاون والعمل عن كثب مع شركات السفر والجهات المعنية الأخرى لاستكشاف كافة الوسائل المتاحة لتعزيز هذا النمو.

وخلال شهري يناير وفبراير من العام 2015، دخل قرابة 55،582 سائح من المملكة العربية السعودية إلى مصر عبر مطارات الدولة، وبعد 12 شهراً فقط، ارتفع هذا العدد ليصل إلى 59،000 سائحاً بزيادة قدرها 6%.

وتشارك مصر قريباً في معرض الرياض للسفر 2016، الذي يعد واحداً من أبرز الفعاليات المتخصصة في السفر في المملكة العربية السعودية، وذلك في الفترة من 12 إلى 15 أبريل الجاري، ما يعد فرصة مناسبة لالتقاء شركات السياحة وأصحاب ومديري الفنادق وأفراد المجتمع بكبار المسؤولين من قطاع السياحة في مصر لمناقشة الجهود الحثيثة التي تبذلها هيئة تنشيط السياحة المصرية لتحفيز المسافرين العرب لقضاء إجازاتهم في مصر.