دبي – مينا هيرالد: إنطلاقاً من حرص هيئة كهرباء ومياه دبي على تعزيز علاقة الشراكة القائمة مع جامعة حمدان بن محمد الذكية، وتنسيقاً للجهود الرامية للتطوير في المجال المؤسسي والعلمي والوظيفي بهدف رفع مستوى الأداء من خلال البرامج التدريبية والعلمية التي تقدمها الجامعة من إعداد عناصر الموارد البشرية وتنمية وتطوير قدراتهم، وقّع سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، وسعادة/ الدكتور منصور العور، رئيس “جامعة حمدان بن محمد الذكية” مذكرة تفاهم بهدف بناء تعزيز التعاون والعمل المشترك بين الطرفين بما يدعم تحقيق الأهداف الاستراتيجية المشتركة في مجالات الدراسات الأكاديمية والتدريبية والتعليمية المتخصصة، وذلك بحضور عدد من مسؤولي الجانبين.
وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير: ” تنفيذاً للاستراتيجية الوطنية للابتكار التي أطلقها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله، يسعدنا التعاون مع جامعة حمدان بن محمد الذكية بما يدعم رؤيتنا في أن نكون مؤسسة مستدامة مبتكرة على مستوى عالمي، حيث نقف اليوم بثبات في مصاف كبريات الشركات العالمية وأعرقها بفضل نتائجنا المتميزة في الكفاءة والاعتمادية والتوافرية، التي حققناها عبر مسيرتنا بفضل التخطيط الدقيق والتنفيذ السليم للمشاريع والحلول المبتكرة التي طورناها. ومن شأن توقيع مذكرة تفاهم تعميق أواصر التعاون بين الهيئة والجامعة لتبادل المعلومات والدراسات ذات العلاقة والتعاون في مجال البحوث العلمية والدراسات التطبيقية، وتطوير برامج الدراسات العليا فيما يختص بمجال الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والعلوم البيئية.”
وأوضح سعادته : “سنعمل على الارتقاء بأداء وكفاءة الكوادر البشرية العاملة في الهيئة من خلال سلسلة من البرامج التدريبية والعلمية المقدمة من “جامعة حمدان بن محمد الذكية”، والتي تستند إلى منهجية تعلم ذكية ومبتكرة ومرنة بعيداً عن المفهوم التدريسي التقليدي، بما يضمن مواكبة المتغيرات المتسارعة التي يفرضها العصر الرقمي. وسنعمل على تبادل المعلومات والدراسات والإصدارات المعرفية المطبوعة، انسجاماً مع مساعينا الحثيثة لإثراء المعرفة وتعزيز الجوانب العملية، وبالأخص الإلكترونية، بما يدعم توجهات حكومة دبي نحو التحول إلى نموذج الحكومة الذكية “.
وأشاد سعادة الطاير بتجربة جامعة حمدان بن محمد الذكية الريادية في مجال التعليم الذكي وترسيخ ثقافة الجودة والابتكار في التعليم والبحث العلمي، وتصدير أفضل الخبرات والتجارب والممارسات إلى نخبة الجامعات العربية والعالمية.
من جهته، أعرب الدكتور منصور العور عن سعادته بوضع أسس متينة لتعزيز الشراكة القائمة مع “هيئة كهرباء ومياه دبي” وفتح قنوات جديدة للتعاون في مجال التدريب والتعلم وتحفيز الإبداع والابتكار، لافتاً إلى أنّ مذكرة التفاهم الجديدة تعكس الثقة العالية التي توليها الأوساط الحكومية لـ “جامعة حمدان بن محمد الذكية” ودورها في قيادة مسيرة الإبداع والابتكار في التعليم الذكي وترسيخ ثقافة الجودة في التعليم والبحث العلمي.
وأكّد العور التزام الجامعة بتوفير السبل اللازمة لإثراء وتعميق المعرفة والارتقاء بالطاقات الإبداعية والكفاءات البشرية لدى ” هيئة كهرباء ومياه دبي “، فضلاً عن رفد الهيئة بالأدوات الفاعلة لمواكبة متطلبات القرن الحادي والعشرين وترسيخ مكانتها الريادية كمؤسسة معنية بتقديم خدمات مستدامة للكهرباء والمياه بمستوى عالمي.
وأضاف العور: “يأتي توقيع عقد التدريب ليؤكد التزامنا المطلق بالمساهمة في تعزيز الاستثمار الأمثل في العنصر البشري ونشر المعرفة الحديثة وغرس ثقافة الابتكار، وفقاً لتوجيهات سيدي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة، لتفعيل المساهمة في جعل دبي مركزاً للابتكار. وتكمن أهمية البرامج التدريبية الجديدة في كونها فرصة مثالية لموظفي ” هيئة كهرباء ومياه دبي ” لاكتساب أفضل المهارات الاستراتيجية في القيادة والإدارة والتواصل الفعال، الأمر الذي ينعكس بصورة إيجابية على تحسين الأداء الحكومي بالشكل الذي يكفل تحقيق السعادة للمتعاملين والرفاهية للمجتمع.”
وتنص مذكرة التفاهم على تكثيف الجهود المشتركة لدعم المهارات الإبداعية وتحفيز الطاقات الشابة على الابتكار، تماشياً مع المساعي الوطنية لتحقيق أهداف “استراتيجية دبي للابتكار” في جعل دبي المدينة الأكثر ابتكارا في العالم. إذ اتفق الجانبان على توفير الفرص التعليمية من خلال 8 منح دراسية في مجال التميز في الإدارة البيئية، فضلاً عن ابتكار محفظة نوعية من برامج الدراسات العليا في مجال الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة والعلوم البيئية، والتي تمثل دفعة قوية لمسيرة الاستدامة في دولة الإمارات.
ومن المقرر أن يتم تنفيذ دورات تدريبية ميدانية وبرامج تعليمية مشتركة في مجال بناء القدرات في إدارة الجودة وإدارة الموارد البشرية والتعليم الإلكتروني وغيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك، فضلاً عن التعاون في مجال البحوث العلمية والدراسات التطبيقية.
وحرصاً على الوصول بالشراكة الاستراتيجية إلى مستوى أعلى من التميز، وقع الطرفان عقداً ستقوم بموجبه “جامعة حمدان بن محمد الذكية” بتنفيذ 9 برامج تدريبية لصالح الهيئة في المجالات ذات الصلة بالإدارة المالية والإدارة الاستراتيجية والابتكار والإبداع في الأعمال والقيادة وإدارة التغيير ومهارات التواصل الفعال وغيرها. وسيتم، في المرحلة الأولى، إتاحة المجال أمام 60 موظفاً من الهيئة للانتساب إلى برنامج “الدبلوم المهني في إدارة الابتكار في الأعمال” و”برنامج الإدارة الاستراتيجية والقيادة”، اللذين يكتسبان أهمية خاصة باعتبارهما فرصة هامة لإكساب المنتسبين أعلى المهارات والكفاءات والخبرات التي تؤهلهم لتعزيز عملية صنع القرار ومواجهة التحديات بكفاءة عالية وتحقيق التميز في مجالات الإبداع والقيادة والابتكار والإدارة الاستراتيجية، والتي تمثل بمجملها ضرورة ملحة لمواصلة مسيرة التميز الحكومي التي تنتهجها دولة الإمارات في ظل السياسة الحكيمة للقيادة الرشيدة.
ويجدر الذكر بأنّ مذكرة التفاهم تنص على عقد ندوات ولقاءات وورش عمل تفاعلية، فضلاً عن تفعيل العمل المشترك في مجال إجراء المقارنات المعيارية وتنفيذ مبادرات نوعية ومشاريع تطويرية تعزز الدور المجتمعي لـ “جامعة حمدان بن محمد الذكية” و”هيئة كهرباء ومياه دبي”، وذلك ضمن الأطر المعتمدة والمنهجيات المعمول بها لدى كل منهما.