دبي – مينا هيرالد: تشارك مؤسسة حكومة دبي الذكية، في الدورة الرابعة لمعرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية الذي يعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في الفترة ما بين 11و13 أبريل الجاري في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، تحت شعار “حكومات محلية – إنجازات عالمية”.

وتشارك مؤسسة حكومة دبي الذكية بمجموعة من خدماتها وتطبيقاتها الذكية ومبادراتها المبتكرة وتسلط عليها الضوء خلال فعاليات المعرض، وتشمل:

تطبيق “دبي الآن”.. أفضل خدمة حكومية عبر “المحمول” عن فئة التطبيق الشامل:

أشرَكت مؤسسة حكومة دبي الذكية مواطني ومقيمي دبي في ابتكار التطبيق الذكي “دبي الآن” الفائز بجائزة أفضل خدمة حكومية عبر الهاتف المحمول عن فئة التطبيق الشامل على المستوى الوطني في الدورة الرابعة للقمة الحكومية، ويعد الترجمة العملية للحكومة المترابطة والمتكاملة، من خلال “مختبر تصميم تجربة المتعامل” الذي يتيح جمع الأفكار وإشراك المتعامل وتقييم وتحسين التصاميم واختيار النماذج الأولى والتأكد من صحتها وتصميم التجربة واختبار قابلية الاستخدام.

باستخدامك هذا التطبيق المبتكر لا داعي لأن تترك بيتك لتسجيل مركبتك، فقد أصبح بإمكانك سداد مخالفاتك المرورية والبحث عن أقرب مركز تسجيل لسيارتك أو تجديد الملكية، وتحديد مكان استلامها. ليس هذا فقط، كذلك أصبح بإمكانك سداد فواتيرك بطريقة أكثر ذكاءً: كهرباء، ماء، اتصالات، دو، وشحن بطاقتك من سالك، نول، وحسابك في جمارك دبي، والتبرع لدبي العطاء ومؤسسة الجليلة.

ويتميز تطبيق “دبي الآن” بترابط الخدمات الحكومية مع بعضها البعض في سبيل تقديم خدمة سهلة وسلسة. مثال على ذلك بإمكان المتعامل تصفح خدمة خطة اللقاحات التي تندرج تحت تصنيف الصحة والمقدمة من هيئة الصحة ومن خلال تصفحه الخدمة وتكملة الإجراءات يستطيع المتعامل الوصول إلى طبيب أطفال من دون الخروج من الخدمة نفسها، وسيجد المتعامل ترابط خدمات أخرى مثل خريطة غوغل لتحديد الوصول للمستشفى وإيجاد معلومات مهمة مثل حسابه في سالك أو بطاقة نول ليتمكن من تحديد مساره باستخدام طرق المواصلات. ومن المكان نفسه يمكن للمتعامل تغيير مساره حيث يعرض التطبيق خدمة الحوادث الحالية التي تقدمها شرطة دبي. ويعرض التطبيق المعلومات في الوقت المناسب ما يتيح للمستخدم إتمام الإجراءات من الشاشة نفسها بشكل سلس ومباشر دون الحاجة للتنقل عبر صفحاته.

خدمة “هويتي الإلكترونية”

تعتبر خدمة “هويتي الإلكترونية” التي أطلقتها مؤسسة حكومة دبي الذكية، بالتعاون مع هيئة الإمارات للهوية دليلاً على التزام المؤسسة وسعيها بشكل دؤوب بصفتها الذراع التقني لمكتب مدينة دبي الذكية إلى توفير البنى التحتية والخدمات المشتركة للجهات الحكومية لمساعدتها في توفير عوامل النجاح لوصول الجمهور إلى خدماتها بشكل سلس على مدار الساعة وحيثما وجدوا؛ بما يسهم بشكل فعّال في تحقيق الوصول بدبي إلى المدينة الأذكى عالمياً.

ويتيح التسجيل في خدمة هويتي الإلكترونية الدخول تلقائياً إلى أكثر من 630 خدمة مقدمة من 14 جهة حكومية في دبي واستخدامها من خلال اسم مستخدم واحد وكلمة مرور واحدة ما يغني عن التسجيل مع كل جهة حكومية على حدة، وتعدد حسابات التعريف الشخصية، ويمكن التسجيل فيها من خلال أجهزة الخدمة الذاتية التي تغطي أنحاء دبي، وفي قاعات المراجعين بالجهات الحكومية، ومن خلال الرابط: https://myid.dubai.gov.ae. كذلك تتيح الخدمة لكل من يمتلك قارئاً للبطاقات (Card Reader) إتمام عملية التسجيل من بيته أو مكتبه دون الحاجة إلى التسجيل عبر الجهاز (الكيوسك).

مختبر تصميم تجربة المتعامل

ابتكرت الفرق المختصة في مؤسسة حكومة دبي الذكية مختبر تصميم تجربة المتعامل بهدف إشراك الجمهور في تطوير الخدمات الحكومية، وفق أفضل الممارسات والمعايير العالمية تعزيزاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” لجعل الإمارة وجهة للمُبتكرين والمُبدعين في ظل كفاءة حكومية رائدة ومتميزة. كما أن تصميم التطبيقات والخدمات الحكومية الذكية بناء على وجهة نظر المتعاملين من شأنه كسر الحواجز بين الجهات الحكومية والمتعاملين فيما يتعلق بتوفير الخدمات، وتقديمها لهم بصورة قريبة منهم وسهلة في الاستخدام، ما يضمن زيادة نسبة تبنيهم لهذه التطبيقات والخدمات، ما يمنحهم مزيداً من السعادة المنشودة.

ويعتبر هذا المختبر الآن جزءاً من المراحل التي تمر بها عملية تطوير الخدمات الحكومية المقدمة إلى المجتمع من خلال تجربة واقعية للمتعاملين، ووفق أفضل الممارسات والمعايير العالمية تعزيزاً للرؤية المؤسسية في بناء مدينة متميزة تتوافر فيها استدامة رفاهية العيش، ومقومات النجاح؛ وصولاً إلى تحقيق رؤية حكومة دبي 2021 في تسهيل تعاملات الأفراد والشركات والزوار مع الجهات الحكومية.

ويوفر مختبر تصميم تجربة المتعامل فرصة واقعية للمتعاملين لتصميم الخدمات الحكومية وفقاً لرغباتهم ومتطلباتهم بالاستفادة من تجاربهم العملية وآرائهم في تطوير الخدمات والتطبيقات الذكية. كما يتيح المختبر الفرصة لذوي الإعاقة أيضاً للقيام بتجارب عملية حية على خدمات ذكية متنوعة للتأكد من مدى تلبيتها لمتطلباتهم وحاجاتهم الخاصة الجسدية والبصرية، وتجربة أشكال مُختلفة من الأكشاك الإلكترونية المُبتكرة خصيصاً لإسعادهم، ليتم الاستفادة من هذه التجارب في إعادة تصميم هذه الأكشاك بما يتلاءم مع احتياجاتهم الجسدية، إضافة إلى تجارب لفئة المتعاملين من ذوي الإعاقة ضعاف البصر ليشاركوا عملياً في تطوير درجة التباين اللوني لتصبح نصوص التطبيقات أكثر وضوحاً وأسهل في قراءتها.

ويتيح المختبر أيضاً الفرصة للمتعاملين للقيام بتجارب عملية اعتماداً على رصد حركة عين المُتعامل أثناء عمليات البحث والاستخدام للخدمات والتطبيقات، للاستفادة لاحقاً من النتائج في إعادة تصميمها لتصبح أكثر راحة عند استخدامها.

مبادرة مؤشر السعادة

طورت مؤسسة حكومة دبي الذكية بصفتها الذراع التقني لمكتب مدينة دبي الذكية أداة ذكية تفاعلية سهلة الاستخدام مرتبطة بشبكة إلكترونية مركزية، لقياس “مؤشر السعادة”، تحقيقاً لرؤيتها المتمثلة في جعل دبي المدينة الأسعد على وجه الأرض، من خلال تقديم خدمات وبنى تحتية ذكية ذات مستوى عالمي.

ويهدف “مؤشر السعادة” إلى فهم خريطة الرضا عن الخدمات المُقدمة من حكومة دبي عبر ربط وتصنيف تجربة سكان مدينة دبي تجاه هذه الخدمات، ليجري من ثمّ تحليلها والعمل على تحسينها وتطويرها؛ بما يرسخ مفهوم الشفافية ، ومن ناحية أخرى يتيح لمتخذي القرار الاطّلاع على نتائج احتساب مؤشر السعادة، تحقيقاً لتوجيهات القيادة: ‬”إسعاد الناس مهمة لا تحتمل‬ التأجيل. ‬‬

ويعتبر مؤشر السعادة أداة ذكية تفاعلية سهلة الاستخدام مرتبطة بشبكة إلكترونية مركزية لقياس “مؤشر السعادة” للجمهور ورضاهم عن الخدمات المقدمة لهم من القطاع الحكومي والخاص بشكل يومي يراعي التغيرات السريعة، وتوقعات الناس التي تتغير بسرعة أيضاً، عبر أجهزة ذكية أو أجهزة إلكترونية في مقار الجهات الحكومية، ونقاط الاتصال المتوفرة في المواقع الإلكترونية الحكومية، والتطبيقات الذكية في الهاتف المحمول، و المرتبطة جميعها بشبكة مركزية تقوم برصد هذا المؤشر وإرسال تقارير يومية لمتخذي القرار لرصد المناطق الجغرافية والحكومية الأكثر سعادة ورضا عن الخدمات الحكومية بهدف تطوير الخدمات وتحسين مدى سعادة الجمهور عن الخدمات المقدمة له

عدد مراكز الخدمة التي طُبقت فيها المبادرة : 83 مركزاً
عدد الأصوات لسنة 2015 : أكثر من 1.6 مليون صوت

تطبيق “دبي للتوظيف” mJobs

أطلقت مؤسسة حكومة دبي الذكية هذا التطبيق في أبريل من العام 2015، ويعد التطبيق الذكي الرسمي عبر الأجهزة الذكية للبحث عن وظائف حكومية في دبي، سواء للخريجين الجدد أو من المهنيين المتمرسين. ويمكن التسجيل في التطبيق مجاناً والبحث عن الشواغر المتوافرة والتقدم لها. وبإمكان المتعاملين الوصول إلى التطبيق تحت الاسم mJobsمن متجري غوغل بلاي لمستخدمي أجهزة أندرويد وأبل لمستخدمي أجهزة آي فون.

وبمجرد تحميل التطبيق سوف يتاح للمتعاملين الاستفادة من باقة خدمات التوظيف المتميزة التي توفرها 20 جهة حكومية في إمارة دبي مشتركة بالتطبيق حتى الآن، وتشمل: إنشاء حساب جديد وتحديث الملف الشخصي، والاطلاع على جميع الشواغر الوظيفية في الجهات الحكومية المشاركة فيه بشكل سلس، والبحث حسب الدائرة وتاريخ النشر والكلمات المفتاحية، وإضافة الشواغر الوظيفية إلى “سلة الوظائف” للاطلاع عليها والتقدم لها لاحقاً، ومشاركة وظيفة شاغرة مع الأصدقاء، وتحميل السيرة الذاتية عن طريق Dropbox أو الهاتف الذكي، إضافة إلى مشاهدة الإشعارات ذات الصلة ومتابعة حالة الطلب. كما يمكن للباحثين عن وظائف الدخول إلى التطبيق من خلال عدة قنوات، ومنها الدخول عبر حساب الفيسبوك الخاص بالمتقدم إلى الوظيفة وإمكان استخدام الحساب نفسه الخاص ببوابة التوظيف الإلكتروني www.ejob.ae التابعة لحكومة دبي الذكية. ويحتوي التطبيق على العديد من الخدمات الأخرى، منها كيفية التواصل مع حكومة دبي الذكية، إضافة إلى مواقع الجهات الحكومية.

الموظف الذكي “”Smart Employee

صممت مؤسسة حكومة دبي الذكية تطبيق “الموظف الذكي” للأجهزة الذكية والأجهزة اللوحية خصيصاً لخدمة موظفي حكومة دبي، وهو متوافر على متجري أبل وغوغل بلاي تحت الاسم “الموظف الذكي” أو “Smart Employee”. وهو متاح للاستخدام من قبل جميع موظفي الجهات الحكومية التي تستخدم “نظم تخطيط الموارد الحكومية”؛ ويوفر لهم، بنسختيه العربية والإنجليزية، قائمة بالخدمات الذاتية المخصصة؛ مثل: تقديم إجازة وإشعار العودة منها، والاستفسار عن أرصدة الإجازات، وطلبات الإجازات السابقة، وسجلات الحضور والأذونات، والرواتب (الحصول على المعلومات ذات الصلة بالراتب، بما في ذلك كشوف الرواتب)، ومراجعة التسلسل الهرمي لفريق العمل، أو البحث عن موظف والاتصال به. ويوفر التطبيق أيضاً للمسؤولين إمكان اعتماد طلبات الشراء والإجازات من أي مكان يكونون فيه وعلى مدار الساعة، إضافة إلى عرض الإشعارات للمديرين لاتخاذ الإجراء المناسب.وهذا التطبيق متاح لـ 54 جهة حكومية ويستفيد منه أكثر من 50000 موظف.

المنصة الموحدة للخدمات الحكومية “دبي الآن”

بناء على رؤية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، التي تقتضي ابتكار واجهة تطبيق واحدة، ورقم تعريفي موحد، ورقم هاتف واحد، ومكان واحد وموظف واحد، ابتكرت مؤسسة حكومة دبي الذكية المنصة الموحدة والشاملة One Hub، التي أطلقتها في معرض جيتكس 2015.

تعدّ هذه المنصة أحد الحلول الذكية المتميزة والشاملة وهي أول منصة موحدة من نوعها للخدمات الحكومية الذكية التي تمكًن المتعاملين من الوصول إلى كافة الخدمات وإجراء جميع المعاملات من مكان واحد وفي الوقت الذي يشاؤون، عبر قنوات متعددة ذكية ميسرة وشاملة، تشمل: الهاتف المحمول، الأجهزة الملبوسة (القابلة للارتداء)، المواقع الإلكترونية، الأكشاك الذكية للخدمات الذكية، قنوات التواصل الاجتماعي، البريد الإلكتروني، البحث، والمطبوعات بأنواعها.

وتهدف هذه المنصة الموحدة إلى توفير سياسة لتجربة موحدة للمتعاملين متماسكة ومتناسقة عبر كافة القنوات الذكية من حيث تفاعلها معهم ونمطها المرئي عند حصولهم على الخدمات في حكومة دبي. وقد تم إطلاق أُولاها بنجاح باهر عبر قناة الهاتف الذكي، وهو تطبيق “دبي الآن”، وتواصل المؤسسة بذل الجهود لإطلاق هذه المنصة عبر القنوات الأخرى كالتلفاز والساعة الذكية والنظارات الذكية والقناة الصوتية.

جهاز الخدمة الذاتية للموارد البشرية- “تساهيل”

هي خدمة تفاعلية بين موظفي حكومة دبي ونظم تخطيط الموارد الحكومية تمكنهم من التواصل الإلكتروني على مدار الساعة، ويوفر اتصالاً آمناً ومباشراً مع الأنظمة، ويحسن الخدمة ويدير سير العمل، ويقدم النظام خدمة ذاتية للموظف كالتقديم لطلب إجازة وإشعار العودة من الإجازة، وطلب شهادة راتب وعرض تفاصيل الراتب، وطباعة القسيمة وغيرها من الخدمات، كما يقدم النظام خدمة ذاتية للمدير كعرض جميع مسؤوليات الموظف وقبول أو رفض طلبات الموظفين وتقييم أداء الموظف وغيرها من الخدمات.

وتستند الخدمة إلى أربع قنوات هي:

خدمة الرسائل النصية القصيرة سواء بخدمة “الإشعار” التي تزوّد الموظفين برسائل تلقائية حول المستجدات المتعلقة بالرواتب والإجازات، أو “الاستعلام” بالرد على رسائلهم التي تتيح لهم استلام بياناتهم عبر الاتصال على الرقم (4433).

خدمة الرد الآلي “الهاتف التفاعلي”: ويتم الرد آلياً على الخدمة المطلوبة، وتسمح هذه الخدمة بالاستعلام عن البيانات الشخصية على الرقم (800GRP).

الأكشاك الإلكترونية: المنتشرة في عدد من الدوائر الحكومية والتي تم تصميمها خصيصاً للموظفين الذين يتعذر عليهم الوصول إلى الخدمات الذكية، وهي على هيئة الصراف الآلي، سهلة الاستخدام وبعدة لغات (عربية، إنجليزية، أوردو)، وتوفر الجهد والوقت على الموظف والموارد البشرية، وتتيح الحصول على شهادة ورقية مطبوعة.

تطبيق “الموظف الذكي”: الذي يتيح للموظف التقديم للخدمات التي يوفرها النظام في أي وقت ومن أي مكان باللغتين العربية والإنجليزية، وهو متوفر على الموبايل والكمبيوتر اللوحي.