دبي – مينا هيرالد: التقت معالي جميلة بنت سالم المهيري، وزيرة الدولة لشؤون التعليم العام عدداً من مديري المدارس الحكومية الأعضاء في مجلس القيادات المدرسية، يمثلون 15 مدرسة من مختلف المراحل الدراسية بإمارات الدولة.

يأتي ذلك في إطار سلسلة زيارات معاليها للميدان التربوي، للاستماع والالتقاء بالهيئات التدريسية والقيادات المدرسية والطلبة، وتعزيز قنوات التواصل المباشرة مع مختلف الشركاء والأطراف المعنية من أجل الارتقاء بمنظومة التعليم العام على مستوى الدولة، وصولاً إلى بلوغ أهداف الأجندة الوطنية لدولة الإمارات.

تضمن برنامج معاليها زيارة مدرسة الأميرة هيا بنت الحسين الحكومية للتعليم الأساسي والثانوي بدبي، والتي استضافت برنامجاً تدريبياً متخصصاً للمعلمين خلال يوم الزيارة، حيث استمعت معاليها خلال اللقاء إلى رؤية القيادات المدرسية لواقع ومستقبل الصلاحيات الأكاديمية والتشغيلية للقيادات المدرسية وفق خطط الوزارة وعقب التشكيل الوزاري الأخير للحكومة الاتحادية، والأفكار التطويرية للواقع التعليمي مما يساعدهم على تحقيق أهداف الأجندة الوطنية في كافة المرافق التعليمية.

قالت معالي وزيرة الدولة لشؤون التعليم العام : ” تؤكد متطلبات وأهداف الأجندة الوطنية لدولة الإمارات حرص دولة الإمارات على أن تكون القيادات المدرسية بمدارس الدولة كافة ذات كفاءة عالية قادرة على تحقيق الأهداف المرجوة وإعطائها الصلاحيات لتنفيذ ذلك”.

وأضافت معاليها ” نثق في تضافر جهود جميع القيادات المدرسية وتعاونهم مع وزارة التربية والتعليم والهيئات والمجالس التعليمية لتنفيذ توجهات القيادة العليا لتحقيق الأجندة الوطنية باعتبارها محور دفع عجلة التطوير في قطاع التعليم، وبما يواكب طموحات دولة الإمارات العربية المتحدة بأن تكون من أفضل الوجهات التعليمية المتميزة في العالم بحلول العام 2021″.