دبي – مينا هيرالد: نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع المؤتمر الدولي الأول لصحة الرجل، لمناقشة قضايا تعزيز الوعي بصحة الرجل، ضمن سعي الوزارة لتحقيق رؤيتها في توفير نظام صحي متميز يضمن الشمولية والفاعلية لتحقيق أعلى مستوى لصحة أفراد المجتمع. وذلك بحضور سعادة الدكتور يوسف محمد السركال الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات، والدكتور عبد العزيز الزرعوني نائب مدير منطقة دبي الطبية والدكتورة مريم شاكر مدير مكتب التدريب والتطوير في منطقة دبي الطبية ونخبة متميزة من المتخصصين والخبراء في صحة الرجل من دولة الإمارات العربية المتحدة، وكندا وايطاليا والهند، وذلك في فندق إنتركونتيننتال دبي فستيفال سيتي‬.

وأكد الدكتور يوسف السركال، حرص الوزارة على تقديم خدمات صحية شاملة وبأعلى المعايير العالمية، مواكبة لتوجهات الحكومة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حيث يشكل هذا المؤتمر منصة تفاعلية تجمع القيادات الصحية والأطباء والخبراء لتبادل الخبرات والمعارف عن أحدث الممارسات الطبية العالمية في مجال صحة الرجل.

من ناحيته أشار الدكتور عبد العزيز الزرعوني في كلمته إلى أن المؤتمر ناقش تعزيز الأبحاث والدراسات في مجال صحة الرجل، وعرض المخاطر الصحية المختلفة المسؤولة عن الأمراض التي تصيب الرجل كالسكري والضغط وأمراض القلب وكيفية الوقاية منها. ولفت إلى أن منطقة دبي الطبية أطلقت بناء على استراتيجية وزارة الصحة ووقاية المجتمع البرامج والمبادرات التي تهتم بصحة الرجل والمجتمع، بداية من اعتماد عيادات صحة الرجل، ومرورا بكل مراحل الرعاية الصحية التي توفرها وحتى برامج فحوصات ماقبل الزواج التي تستهدف رعاية الرجل وأسرته.

من جانبها، ذكرت الدكتورة مريم شاكر أن الوزارة أنشات عيادة لصحة الرجل فى مركز المحيصنة الصحي تؤدي دوراً مهماً في تفعيل مبدأ الوقاية لدى الرجال، و تقديم خدمات نوعية وتخصصية موثوقة لدى شريحة أوسع من الرجال الذين يحتاجون إلى وصفات وقائية أو علاجية مما يساهم في تجنب الكثير من المشكلات الاجتماعية و الأسرية من أجل تبادل الخبرات بين الأطباء، إضافة إلى إيجاد قاعدة بيانات للأمراض التي تهدد صحة الرجل ومن أبرز المواضيع ؛ طرق العلاج والوقاية من الإصابة بمرض البروستاتا، نقص هرمون التستوسترون وتأثيره على صحة الرجل، الاكتئاب وانعدام الخصوبة، ومشاكل الختان وعلاجها وآخر المستجدات في علاج العقم وتأثيرها على الذكورة.
وفي نهاية المؤتمر تم تكريم المحاضرين والشركات الراعية واللجنة المنظمة وتسليم الشهادات.