القاهرة – مينا هيرالد: احتفت “دابر إيجيبت ليمتد”، الشركة الرائدة في مجال العناية الصحية والشخصية في مصر، أمس، بإفتتاح مقرّها الإداري الجديد في القاهرة الجديدة، في مبادرة نوعية تدعم استراتيجية النمو والتوسّع التي تنتهجها الشركة على الصعيدين المحلي والإقليمي. وحضر حفل الإفتتاح نخبةٌ من كبار الشخصيات المحلية والقيادات التنفيذية في الشركة، في مقدّمتهم الدكتور أناند برمان رئيس شركة دابر العالمية؛ وسانيل دوجال، الرئيس التنفيذي لشركة “دابر الهند”؛ وموهيت مالهوترا، الرئيس التنفيذي لـ “دابر إنترناشيونال؛ وأنوب شارما، المدير العام لشركة “دابر إيجيبت”، بالإضافة إلى عدد من كبار المسؤولين والموظفين في الشركة وشركاء الأعمال وممثلين من الهيئات الحكومية.

وتأتي هذه الخطوة الإستراتيجية إستجابةً للنجاح المتنامي الذي حقّقته “دابر إيجيبت” على مدار السنوات الماضية، حيث شهدت مبيعاتها إرتفاعاً ملحوظاً بواقع 11% خلال العام الماضي لتصل إلى 461 مليون جنيه مصري. وستتمثّل مهام المكتب الجديد في تقديم خدمات الدعم الإداري والتنفيذي للشركة في مصر وإفريقيا، وإدارة العملية التشغيلية لمصانع الشركة في مدينة العاشر من رمضان.

وشهد افتتاح مقر الشركة الجديد إطلاق العلامة التجارية “ديرموفيفا” تحت مظلة “دابر” في السوق المحلية، بما في ذلك مجموعة منتجات “ديرموفيفا للعناية بالوجه” التي تعد أحدث إضافة إلى محفظة الشركة في مصر.

وأكّد سانيل دوجال، الرئيس التنفيذي لشركة “دابر الهند”، ان مصرتحتضن أكبر قاعدة إستهلاكية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بما يجعلها من أهم الأسواق الرائدة لدفع عجلة نمو الأعمال الدولية للشركة. وأوضح دوجال أن هذه المبادرة النوعية من شأنها تمكين الشركة ورفدها بالمرونة والأدوات اللازمة للإستفادة المثلى من الفرص الناشئة في مصر بما يتواءم مع خططها الإستراتيجية للتوسّع وتعزيز انتشارها في المنطقة والعالم.

ومن جانبه، قال موهيت مالهوترا، الرئيس التنفيذي لشركة “دابر إنترناشيونال”: “أثبتت “دابر إيجيبت” مكانة مرموقة ورائدة لها في مصر، مدعومةً بخبرة واسعة تزيد على عقدين من الزمن في السوق المحلية. ويشكّل المقر الجديد في القاهرة إستدلالاً واضحاً على التزامنا المطرد بالوصول إلى أكبر شريحة ممكنة من العملاء وضمان حصولهم على أفضل المنتجات المبتكرة والمصمّمة وفق أعلى معايير الجودة والكفاءة والحرفية في مجال العناية الشخصية والصحية، تماشياً مع رؤيتنا الطموحة لتلبية الإحتياجات والمتطلّبات المتنوّعة للعملاء”.

ويتّسم المقر الجديد لشركة “دابر إيجيبت”، يتميز بتصميم خارجي وداخلي متميّز تم تطويره خصيصاً بما يتماشى مع أفضل الممارسات الهندسية الصديقة للبيئة بحيث يتيح المبنى دخول أشعة الشمس الطبيعية على مدار اليوم وتم إنشاؤه بإستخدام أحدث المواد الآمنة للبيئة، بما من شأنه المساهمة الفاعلة في تقليل معدّلات إستهلاك الطاقة بشكل ملحوظ. ويحتوي المبنى على العديد من المساحات المفتوحة، بالإضافة إلى غرف الإجتماعات والمكاتب المجهّزة بأحدث الأجهزة والحلول العملية لضمان توفير بيئة عمل مريحة وصحية للموظفين.

وعلّق أنوب شارما، الرئيس التنفيذي لشركة “دابر إيجيبت ليمتد”، قائلاً: “لا يقتصر المقر الجديد على دعم مسيرة الشركة نحو مزيد من النمو والتوسّع وتعزيز كفاءتها التشغيلية والإنتاجية فحسب، بل إنه يعكس أيضاً التزامنا الدؤوب بالمسؤولية الإجتماعية والبيئية التي تشكّل ركيزة أساسية من الركائز الإستراتيجية التي تستند إليها الشركة. ونحن نتطلّع قدماً لمواصلة المضي قدماً على هذا الطريق من أجل الوصول إلى الأهداف المرجوة والمساهمة الفاعلة في دعم نمو “دابر إنترناشيونال” في المنطقة والإرتقاء بها إلى مستوى أعلى من الريادة والتفوّق”.

ويُذكر أخيراً أن “دابر إيجيبت ليمتد” هي شركة تابعة لمجموعة “دابر إنترناشيونال”. وبدأت الشركة عملياتها التشغيلية في مصر في عام 1996 في مجال تطوير المنتجات الطبيعية للعناية الصحية والشخصية، بما في ذلك زيوت الشعر والشامبو ومنتجات العناية بالبشرة والأسنان. كما تحظى الشركة بحضورٍ قويٍ في الأسواق المجاورة مثل المغرب ودول أخرى في أفريقيا الوسطى. وتضم الحملات الترويجية للشركة في منطقة الشرق الأوسط بعضاً من أبرز المشاهير العرب أمثال فريال يوسف وعلا غانم وديانا كرزون ودينا حايك ودرّة زروق ورزان مغربي وماريا ومي سليم وهدى حداد.