عجمان – مينا هيرالد: تستعد منطقة عجمان الحرة لإجراء توسع عالمي متسارع في العام الجديد بعد أن أضافت بنجاح مكاتبها الخاصة داخل دولة الإمارات وفي الهند. وسوف يساهم التوسع إلى حد بعيد في تعزيز وجود المنطقة الحرة كبوابة جديدة في الأسواق العالمية باعتبارها جزءاً من خطط التوسع التي تتبعها المنطقة الحرة.
فبعد أن أنشأت مكاتب لها في مختلف دول العالم ومن بينها مواقع عالمية مثل بومباي ودلهي؛ أصبح لمنطقة عجمان الحرة أيضاً وجود في العديد من المواقع الأخرى عن طريق شركاء ممثلين لها كما هو الحال في مدينة مانشستر بالمملكة المتحدة وفي مدينة كراتشي بباكستان.
تراقب المنطقة الحرة باهتمام وعن كثب سوق منطقة آسيا ـ المحيط الهادي للتوسع بها. ومع نهاية العام المالي 2016م تتطلع منطقة عجمان الحرة أن يكون لديها مكاتب عاملة في كل من ألمانيا وفرنسا وإيطاليا وسنغافورة. وفي الوقت الحالي تملك منطقة عجمان الحرة وجوداً في خمس دول مختلفة مثل دار السلام وجوهانسبيرغ. وتشمل خطط النمو الأساسية لمنطقة عجمان الحرة إنشاء مكاتب لها في العديد من المواقع الأخرى العالمية لزيادة توسعها.
يقول السيد/ محمود الهاشمي مدير عام منطقة عجمان الحرة: “لقد وضعنا خططاً إستراتيجية لزيادة التوسع في الأسواق العالمية خلال عام 2016م. ويعتبر افتتاح هذه المكاتب الجديدة بمثابة خطوة للمضي قدماً نحو الاستجابة للطلب المتنامي على المكاتب الجديدة والخدمات العصرية. ويضيف قائلاً: “من خلال تأسيس وجود في هذه الدول فإننا نسعى إلى عرض مرافق للأعمال لعملائنا على مستوى عالمي وذلك بتقديم آخر وأحدث المستجدات في مجال تأسيس الشركات”.

وتعبيراً عن استعداد منطقة عجمان الحرة؛ يضيف السيد/ نادر الدسوقي نائب مدير عام منطقة عجمان الحرة قائلاً: “تعتبر إمارة عجمان وجهة استثمار آمن وبها فرص للإعفاء الضريبي وإنشاء الشركات خلال 24 ساعة”.
ويختتم السيد/ ريشي سومايا مدير المبيعات في منطقة عجمان الحرة الحديث قائلاً: “سوف تتمكن الشركات في كافة أنحاء العالم من الاستفادة من شركات الأعمال الأوفشور/العالمية في عجمان بما يؤدي إلى تمكين ممارسة الأعمال الدولية المعفاة من الضرائب بسهولة ويسر. كما أن إجراءات إنشاء الشركات بسرعة وسهولة سوف يجعل شركات الأعمال الأوفشور/العالمية في عجمان بمثابة أداة استثمار مثالية لإدارة أصول عملائها”.
وتعتبر منطقة عجمان الحرة واحدة من أسرع المناطق الحرة نمواً في المنطقة وسوف تستمر في بذل الجهود الرامية إلى زيادة التوسع. وسوف تشهد الفترة القادمة تطورات تتمحور حول العملاء والخدمات المقدمة إليهم.