دبي – مينا هيرالد: أعلنت “ميرجر ماركت”، إحدى الشركات المتخصصة في الدراسات البحثية والأخبار لصفقات الاندماج والاستحواذ في العالم، عن إصدار تقرير شامل عن صفقات الاندماج والاستحواذ في الشرق الأوسط للربع الأول من العام، قبيل منتدى الأسهم الخاصة وصفقات الاندماج والاستحواذ في الشرق الأوسط الذي ستعقده في دبي في 16 مايو. في حين أشارت أحدث بيانات ميرجر ماركت أنه قد تم الإعلان عن 13 صفقة في الربع الأول من العام الجاري بقيمة 1.5 مليار دولار. والجدير بالذكر أن إجمالي عدد الصفقات يعادل المجموع في الربع الأول من 2015، إلا أن إجمالي قيمة الصفقات انخفض بنسبة 39.7٪ من 2.5 مليار دولار. كما وحدّدت ميرجر ماركت أن قطاع الاتصالات هو الأكثر استهدافاً في الشرق الأوسط، وذلك نتيجة استحواز شركة اتصالات سعودية على الاتصالات الكويتية بصفقة قيمتها 494 مليون دولار –وهي أعلى صفقة في الربع الأول من العام الجاري.

وعلّق كيرستي ويلسون، محرر الأبحاث العالمية في ميرجر ماركت، بقوله: “استقطبت دولة الإمارات العربية المتحدة أكبر عدد من الصفقات خلال هذا الربع، بعد الإعلان عن سبع صفقات بلغ مجموعها 447 مليون دولار. وكانت أعلى صفقة في الإمارات العربية المتحدة خلال الربع الأول من العام الجاري، تعادل بـ292 مليون دولار وهي حيازة ستاندرد تشارترد للملكية الخاصة، بيلي جيفورد ومؤسسة التمويل الدولية على منصة التجارة الإلكترونية Souq.com من بعد جولة تمويل ثمّنت الشركة ب 1 بليون دولار”.

في حين ارتفعت قيمة الصفقات في قطاع الاتصالات بشكل ملحوظ، حيث بلغ مجموعها 494 مليون دولار في الربع الأول من عام 2016، مقارنة بـ223 مليون دولار في نفس الفترة من العام الماضي. ومن القطاعات الأخرى التي شهدت نمواً كبيراً هي قطاع البناء، والذي سجل 135 مليون دولار في الربع الأول من 2016، مقارنة بـ41 مليون دولار في عام 2015، بالإضافة إلى قطاع النقل، الذي سجّل صفقات بلغت قيمتها الإجمالية 90 مليون دولار في الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بـ21 مليون دولار في نفس الفترة من العام الماضي.

ومن جانبه علّق ويل سيفرايت، الشريك في بيكر آند ماكينزي حبيب الملا، المتواجد في دولة الإمارات العربية المتحدة: “واصلت صفقات الاندماج والاستحواذ عبر الحدود بالازدهار في الربع الأول من 2016 في منطقة الشرق الأوسط، وذلك بعدما حققت هذه الصفقات رقماً قياسياً عالمياً وإقليمياً في العام 2015. ويذكر أن قطاعات الأغذية والمشروبات والاتصالات كانت نشطة بشكل خاص في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي وعلى الرغم من انخفاض أسعار النفط وعدم اليقين في الاقتصاد الكلي، فإن الشركات واصلت المضي في توسعها الاستراتيجي وخطط الدمج الخاصة بها. وإن المنطقة لا تزال تجذب المستثمرين الدوليين الأغناء في مجال الأسهم الخاصة، بالتالي ونظرا للنشاط الحالي والصحي في كل من صفقات الاندماج والاستحواذ والأسهم الخاصة، فإننا نتوقع أن يستمر النشاط على هذه الوتيرة في الربع المقبل.”

من المنتظر أن يحضر المنتدى القادم لميرجير ماركت، الذي يتناول صفقات الاندماج والاستحواذ والأسهم الخاصة في الشرق الأوسط، كبار المتخصصين في المعاملات في الشرق الأوسط. حيث ستتم دراسة اتجاهات ووتيرة الصفقات في المنطقة، فضلا عن تبادل الأفكار بشأن التوقعات لصفقات الاندماج والاستحواذ في الشرق الأوسط. يذكر أن استضافة المنتدى ستتم بشراكة استراتيجية مع بيكر آند ماكينزي، إي واي، بنك ستاندرد إلى جانب شركاء انستينكتف. كما وسيعقب المنتدى تقديم جوائز ميرجر للاندماج والاستحواذ الافتتاحية في الشرق الأوسط، والتي ستكون بمثابة تقدير الإنجازات الاستشارية والمعاملات في القطاعات المختلفة مثل قطاع المستهلك والتعدين والمرافق بالاضافة إلى قطاع الصناعة والكيماويات والطب والتكنولوجيا الحيوية والعقارات والخدمات المالية.