المنامة – مينا هيرالد : أعلنت اليوم مجموعة جي إف إتش المالية انها قامت بتنظيم جلسة للمستثمرين وذلك يوم الاثنين الموافق 18 إبريل 2016 بالتعاون مع بورصة البحرين، حيث تم اطلاع المستثمرين الحاليين والمحتملين على التوقعات والخطط المستقبلية للمجموعة.

أقيمت الجلسة بحضور عدد من المستثمرين ومؤسسات الوساطة المالية والمؤسسات المالية بمقر بورصة البحرين في مرفأ البحرين المالي. اشتملت الندوة على عروض توضيحية حول سجل النمو الخاص بالمجموعة واستراتيجيتها الاستثمارية، بالإضافة إلى آخر التطورات والخطط المستقبلية. وتحدث في الندوة عددا من مسئولي الإدارة العليا بالمجموعة حيث تم التطرق إلى عدة موضوعات شملت استثمارات المجموعة والفرص الاستثمارية التي ستتاح للمستثمرين في المستقبل المنظور.

أكدت جي إف إتش خلال الجلسة أنها تسعى لحصيل هذا العام ما لا يقل عن 30 الى-40% من تعويضات القانونية التي حكم لها القضاء بها من أصل تعويضات تناهز قيمتها 150 مليون دولار أمريكي طالبت بها من خلال دعاوى رفعتها ضد الغير وايضا ضد الرئيس السابق لمجلس إدارتها. وأكدت إمكانيات الاستحواذ على مؤسسات مالية في المنطقة في إطار استراتيجيتها التوسعية التي تستهدف تعزيز مكانتها كمجموعة مالية رائدة. وأعلنت جي إف إتش أيضاً أنها تعمل لادراج شركة الصقر للاسمنت في بورصة البحرين خلال هذا العام شريطة الحصول على الموافقات من الجهات الرسمية المختصة.

بهذه المناسبة، صرح السيد هشام الريس، الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش المالية بقوله:”نود أن نتقدم بخالص الشكر إلى سعادة الشيخ خليفة بن إبراهيم آل خليفة وإلى بورصة البحرين لإتاحة الفرصة لنا للتواصل مع المستثمرين من منطقة دول مجلس التعاون وغيرهم من المستثمرين الآخرين. ونأمل من خلال هذه الجلسة أن نقدم للمستثمرين فكرة واضحة وموسعة حول الخطط المستقبلية واستراتيجية العمل التي تتبناها المجموعة.”