دبي – مينا هيرالد: شاركت مغربي للبصريات وتجارة التجزئة في النسخة العاشرة من المنتدى العالمي لتجارة التجزئة 2016، الذي أقيمت فعالياته في دبي خلال الفترة من 12 إلى 14 أبريل الجاري في مدينة جميره بدبي. وتعد دبي أول مدينة عربية تستضيف هذا المنتدى العالمي الذي شهد حضور أكثر من 1000 من الخبراء وصنّاع القرار وممثلي كبرى الشركات في قطاع تجارة التجزئة من المنطقة والعالم، الذين اجتمعوا لمناقشة تحديات الصناعة وأحدث توجهاتها عبر مجموعة من الفعاليات، تضمنت جلسات نقاش وندوات حوارية وفرص لتأسيس علاقات العمل.

و كان أمين المغربي، الرئيس التنفيذي لشركة مغربي للبصريات وتجارة التجزئة، من بين أبرز الحضور العرب والعالميين، وحظيت مشاركته باهتمام كبير، واستمع الحضور إلى آراءه حول خبرات “مغربي” في طرح عروض تجارة التجزئة وتفعيل دور العملاء، وذلك في جلسة نقاشات عقدت تحت عنوان “توفير الوجهة المثلى للعملاء وأسباب سعادته في كل جزئية من تجربة التسوق”.

وحول المشاركة في المنتدى العالمي لتجارة التجزئة 2016، قال أمين المغربي: “إنها ولا شك فرصة أكثر من رائعة لنشارك ونكون جزءاً من هذا الحدث المهم والأساسي الذي يجمع خبراء صناعة التجزئة من المنطقة العربية والعالم لأول مرة على أرض عربية، وكعرب، نشعر بفخر كبير لاستضافة دبي هذا الحدث العالمي الذي تكمن أهميته في توفير مصادر الإلهام وفرص التعرف على مستجدات الصناعة، خصوصاً في هذه الفترة التي تشهد العديد من العوامل الاجتماعية والاقتصادية التي تؤثر على نمو القطاع، ونحن على قناعة تامة أن استقرار وازدهار دبي كمركز إقليمي وعالمي لتجارة التجزئة، قد لعب دوراً أساسياً في قرار الكثير من الشركات لاتخاذ دولة الإمارات العربية المتحدة قاعدة أساسية للانطلاق وتوسيع أعمالها إقليمياً وعالمياً، وهذا ينطبق علينا أيضاً في “مغربي”، ونحن ملتزمون بتنمية أعمالنا على المستويين المحلي والإقليمي، ونستعد حالياً لإطلاق رؤيتنا الجديدة والمبتكرة لمتاجرنا، ومضاعفة قدراتنا في مجال التوزيع خلال السنوات الخمس المقبلة.”

وخلال مشاركتها في المنتدى العالمي لتجارة التجزئة، عرضت “مغربي” نموذج “المتجر المستقبلي” الذي سيوفر بيئة ملهمة للعملاء في متاجر الشركة. ويتميز هذا النموذج التقدمي باعتماده على أحدث التقنيات التي توفر للعميل تجربة تسوق غير مسبوقة، مثل تقنية “التعرف على الوجه” التي تنتج صورة لوجه العميل فور دخوله إلى المتجر، و”شاشة الاختيار” التي تتيح للعميل تجربة المنتجات افتراضياً ومشاهدة صورته الشخصية أثناء ارتداء المنتج.

من جهته، شارك تامر مكاري، رئيس تطوير أعمال المجموعة، لدى مغربي للبصريات وتجارة التجزئة، في عدد من الجلسات الحوارية، من بينها ندوة بعنوان “إدارة الأعمال بطريقة مختلفة. تغيير نماذج الأعمال لمواكبة طموحات العملاء”، حيث سلط الضوء على أهمية إدارة الأعمال وتأسيس نماذجها بما يلبي احتياجات العملاء، وبما يتفق مع خطط الشركات ومبادراتها الخاصة بأنشطة المسؤولية المجتمعية، والاستدامة، والأنشطة المجتمعية.”

وبصفتها الراعي الرسمي لإحدى جوائز المنتدى، قدمت “مغربي”، جائزة “أفضل رائد أعمال في مجال التجزئة للعام 2016” إلى جولي ستيفانجا عن فئة Stylerunner ، وهي الجائزة التي تقدمها الشركة في كل عام، تأكيداً منها على أهمية إبراز وتشجيع رواد الأعمال والمبتكرين في قطاع تجارة التجزئة.

وتستمر شركة “مغربي” في ريادة قطاع تجارة التجزئة، وتمهيد الطريق أمام توفير وجهات تسوق مبتكرة ومستقبلية في مجال تجارة تجزئة البصريات في العالم العربي. وضمن خطتها لمضاعفة أعداد متاجرها، تعتزم الشركة إطلاق قرابة 120 متجراً جديداً خلال السنوات الثلاث التالية.