دبي – مينا هيرالد: تلقت هيئة كهرباء ومياه دبي حتى الآن 614 فكرة مبتكرة و57 ملاحظة تطويرية ضمن مجلس محمد بن راشد الذكي الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لإتاحة الفرصة لسكان دبي ومحبيها حول العالم تقديم الأفكار المبتكرة والملاحظات التطويرية التي تسهم في جعل دبي المدينة الأذكى والأسرع تطوراً في العالم.
وقامت اللجنة العليا في الهيئة، والتي يترأسها سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، بدراسة أفكار وملاحظات الجمهور والتفاعل بإيجابية معها سواء بالمباشرة في تنفيذها، أو تحويلها للجهات المختصة الأخرى، أو للإدارات الداخلية لمزيد من الدراسة. وتقوم الهيئة بصورة دورية بتكريم أصحاب الأفكار المبتكرة والملاحظات التطويرية التي تتوزع ضمن ثلاث فئات هي الكهرباء بواقع 388 فكرة مبتكرة و32 ملاحظة تطويرية، والمياه بواقع 124 فكرة مبتكرة و20 ملاحظة تطويرية، والطاقة المتجددة بواقع 102 مبتكرة مبتكرة و5 ملاحظات تطويرية. وقد تبنت الهيئة حتى الآن 77 فكرة مبتكرة و17 ملاحظة تطويرية.
وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “تلتزم هيئة كهرباء ومياه دبي بتعزيز المكانة العالمية التي تتمتع بها دبي في مجال الابتكار وتشجيع الجمهور من مواطنين ومقيمين وزائرين ومحبين على طرح أفكار جديدة مبتكرة لتطوير الأداء وضمان استمرارية تحقيق أفضل النتائج، بما يسهم في تحسين جودة حياة الناس، وتعزيز الراحة وتوفير الرفاهية للجميع. وتحرص الهيئة على دراسة الأفكار والملاحظات التي تصل ضمن مجلس محمد بن راشد الذكي الذي يلعب دوراً مهماً كمنصة مبتكرة للتفاعل المباشر تساعد الجهات الحكومية في الحصول على الأفكار المبتكرة والملاحظات التطويرية بما يعود بالنفع على أجيالنا القادمة.”
من بين الأفكار التي تم تقديمها من خلال مجلس محمد بن راشد الذكي، فكرة لتشجيع استخدام السيارات الكهربائية عبر توفير تقنيات تسهل عملية شحنها من خلال لوحات يتم تثبيتها أسفل الطرق أو مواقف السيارات وتقوم بشحن السيارات الكهربائية لا سلكياً حتى أثناء سيرها. وتشمل الأفكار الأخرى التي تم تقديمها استثمار تقنيات مبتكرة للحصول على المياه من خلال تجميع الضباب، وتركيب نظام الإغلاق الكهربائي التلقائي حيث أشارت الهيئة إلى أن النظام مطبق بالفعل، وتركيب عدادات ذكية داخل المنازل على شكل شاشة عرض تظهر قيمة الاستهلاك، وأشارت الهيئة إلى أن الفكرة تقع ضمن نطاق الشبكات الذكية الذي تنفذها الهيئة، وتأسيس أكاديمية لتدريس علوم الطاقة المتجددة، وأشارت الهيئة إلى أنه سيتم تطبيق الفكرة في نهاية 2017 في مركز الابتكار في مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية، وتخصيص جائزة لمستخدمي الطاقة الشمسية في المنازل والمباني والشركات لتحفيزهم لاستخدام الطاقة الشمسية والتقليل من الاعتماد على شبكة الكهرباء الحكومية، وتوليد الطاقة الكهروضوئية الشمسية عن طريق النوافذ الزجاجية.
ومن بين الأفكار الأخرى تخصيص يوم كل شهر يتم فيه تخفيض استهلاك الكهرباء بنسبة 50% في جميع المؤسسات والمنشآت وأماكن العمل والدوائر الحكومية، وفكرة لإرسال رسالة نصية لكل متعامل بقيمة استهلاكه الشهري أو فاتورة مصغرة إلكترونيا على هاتفه المتحرك ما يقلل من استهلاك الأوراق، حيث أشارت الهيئة أنها بالفعل تعتمد الفاتورة الخضراء الإلكترونية وتم إلغاء الفاتورة الورقية، وتركيب عدادات يتم شحنها ببطاقات مدفوعة مقدماً مثل الهاتف، وتوفير موقف سيارات مجاني للموظف المتميز لمدة شهر، إضافة إلى مقترح لتوصيل الكهرباء عن طريق الواي فاي مثل خدمة الإنترنت والهاتف.
يمكن الدخول إلى #مجلس_محمد_بن_راشد_الذكي من خلال التطبيق الذكي (MBRMajlis) أو من خلال الموقع الإلكتروني (www.MBRMajlis.ae)، حيث يمكن التسجيل لتقديم الأفكار أو الملاحظات من خلال عملية بسيطة تشمل وضع عنوان للفكرة أو الملاحظة وشرحها شرحاً مبسطاً ومن ثم اختيار فئتها ضمن الفئات المحددة.
وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي قد أطلق مجلس محمد بن راشد الذكي وهو المبادرة الذكية الخاصة بدبي والتي تتيح لجميع شرائح المجتمع التفاعل والمشاركة عبر تقديم الأفكار والملاحظات والإجابة على الأسئلة التي يطرحها صاحب السمو كما لو كانوا حاضرين في مجلس سموه التقليدي.