الرياض – مينا هيرالد: أعلن “ستيودنت دوت كوم” (Student.com) ، الموقع الالكتروني الرائد عالمياً للبحث عن السكن الطلابي، عن إطلاق خدماته للطلاب في منطقة الشرق الأوسط انطلاقاً من المملكة العربية السعودية، وذلك في الوقت الذي يعمل فيه على توسيع نطاق عملياته الدولية.
ويهدف “ستيودنت دوت كوم” إلى التوسع عالمياً في أسواق جديدة للترويج لخدماته كبوابة حجز الكترونية موثوقة عالمياً تساعد الطلاب على إيجاد سكنٍ ملائمٍ في مختلف الوجهات مثل الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وكندا واستراليا، وذلك بعد تأمين مبلغ 60 مليون دولار أمريكي من عدد من المستثمرين. وتعد المملكة العربية السعودية من بين الأسواق الرئيسية للموقع نسبة للعدد الكبيرة من الطلبة السعوديين المهتمين بالدراسة في الخارج، خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية.
ويشهد الموقع نمواً كبيراً بعدد المستخدمين في ظل الاتجاه العالمي السائد بين الطلاب للتنقل والدراسة في الخارج، حيث استخدم الموقع طلاب من 100 دولة حول العالم خلال العام الفائت وحده. ومن المتوقع أن يعرض الموقع خلال السنة الأكاديمية المقبلة مساكن في 426 مدينة بالقرب من أكثر من 1,000 جامعة حول العالم.
يشار إلى أن الموقع يتعاون مع أصحاب المساكن المتخصصين فقط، حيث يتم توقيع عقود خاصة تضمن قيام الموقع بزيارة المسكن وفحصه لضمان تلبية معايير واختيارات الطلاب. كما تضمن هذه العقود عامل الأمن، وهو عامل مهم بالنسبة للطلاب الباحثين عن مكان آمن في بلد أجنبي.
وتأكيداً على التزامه تجاه السوق الاقليمي، اعلن ستيودنت دوت كوم الموقع عن انضمام عهود العريفي إلى فريق عمله في منصب مدير التطوير، نظراً لخبرتها الواسعة في مجال التخطيط والتطوير الاستراتيجي، حيث عملت سابقاً ضمن “ستراتيجيك ديسيجنز جروب” في مشروع حكومي، فضلاً عن عملها مسبقاً مع وزارة الاقتصاد والتخطيط في المملكة العربية السعودية.
وقالت عهود العريفي: “توفر الدراسة في الخارج مزيجاً من التجارب الممتعة والخبرات الثقافية والتي تأتي من البيئة المحيطة، ويوفر موقع “ستيودنت دوت كوم” للطلاب السلامة والأمن من خلال إدراج أصحاب المساكن الذي يملك معهم علاقة تعاقدية، فضلاً عن الراحة والطمأنينة عند البحث عن مسكنهم المستقبلي خلال دراستهم، وذلك مع مساكن في أكثر من 200 مدينة في الولايات المتحدة”.
يشار إلى أن الموقع يتعاون مع أصحاب المساكن المتخصصين فقط، حيث يتم توقيع عقود خاصة تضمن قيام الموقع بزيارة المسكن وفحصه لضمان تلبية معايير واختيارات الطلاب. كما تضمن هذه العقود عامل الأمن، وهو عامل مهم بالنسبة للطلاب الباحثين عن مكان آمن في بلد أجنبي.
وأكد الموقع توفير مستشارين ناطقين باللغة العربية لمساعدة الطلاب خلال عملية الحجوزات مع خطط إطلاق الموقع باللغة العربية في المستقبل القريب. وكان الموقع الذي أسسه “لوك نولان” قد أطلق لأول مرة في العام 2011 تحت مسمى “أوفر سيسز ليفينج” قبل أن يتم تغيير الأسم إلى “ستيودنت دوت كوم” (Student.com) عند إنضمام “شاكيل خان” كشريك مؤسس. ويحمل “لوك” خبرة واسعة في مجال العقارات وخاصة في منطقة آسيا، كما كان طالباً دولياً، في حين أن “شاكيل” كان من أوائل المستثمرين في موقع “سبوتيفاي”، حيث كان من مستشاري المؤسس “دانيل إيك”، وهو يعتبر من رواد الأعمال البارزين من خلال استثمارات في أكثر من 20 شركة.
جدير بالذكر أن الموقع يضم فريقاً من 200 موظف يتحدثون 35 لغة في سبعة مواقع حول العالم من بينها لندن وشنغهاي ونيويورك وهونغ كونغ.