دبي – مينا هيرالد: أعلن المشرق، أحد أبرز المؤسسات المالية الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم عن نتائجه المالية للربع الأول المنتهي في 31 مارس 2016.

أبرز النقاط [الربع الأول 2016 مقابل الربع الأول 2015]:
نمو مستقر في الدخل التشغيلي
ارتفاع الدخل التشغيلي بنسبة 2.3٪ بالمقارنة مع العام السابق ليصل إلى 1.5 مليار درهم إماراتي مدفوعاً بنمو قوي في صافي دخل الفوائد ودخل الرسوم والعمولات
ارتفاع صافي دخل الفوائد بنسبة 6.4٪ بالمقارنة مع العام السابق
ارتفاع الأرباح التشغيلية بنسبة 4.1٪ مقارنة بالعام السابق لتصل إلى 923 مليون درهم
بلغت الأرباح الصافية هذا الربع 532 مليون درهم، مقارنةً بـ 651 مليون درهم في الربع الأول من العام الماضي

استقرار نسبة صافي دخل الرسوم والعمولات عند مستويات مرتفعة
استقرار نسبة صافي دخل الرسوم والعمولات والإيرادات الأخرى إلى الدخل التشغيلي عند مستوى مرتفع بلغ 42.1٪، وتعتبر هذه النسبة الأفضل في فئتها
ارتفاع دخل الرسوم والعمولات بنسبة 4.6٪ بالمقارنة مع العام السابق
ميزانية عمومية قوية
تراجع إجمالي الأصول بنسبة 1.2٪ ليصل إلى 113.7 مليار درهم؛ بينما ازدادت القروض والسلف بنسبة 1.6٪ لتصل إلى 61.1 مليار درهم، بالمقارنة مع ديسمبر 2015
ازدادت ودائع العملاء بنسبة 2.7٪ لتصل إلى 75.6 مليار درهم، بالمقارنة مع ديسمبر 2015
استقرار نسبة القروض إلى الودائع عند مستوى قوي بلغ 80.8٪ في نهاية مارس 2016

مستويات جيدة للسيولة ووضع رأس المال
بلغت نسبة الأصول السائلة إلى إجمالي الأصول 27.7٪ بينما وصلت المبالغ النقدية والأرصدة لدى البنوك الأخرى إلى 31.5 مليار درهم
بقيت نسبة كفاية رأس المال ونسبة رأس المال من المستوى 1 فوق الحد الأدنى المسموح به بكثير وفقاً للأنظمة السارية، حيث بلغتا 16.8٪ و 15.8٪ على التوالي
استمرار الجودة العالية للأصول
بقيت نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض مستقرة عند مستوى 3.2٪ في نهاية شهر مارس 2016
بلغ إجمالي مخصصات القروض والسلف 3.0 مليار درهم، ويمثل ذلك تغطية بنسبة 135.8٪ للقروض المتعثرة
الصافية [درهم]

وتعليقاً على هذه النتائج قال عبد العزيز الغرير، الرئيس التنفيذي للمشرق: “نظراً لظروف السوق فقد اختار المشرق نهجاً واقعياً في عملياته خلال السنة المالية 2016. كانت استجابتنا سريعة للمؤشرات الأولى على تباطؤ السوق من خلال اتخاذ قرار بتعديل استراتيجية النمو تماشياً مع المتغيرات. وأدى ذلك إلى تحقيق أداء جيد في أعمالنا الأساسية، حيث نمت الأرباح التشغيلية للربع الأول بنسبة 4.1٪ لتصل إلى 923 مليون درهم. وترجع هذه النتيجة للنمو القوي بنسبة 4.6٪ في صافي دخل الرسوم والعمولات، ما وصل بنسبة صافي دخل الرسوم والعمولات والإيرادات الأخرى إلى مجمل الإيرادات التشغيلية إلى 42.1٪، وهذه النسبة ما تزال الأفضل في فئتها. كما نمت محفظة البنك من القروض والسلف بنسبة 1.6٪ لتصل إلى 61.1 مليار درهم، وزادت ودائع العملاء بنسبة 2.7٪ بالمقارنة مع شهر ديسمبر 2015 لتصل إلى 75.6 مليار درهم، ما ساعد المشرق على المحافظة على نسبة قوية للقروض إلى الودائع بنسبة 80.8٪ بنهاية شهر مارس 2016”.

وأضاف: “كما واصل البنك استفادته من قوة الميزانية العمومية ومستويات السيولة الجيدة، حيث بقيت نسبة كفاية رأس المال ونسبة رأس المال الأساسي (من المستوى 1) أعلى بكثير من الحدّ اللازم وفق الأنظمة السارية، فبلغت الأولى 16.8٪ والثانية 15.8٪ بنهاية شهر مارس 2016. ولا شك أن هذه الأساسيات القوية بالغة الأهمية، حيث تمكننا من استثمار موارد كبيرة في ابتكار وتحسين منتجاتنا الرائدة على مستوى السوق، حيث أصبح الابتكار والتميز سمةً ملازمة لعلامتنا التجارية”.

الدخل التشغيلي
بلغ إجمالي الدخل التشغيلي في الربع الأول من العام 2016 نحو 1.52 مليار درهم إماراتي، بزيادة قدرها 2.3٪ عن الربع الأول من العام 2015، حيث كان 1.49 مليار درهم.
وبلغ صافي دخل الفوائد 884 مليون درهم، مرتفعاً بنسبة 6.4٪ بالمقارنة مع الربع الأول من العام 2015، بفضل زيادة سنوية بلغت 7.9٪ في حجم القروض. وتراجع هامش صافي الفائدة قليلاً من 3.12٪ في مارس 2015 إلى 3.09٪ في مارس 2016. بينما ارتفع صافي دخل الفوائد بنسبة بسيطة بلغت 1.5٪ في الربع الأول 2016 بالمقارنة مع 871 مليون درهم في الربع الرابع 2015.
ارتفع صافي دخل الرسوم والعمولات بنسبة 4.6٪ سنوياً ليصل إلى 447 مليون درهم. وتمثل نسبة صافي دخل الرسوم والعمولات من إجمالي الدخل غير المرتبط بالفوائد 69.5٪ في الربع الأول 2016، بالمقارنة مع نسبة 64.7٪ في الربع الأول 2015.
انخفضت المصاريف التشغيلية بنسبة 0.2٪ سنوياً، وبنسبة 7.1٪ بالمقارنة مع الربع السابق لتصل إلى 604 مليون درهم، وتراجعت نسبة الكفاءة قليلاً لتصبح 39.5٪ في الربع الأول 2016 مقارنةً بالربع السابق (كانت 42.8٪ في الربع الرابع 2015).
تراجع صافي الأرباح من 651 مليون درهم في الربع الأول 2015، ومن 556 مليون درهم في الربع الرابع 2015، إلى 532 مليون درهم في هذا الربع. لكن إذا أخذنا بالاعتبار التعديلات التي طبقت لدعم التعافي في الربع الأول 2015، فإن صافي الأرباح المعدل سنوياً هذا الربع يبقى عند السوية ذاتها كما في العام الماضي.

الأصول وجودة الأصول
انخفض إجمالي الأصول لدى المشرق بنسبة 1.2٪ ليصل إلى 113.7 مليار درهم في الربع الأول 2016، بالمقارنة مع 115.2 مليار درهم بنهاية العام 2015. وزادت القروض والسلف بنسبة 1.6٪ هذا الربع لتستقر عند 61.1 مليار درهم. أمّا بالمقارنة مع العام السابق، فقد ارتفعت القروض والسلف بنسبة 7.9٪ مدفوعة بزيادة بلغت 32.9٪ في التمويل الإسلامي. وبقيت مستويات السيولة قوية، حيث بلغت نسبة الأصول السائلة إلى إجمالي الأصول 27.7٪. وارتفعت نسبة القروض إلى إجمالي الأصول قليلاً إلى مستوى 53.8٪ بالمقارنة مع نسبة 53.0٪ في نهاية مارس 2015 (بلغت 52.2٪ في ديسمبر 2015).
نمت ودائع العملاء بنسبة 2.7٪ بالمقارنة مع ديسمبر 2015 لتصل إلى 75.6 مليار درهم، مدفوعة بنمو الودائع التقليدية بنسبة 2.7٪ ونمو الودائع الإسلامية بنسبة 2.4٪. وبلغت نسبة القروض إلى الودائع 80.8٪ بالمقارنة مع نسبة 81.7٪ في ديسمبر 2015.
بلغت القروض المتعثرة 2.3 مليار درهم في مارس 2016، لتكون نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض 3.2٪ بنهاية شهر مارس 2016 (كانت النسبة 2.8٪ في ديسمبر 2015). وبلغ صافي مخصصات تغطية القروض المتعثرة 366 مليون درهم في الربع الأول 2016، بالمقارنة مع 196 مليون درهم في الربع الأول 2015. وبلغ إجمالي مخصصات القروض والسلف 3.0 مليار درهم، ويمثل ذلك تغطية للقروض المتعثرة بنسبة 135.8٪ بنهاية شهر مارس 2016.

رأس المال والسيولة
بلغت نسبة كفاية رأس المال في المشرق 16.8٪ بنهاية مارس 2016 (بينما يبلغ الحد الأدنى وفق القوانين السارية 12٪) بالمقارنة مع نسبة 16.9٪ في نهاية ديسمبر 2015. وبقيت نسبة رأس المال من المستوى 1 مرتفعة عند 15.8٪ وأعلى بكثير من الحد الأدنى المطلوب وفقاً للتعليمات التنظيمية لمصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي والذي يبلغ 8٪ (بينما كانت هذه النسبة 15.9٪ في نهاية ديسمبر 2015).

مستجدات وحدات الأعمال
الخدمات المصرفية للشركات
انتقلت خدمات المشرق المصرفية للشركات لاعتماد نموذج تغطيةٍ للعملاء يستند للخبرة ويعدّ الأفضل في فئته، حيث تمّت إعادة تنظيم فرق إدارة العلاقات وفق قطاعات الصناعة، بحيث تخدم الاحتياجات المالية للشركات على أكمل وجه. وتشمل تغطيتنا الواسعة للقطاعات على سبيل المثال لا الحصر: تمويل المقاولات والتعليم والشركات الناشئة والقطاع الحكومي والتصنيع والشركات العالمية والمؤسسات المالية غير المصرفية والعقارات وقطاع الخدمات والتجارة.

قطاع الخدمات والتصنيع
شهد الربع الأول من العام 2016 إنشاء وحدة أعمال جديدة في البنك تركز على المنتجات المصرفية الموجهة للشركات العالمية، ضمن مجموعة الخدمات المصرفية للشركات والخدمات الاستثمارية، وتوفر هذه الوحدة تغطية متخصصة للعلاقة مع الفروع الإقليمية للشركات الدولية الكبيرة أو الشركات التابعة لها. وقد بدأت أنشطة هذه الوحدة بقوة واكتسبت زخماً إيجابياً على الصعيدين المحلي والإقليمي خلال فترة قصيرة جداً من الزمن.
تم تكليف وحدة الخدمات بمهام مرتَب قرض مفوَّض من قبل إحدى مجموعات الرعاية الصحية الرائدة لترتيب قرض مجمَّع بقيمة 280 مليون دولار أميركي من أجل تمويل خطط التوسع الإقليمي للمجموعة. كما أنجز الفريق بنجاح إحدى أكبر تكليفات إدارة النقد في تاريخ المجموعة لصالح شركة اتصالات إقليمية رائدة بالاستفادة من منصة تقنية فائقة الحداثة وخبرة مميزة في المنتجات.

وشارك فريق النقل والخدمات اللوجستية (بصفة مرتّب قرض مفوَّض) في ترتيب قرض مجمّع بقيمة 225 مليون دولار أميركي لصالح مجموعة خدمات بحرية عالمية من أجل إعادة تمويل ديونها القائمة ودعم خططها التوسعية عالمياً.

ورتّبت وحدة أعمال الطاقة قرضاً مجمّعاً بقيمة 500 مليون دولار أميركي حيث كان المشرق مرتّب القرض المفوَّض وماسك الدفاتر الوحيد لصالح مجموعة عالمية رائدة في صناعة البتروكيماويات. كما أكملت الوحدة أيضاً تمويل عملية استحواذ بقيمة 40 مليون دولار أميركي لصالح شركة إقليمية رائدة في خدمات حقول النفط.

خدمات تمويل المقاولات
حافظ فريق تمويل المقاولات على قدرته التنافسية العالية في السوق الإماراتية من حيث التخصص في القطاعات، وشارك بنجاح في تمويل مشاريع عديدة في البحرين وقطر والكويت ومصر وسلطنة عُمان بالاستفادة من الحضور الإقليمي القوي للبنك. وقد برهن المشرق عن خبرته في مجال تمويل المقاولات من خلال التمويل الناجح لعددٍ من المشاريع ذات القيمة العالية في قطاعات النفط والغاز والأشغال والبنية التحتية وتوليد الطاقة. وخلال الربع الأول من العام 2016 وحده، بدأ المشرق بنجاح تمويل عددٍ من المشاريع الكبرى الرائدة، مثل توسعة مطار البحرين الدولي وشقق كايرو فستيفال سيتي في مصر وغيرها.

خدمات واستشارات التمويل العقاري
نجح فريق خدمات واستشارات التمويل العقاري في تخصيص أكثر من 2.5 مليار درهم من رأسمال البنك عبر قطاعات التجارة والصناعة والضيافة والإسكان خلال الأشهر الأربعة الأخيرة من العام الماضي، وتوليد تدفق للصفقات يتجاوز 3 مليار درهم حتى بداية الربع الثاني 2016. وبالإضافة إلى ذلك، تلقى القسم تفويضاً ببيع ملكية عقارية في أبوظبي. كما نجح الفريق في الحصول على موافقة مركز دبي المالي العالمي لإطلاق أول صندوق تمويل عقاري في دولة الإمارات العربية المتحدة يسجل لدى المركز بصفة صندوق استثماري مؤهل QIF، وذلك بالشراكة مع مؤسسة رائدة في مجال الملكية العقارية الخاصة في إمارة أبوظبي. وستبلغ قيمة الأسهم في هذا الصندوق 300 مليون دولار حيث سيتم طرح سندات دين لاستثمارات متوافقة مع الشريعة الإسلامية في أصول ذات عائد مرتفع.

قسم الشركات الناشئة
حافظ قسم الشركات الناشئة لدى المشرق على التزامه بتقديم الدعم للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات العربية المتحدة. وبقي الرائد في توفير الحلول المناسبة لمجموعة واسعة من العملاء في هذه الشريحة من خلال مجموعة واسعة من المنتجات.
ففي جانب الإقراض، وفضلاً عن تمويل رأس المال العامل، ركز البنك في الربع الأول على الإقراض المهيكل المدعوم أساساً بالرهن العقاري (على أساس ضمان عقود الإيجار). وبصفته أحد البنوك الوطنية، كان المشرق دائماً سباقاً في دعم المشاريع المدارة من قبل مواطنين إماراتيين.

المؤسسات المالية غير المصرفية
تم تأسيس قسم المؤسسات المالية غير المصرفية ليركّز بشكل خاص على أربعة قطاعات هي: صناديق الثروة السيادية والمؤسسات المالية متعددة الأطراف، وشركات إدارة الاستثمارات البديلة، وصناديق التأمين والمعاشات، وشركات التمويل والنقد الأجنبي.

وبفضل خبرة البنك الكبيرة في التعامل مع المؤسسات الإقليمية، شهد الربع الأول من العام 2016 نجاح الفريق في تسهيل عملية استحواذ ضخمة لشركة ملكية خاصة كبيرة جمعت بين خدمة التمويل عند الطلب وتمويل عملية استحواذ دون حق الرجوع. كما أنجز الفريق بنجاح عملية اعتماد المشرق في سوق لويدز للتأمين في لندن ليكون بذلك ثاني بنك إماراتي يصدر رسائل ضمان بنكي احتياطي لأغراض تنظيمية رأسمالية بالنيابة عن شركة تأمين إقليمية رائدة. بالإضافة إلى ذلك، أنجز الفريق عملية هيكلة رأس المال العامل الابتدائي لأكبر شركة تأمين في المنطقة.

خدمات تمويل الشركات
افتتح فريق خدمات تمويل الشركات السنة المالية 2016 بإنجاز عملية تمويل استحواذ كبيرة وحصرية بقيمة 45 مليون دولار أميركي في قطاع الرعاية الصحية في الهند لصالح إحدى أكبر شركات الملكية الخاصة في المنطقة. وتبع ذلك طرح اكتتاب مشترك بقيمة 135 مليون دولار تمت تغطيته بنسبة 135٪ لصالح سي إف سي ستانبيك بنك ليمتد (كينيا)، والذي يتبع لمجموعة ستاندرد بنك المصرفية. كما أنجز الفريق صفقة قرض محدد المدة دون حق الرجوع من أجل تمويل عملية استحواذ في منطقة الشرق الأقصى من قبل شركة خدمات نفطية إماراتية تتبع لصندوق ملكية خاصة إقليمي.

ويواصل القسم العمل على صفقات مستقبلية كُلّف بها، ويشمل ذلك قرضاً سيادياً لحكومة محلية في جنوب آسيا، وشركة خليجية كبيرة في صناعة الصلب، وإحدى كبريات شركات الاتصالات في المنطقة وغيرها، ما يوفر زخماً إيجابياً قوياً في الربع الثاني من العام.

خدمات المعاملات العالمية
واصل فريق خدمات المعاملات العالمية توفير المشورة والحلول المتخصصة المبتكرة ذات القيمة المضافة من أجل تغطية احتياجات رأس المال العامل لعملائها في سوق تتجه نحو اعتماد التقنيات الرقمية بصورة متزايدة. وفي هذا الربع، أصبح المشرق ثاني بنك معتمد في الإمارات العربية المتحدة لإصدار رسائل ضمان بنكي احتياطي على أصول مالية في سوق لويدز للتأمين. كما واصل المشرق دعمه وجهوده لتعزيز التجارة في المنطقة حيث كان مشاركاً وراعياً رئيسياً في مؤتمر جلوبال ترايد ريفيو للتجارة والذي حضره أكثر من 550 من كبار رجال الأعمال.

الخدمات المصرفية للأفراد
واصل المشرق تقديم تجربة مصرفية مميزة للعملاء في الربع الأول من العام 2016، حيث تم إطلاق الجيل الجديد من تطبيق المشرق Snapp الفائز بالجوائز للأجهزة النقالة مع عددٍ من المزايا الجديدة سهلة الاستخدام، فأصبح باستطاعة المستخدمين الدخول إلى التطبيق على أجهزة آيفون بخاصية تعريف المستخدم من خلال البصمة، ويمكنهم أيضاً مزامنة التطبيق مع ساعة آبل الذكية. وبفضل الميزتين الجديدتين في الإصدار الرابع من تطبيق Snapp، يمكن للعملاء الحصول على كافة المعلومات من خلال واجهة واضحة وبسيطة وسهلة الاستخدام، وحيث تعزز عملية الدخول والمصادقة باستخدام البصمة أمان المعلومات وتجعل عملية تسجيل الدخول أسهل وأسرع. في حين أنّ مزامنة التطبيق مع ساعة آبل تتيح للعملاء الوصول إلى مستجدات حساباتهم بنظرة سريعة، كما توفر أيضاً إمكانية الوصول إلى أرصدة الحسابات الجارية وحسابات التوفير وتفاصيل المعاملات، والعروض الترويجية على البطاقات في المطاعم، وخطط الدفع الميسّرة دون فوائد، والامتيازات، ومكافآت وشركاء برنامج سلام، ومعرفة موقع أقرب فرع أو جهاز صرّاف آلي، وآخر الأخبار وغيرها.

كما أعلن البنك عن إطلاق بطاقة ائتمان مميزة للشركات مصممة خصيصاً لتمكينها من تبسيط إدارة نفقات الأعمال، وفي الوقت ذاته تقديم مزايا لا تضاهى لموظفيها. تلبي البطاقة الائتمانية المميزة للشركات احتياجات الشركات الكبرى التي تطلب أقصى قدر من التحكم بالنفقات. كما تساعد البطاقة في تبسيط إدارة مصروفات الموظفين المتعلقة بالسفر والفنادق والترفيه المؤسسي وغيرها. وفضلاً عن ذلك، تمنح البطاقة الشركات إمكانية التحكم من خلال الإنترنت ووضع قيود معينة على استخدامات حاملي البطاقة، وتلقي تنبيهات عبر الرسائل القصيرة عند وصول مصروفات البطاقة إلى 80٪ من الحد الائتماني.

وتعزيزاً لمكانته الرائدة في السوق، كان المشرق أول بنك يطبق النظام المتقدم للربط بين التطبيقات من شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية. وتتيح هذه الميزة الاستفادة من قاعدة بيانات شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية واستخدامها بشكل مباشر في عملية اتخاذ القرارات المتعلقة بالتسهيلات الائتمانية من قبل البنوك وشركات التمويل الأخرى، فيما يضمن التشغيل الآلي للعمليات الداخلية مستوىً أعلى من الأمان والسرية، حيث يتم جمع البيانات وتحليلها بتدخل بشري محدود.
وفي إطار استراتيجية المشرق للتواصل مع العملاء، نظم قسم إدارة الثروات “المشرق الذهبي” ندوة على مدى يومين لمناقشة موضوع “أهمية التنويع في ظل ظروف السوق المتقلبة” بمشاركة خبراء متخصصين. وتحدث قادة قطاع إدارة الثروات في الإمارات العربية المتحدة عن الحاجة الراهنة لمزيدٍ من التنويع في المحافظ الاستثمارية، وعن الفوائد المترتبة على سياسة توزيع الأصول المدارة وفق نهج مرن يستجيب للمتغيرات.

الخدمات المصرفية الدولية
واصلت الأعمال الدولية للمشرق مسيرها على طريق النمو على الرغم من التحديات المختلفة في العديد من الأسواق الخارجية الرئيسية. وحققت المجموعة أهدافها وأكثر بفضل النهج المتوازن في التعامل مع الأسواق وتنمية الأصول وكذلك السياسات الحكيمة لإدارة التكاليف.

بالإضافة إلى ذلك، طرح المشرق الجيل الجديد من تطبيق Snapp للخدمات المصرفية عبر الموبايل في قطر والإمارات العربية المتحدة في وقتٍ واحد، حيث نوفر لعملائنا الآن راحة السحوبات النقدية دون بطاقة، والتحويلات النقدية بين الأجهزة النقالة، وميزة مدير أموالي التي تتيح للعملاء ضبط ميزانياتهم وتتبع نفقاتهم. وفضلاً عن ذلك، أصبح برنامج امتيازات المشرق على بطاقات الائتمان أكبر برنامج للخصومات في قطر، حيث يقدم خصومات في أكثر من 300 منفذ تجزئة في الدولة.

الخزينة وأسواق المال
استطاع المشرق الحفاظ على مجموعته الشاملة من منتجات الخزينة عبر مختلف فئات الأصول، مدعومةً بمنصة تداول عبر الإنترنت وغرفة تداول نشطة على مدار الساعة. وحققت وحدة أعمال صرف العملات والمشتقات نتائج قوية.

وحققت وحدة الأسعار والدخل الثابت زيادة كبيرة في حجم تداول السندات والإيرادات في ظل التقلبات التي شهدها الربع الأول. ونجح الفريق في كسب العديد من العملاء المؤسسيين الجدد من آسيا والولايات المتحدة الأميركية للتداول في سوق الدخل الثابت. وشهد صندوق المشرق الإسلامي للدخل تدفقات مالية قوية، وفاز بجائزة أفضل صندوق صكوك من مجلة مينا فند مانجر.

الجوائز التي نالها المشرق خلال الربع الأول من العام 2016

جوائز رؤية الأعمال 2016
أفضل مزود لحلول الأعمال
جوائز المنتجات لمجلة بانكر ميدل إيست
أفضل خدمة مصرفية على الأجهزة النقالة – تطبيق Snapp
أفضل برنامج ولاء للعملاء – مكافآت سلام
أفضل بطاقة ائتمانية مميزة – بطاقة سوليتير
أفضل حلول للتمويل التجاري – خدمات التمويل التجاري
أفضل خدمة استشارية في قطاع العقارات
جوائز مجلة أخبار التمويل الإسلامي
أفضل صفقة تمويل شركات للعام – ترتيب قرض مجمّع بقيمة 1.5 مليار دولار أميركي لصالح شركة إينوك
أفضل صفقة مجمّعة للعام – تمويل مرابحة سلع بقيمة 900 مليون درهم إماراتي لصالح شركة العوجان كوكاكولا للمشروبات
استبيان يورومني السنوي الثالث عشر للخدمات المصرفية الخاصة
أفضل بنك للخدمات المصرفية الخاصة لكبار الأثرياء في دولة الإمارات
جوائز جلوبال بانكينغ آند فايننس ريفيو
أفضل بنك لخدمات الأفراد في الإمارات العربية المتحدة للعام 2016
أفضل تجربة عملاء في الإمارات العربية المتحدة للعام 2016
أفضل بنك رقمي في الإمارات العربية المتحدة للعام 2016