دبي – مينا هيرالد: حصلت “الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات” على جائزة أفضل جهة حكومية في استخدام أحدث التقنيات من شركة جينيسيس العالمية، في إنجاز جديد يصب في خدمة رؤيتها المتمثلة في جعل الإمارات دولة رائدة عالميا في تقنية المعلومات والاتصالات. ويأتي التكريم الأخير تقديراً لنجاح الهيئة في تنفيذ مشروع “نظام الرد الآلي التفاعلي”، الذي جرى استخدامه في تطوير وإطلاق مركز الاتصال بحلته الجديدة استناداً إلى عدة مؤشرات رئيسة تؤثر على كفاءة وسير عمل القسم بشكل خاص والهيئة بشكل عام. واشتملت المؤشرات على حجم الطلب والطاقة الاستيعابية، وقناة تقديم خدمة متكافئة ومجهزة للرد على استفسارات المتعاملين من خلال الهاتف، واعتماد تقارير منظمة ومعتمدة يمكن من خلالها دراسة وتحليل عدة مواضيع، ونظام تقني مرن وسلس يمكن من خلاله إضافة خيارات عديدة أو وضع رسالة صوتية للمتعاملين، بالإضافة إلى تسجيل المكالمات بالتفاصيل الكاملة لقياس جودة الخدمات المقدمة.
وقال سعادة حمد عبيد المنصوري، مدير عام “الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات”: “يمثل حصولنا على هذه الجائزة المرموقة في تقديم الخدمات الحكومية تقديراً لجهودنا وعملنا الدؤوب والمتواصل، وتوثيقاً لأدائنا المتميز في تقديم خدمات مطابقة لأعلى معايير الجودة استناداً إلى أحدث الابتكارات التقنية. ويضعنا التكريم أمام المزيد من المسؤوليات تجاه مواصلة مساعينا الحثيثة لتعزيز حضور الإمارات على خارطة التكنولوجيا العالمية”.
وأضاف المنصوري: “تبذل الهيئة جهودا حثيثة لرفع كفاءة الخدمات التي يقدمها قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، ونضع دائماً نصب أعيننا الارتقاء بمعايير الجودة في الخدمات المقدمة للجمهور، بما يضمن تسهيل حياة المتعاملين وصولاً إلى إسعادهم. وتكرس الهيئة جهودها لضمان أعلى مستويات التميز في كل ما تبذله وتحققه، فالوصول إلى القمة لا يأتي إلا بالعزيمة والإصرار والتخطيط والتنظيم. ونخطو اليوم نحو المستقبل بخطوات مدروسة ومبنية على استراتيجيات ممنهجة وأسس عملية واضحة، لا سيّما وأننا نملك المهارات والكفاءات العالية. ونؤمن بأننا نسير في الدرب الصحيح ونسعى دائماً لتوفير الحلول المبتكرة، فهذه المفاتيح هي سر نجاحنا. ونتطلع إلى المضي قدماً نحو تنفيذ هدف الهيئة الاستراتيجي في تنظيم قطاع الاتصالات في دولة الإمارات وإنفاذ إطار تنظيمي يحفز المنافسة ويرقى بمستوى الخدمات المقدمة.”
وتسلمت هناء خليفة المري – مدير قسم إسعاد المتعاملين جائزة “أفضل جهة حكومية في استخدام أحدث التقنيات”، وذلك خلال الحفل السنوي لـ “شركة جينيسيس العالمية” الذي أقيم في “فندق أرماني” في دبي بحضور نخبة من مديري ورؤساء ونواب دوائر ومؤسسات حكومية وشبه حكومية وعدد من الرؤساء التنفيذيين في كبرى الشركات الخاصة.
ويجدر الذكر بأنّ “الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات” حالياً بصدد إنشاء نظام ذكي يهدف إلى إدارة عملية انتظار المتعاملين في مراكز الخدمة، بحيث يتم ربط النظام مع هوية الإمارات الوطنية ونظام إدارة علاقات المتعاملين، بالإضافة إلى نظام إدارة موظفي مراكز الخدمة للاستفادة من بناء قاعدة بيانات متكاملة للمتعاملين وتطبيق معيار ربط هوية الإمارات الوطنية مع الأنظمة المستخدمة في الهيئة، وضمان إنشاء ملف متكامل للمتعامل مرتبط مع جميع الأنظمة المتعلقة بالخدمات المقدمة في الهيئة، بالإضافة إلى أتمتة عملية إدارة زوار مبنى الهيئة. وسيتم قريباً تطبيق نظام التوجيه الذكي على الرسائل الالكترونية الواردة على البريد الرسمي للهيئة (Info) بهدف زيادة الكفاءة وضمان سرعة الاستجابة والرد على الرسائل الواردة.