الدوحة – مينا هيرالد: تنظم Ooredoo ونادي باريس سان جيرمان للسنة الثالثة على التوالي البرنامج التدريبي “أكاديمية باريس سان جيرمان برعاية Ooredoo” المختصة بكرة القدم. ويشمل البرنامج، الذي يلقى نجاحاً كبيراً، بلداناً جديدة هذا العام.

وتم تصميم مبادرة “أكاديمية باريس سان جيرمان برعاية Ooredoo” التي انطلقت لأول مرة عام 2014 بهدف تشجيع الأطفال والشباب على ممارسة الرياضة، إذ يتم من خلالها توفير برامج تدريبية وفرصاً لتطوير المشاركين فيه كلاعبي كرة قدم واعدين.

وخلال الأشهر الستة الماضية، تم عقد دورات تدريبية في كل من الكويت وقطر وتونس وسلطنة عمان، بالإضافة لإندونيسيا التي أصبحت جزءاً من المبادرة لأول مرة، فيما سيتم تنظيم البرنامج التدريبي للأكاديمية في جزر المالديف عما قريب.

وتم تنظيم المرحلة الأولى من برنامج الأكاديمية في الكويت خلال شهر ديسمبر الماضي، وفي قطر خلال فبراير الماضي، إذ تم توفير دورات تدريبية لمئات الأطفال والشباب في البلدين.

أما المرحلة الثانية فنظمت في سلطنة عمان، وتحديداً بنادي عُمان في منطقة الخوير خلال شهر مارس الماضي، حيث تلقى اللاعبون الصغار التدريب اللازم لتنمية مهاراتهم ووضع قدم على الطريق السليم ليصبحوا لاعبين محترفين تحت إشراف مدربين مؤهلين من النادي الباريسي.

أما في تونس، فقد تم اختيار أكثر من 200 لاعب شاب تم اختيارهم من المدارس الكروية والنوادي الرياضية في جميع أنحاء البلاد، وتجمعوا لاحقاً بمدينة سوسة، وتحديداً على ملاعب نادي النجم الرياضي الساحلي.

وبالإضافة لمشاركة اللاعبين في هذا البرنامج، فقد انضم 30 مدرباً إليهم لاكتساب وصقل مهاراتهم في التدريب، ليصبحوا بدورهم مؤهلين لتدريب المواهب الشابة أيضاً.

ولأول مرة على الإطلاق في إندونيسيا، انطلقت أكاديمية باريس سان جيرمان من خلال مركزين في مدينتي جاكرتا وبالمبانغ خلال أبريل الحالي، إذ تم منح الفرصة للاعبين الشباب هناك كي يشاركوا في الدورات التدريبية التي منحت مجاناً لمجموعة مختارة من طلبة المدارس الذين حضروا من جميع أنحاء البلاد. وخلال البرنامج، قدم مدربون مؤهلين من النادي معلومات عن مهارات كرة القدم لأكثر من 200 مشارك.

هذا وقد اختتمت الحصص التدريبية بحفل تكريم للمشاركين، حصل خلالها كل منهم على شهادة مشاركة رسمية من نادي باريس سان جيرمان، كما حظي المشاركون بفرصة التقاط الصور مع مدربيهم.

وفي هذا الصدد، قال سعادة الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني، الرئيس التنفيذي لمجموعة Ooredoo : ” تستمر شراكتنا مع نادي باريس سان جيرمان في نشر الروح الرياضية ونمط الحياة الصحي في جميع البلدان التي نتواجد فيها لتشمل آلاف اللاعبين الصغار والشباب. لا تقتصر هذه المعسكرات التدريبية على تعليم الانضباط وقوانين اللعبة وحسب، بل تتعدى ذلك لتثبت للاعبين الصغار أن Ooredoo تدعمهم لتحقيق أحلامهم وطموحاتهم.”

وتهدف “أكاديمية باريس سان جيرمان برعاية Ooredoo” لتعليم وتحفيز الجيل القادم من لاعبي كرة القدم، كما تساعدهم في العديد من المجالات مثل تنظيم المباريات وطرق التدريب الفعالة. وهناك، يتعلم الأطفال مجموعة مميزة من المهارات خلال كل حصة تدريبية، مثل الخطط التكتيكية والمهارات الدفاعية والتحمل وقوانين اللعبة.

وقد كانت Ooredoo قد دشنت شراكتها مع نادي باريس سان جيرمان في سبتمبر 2013. وتعاون الطرفان منذ ذلك الحين لدعم المجتمعات والشباب في جميع المناطق التي تتواجد فيها Ooredoo في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب شرق آسيا.