أبوظبي – مينا هيرالد: اعتمد المجلس الوطني للإعلام تصميم جناح دولة الإمارات في معرض إكسبو 2020 دبي العالمي الذي قدمه المهندس المعماري “سانتياغو كالاترافا”. جاء ذلك نتيجة قرار اللجنة التحكيمية التي تضم ممثلين عن كل من: المجلس الوطني للإعلام وفريق إكسبو2020 دبي، و”مصدر”، وشركة “إعمار”.
وجاء اختيار التصميم المقدم من “سانتياغو كالاترافا” رسمياً عقب مسابقة تصميم استمرت لسبعة أشهر أشرفت على إدارتها شركة “مصدر”، مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة، بصفتها مدير البرنامج. وشهدت المسابقة مشاركة 9 شركات معمارية عالمية قدّمت 11 مفهوماً مختلفاً للتصميم المعماري لجناح الدولة. وتم تقييم جميع التصاميم بناءً على معايير محددة تشمل مدى نجاح هذه التصاميم في تمثيل الشعار الرئيسي لمعرض إكسبو 2020 وهو “تواصل العقول وصنع المستقبل”، إضافة إلى قدرتها على عكس التراث الإماراتي الأصيل وتحقيق التوازن بين ماضي الدولة ومستقبلها.
وبهذه المناسبة، أشاد معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة ورئيس مجلس إدارة المجلس الوطني للإعلام، بالجهود المخلصة التي بذلها أعضاء اللجنة التحكيمية في إجراء دراسات دقيقة لكافة التصاميم المقترحة التي قدمتها الشركات العالمية.
وقال معاليه: “إن المفهوم العام لتصميم جناح دولة الإمارات يسلط الضوء على المبادئ والقيم التي تؤمن بها الدولة، والمتمثلة في الانفتاح والتواصل والتسامح والتي تتماشى مع الشعار الرئيسي للمعرض وتسهم في تعزيز التعاون والعمل المشترك مع المجتمع الدولي بهدف الارتقاء بجودة الحياة من خلال التنمية المستدامة”.
وأضاف: “دولة الإمارات متمسكة بجذورها وتسير بخطوات واثقة نحو بناء مستقبل مشرق لأجيال الغد، والتصميم الفائز يجسد هذا الارتباط بالإرث الوطني من خلال رياضة الصيد بالصقور، فضلاً عن أنه يقدم صورةً معبرةً عن النظرة المستقبلية لدولة الإمارات”.
من جانبها، قالت معالي ريم إبراهيم الهاشمي، وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، مدير عام مكتب إكسبو 2020 دبي: ” “سيكون هذا الجناح من أهم الرموز المميزة لإكسبو 2020 دبي، حيث يعبر تصميمه عن روح التعاون والترابط التي انتقلت بدولة الإمارات العربية المتحدة من مجرد بضعة مجتمعات صغيرة تعيش في الصحراء إلى دولة عصرية تعد نقطة التقاء لجميع شعوب العالم. ونحرص على أن يعكس هذا الجناح، آمالنا وطموحاتنا للسنوات القادمة”.
ويشغل جناح الدولة موقعاً استراتيجياً مقابل “الوصل بلازا” في وسط منطقة المعارض التي تمتد على مساحة 200 هكتار. ويعد الجناح المنصة الرئيسية لدولة الإمارات أثناء استقبالها لنحو 25 مليون زائر ومشارك من أكثر من 180 دولة حول العالم والذين سيتوافدون لهذا المعرض البارز في الفترة بين أكتوبر 2020 وأبريل 2021.
وقال سانتياغو كالاترافا: “نتشرف بأن يتم اختيار شركتنا لتصميم الجناح الوطني لدولة الإمارات خلال معرض إكسبو 2020 دبي، ولا شك بأن هذا المشروع له أهمية وطنية وعالمية خاصة. وإنني واثق من أن التصميم النهائي سيرمز إلى روح الجرأة والريادة التي تتحلى بها دولة الإمارات والتي سنراها جليّة من خلال الدورة الأكثر شمولية في تاريخ معارض إكسبو”.
ومن المخطط أن تكون المساحة الإجمالية لجناح الدولة 15000 متر مربع حيث سيتضمن عدداً كبيراً من مناطق العرض، وقاعة رئيسية ومطاعم وردهات لكبار الزوار. وسيتم تنفيذ بناء الجناح وفقاً لأعلى معايير البناء المستدامة.
من جانبه قال محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لـ “مصدر”: “سنعمل على تسخير الخبرات التي اكتسبناها في تطوير مدينة مصدر، إحدى أكثر المشاريع العمرانية استدامة في العالم، بهدف ضمان تنفيذ الجناح الذي سيتميز بأدائه العالي ومواصفاته المبتكرة، إضافة إلى بناء مساحة مجتمعية تعكس المواضيع الرئيسية لمعرض إكسبو المتمثلة في التنقل وتوفير الفرص والاستدامة”.
وكان المجلس الوطني للإعلام قد عيّن شركة “مصدر” مديراً لبرنامج الجناح الإماراتي بفضل سجل الشركة الحافل في قطاع الطاقة المتجددة ونجاحها في تنفيذ مشاريع مبتكرة ومستدامة، بما في ذلك مبنى المقر الرئيسي لشركة سيمنس الشرق الأوسط والذي حصل على تصنيف “LEED” من الفئة البلاتينية.