دبي – مينا هيرالد: رسخت شركة Dell اليوم مكانتها في طليعة الشركات المزودة لحلول thin Clients الآمنة، فقد أشارت أحدث التقارير الصادرة عن شركة دراسات أبحاث السوق IDC إلى تصدر شركة Dell قائمة الشركات المزودة لحلول Zero Clients وThin Clients للعام 2015. كما أظهرت النتائج تنامي نسبة الشركات التي تسعى إلى اعتماد حلول Thin Clients الآمنة، فضلاً عن أنها تؤكد على مواصلة جهود واستثمارات شركة Dell في مجال تحسين الخصائص الأمنية على امتداد حزمة منتجاتها من أجهزة الـ Thin Client، حزمة Wyse.

في هذا السياق قال سامر الجيوسي، مدير الحوسبة السحابية للعملاء لدى شركة Dell لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا والوسط الشرقي لأوروبا: “أضحى الأمن من أكبر مصادر القلق بالنسبة للشركات التي تسعى إلى تطبيق الحلول التقنية الجديدة، حيث تظهر الإحصائيات الجديدة أن 95 بالمائة من المخاطر تبدأ من الأجهزة الطرفية. كما أن موجة اختراقات البيانات الأخيرة سلطت الضوء على ضرورة وجود بنية تحتية آمنة، لذا ينظر المزيد من العملاء إلى حلول Zero Client (Wyse)، وThin Clients (ThinOS) باعتبارها خيار قابل للتحكم، ويستطيعون من خلاله حماية بيئة عمل الموظفين بدرجة أكبر. ورغم أن تصاميم أجهزة الـ Thin Clients الأخرى تتطلب وجود تحديثات منتظمة للتطبيقات الأمنية، فضلاً عن أنها توصي باستخدام برامج مكافحة الفيروسات لمعالجة التهديدات المتطورة والمتواصلة والبرمجيات الخبيثة المستوطنة في الذاكرة، إلا أن أجهزة Zero Clients وThin Clients من Dell تلغي الحاجة لوجود هذه الدرجة العالية من المتابعة من قبل موظفي تقنية المعلومات”.

نتائج الأبحاث تؤكد على الأولوية التي توليها الشركات للمستوى الأمني
تشير نتائج آخر الأبحاث الصادرة عن شركة الدراسات فريفورم دايناميكس إلى تنامي الإقبال على ميزة الحلول الأمنية المدمجة التي توفرها أجهزة Zero Client (Wyse) وThin Clients (ThinOS) للعملاء، ما يظهر بدء توجه الشركات إلى دمج حلول أجهزة الـ Thin Clients فائقة الأمان على نطاق واسع ضمن استراتيجياتها العامة لتقنية المعلومات. وفي الواقع، أفاد 77 بالمائة من المستفتين بأن الأمن كان الدافع الرئيسي وراء تبنيهم للتجهيزات القائمة على أجهزة الـ Thin Client.

وقد سلطت الدراسة، التي شملت 220 مدير شركة من جميع أنحاء العالم، الضوء على تركيز الشركات على العروض التي تتضمن حلول أمنية مدمجة، حيث أظهرت نتائج التقرير أن 69 بالمائة من مدراء الشركات يؤمنون بأن المستوى الأمني العالي الذي توفره أجهزة الـ Zero Clients وThin Clients هو مكسب كبير بالنسبة لمؤسساتهم، في حين أفاد 70 بالمائة منهم بأن هذه الحلول تلعب دوراً طبيعياً في بيئة عمل الشركات الحديثة. علاوةً على ذلك، تبحث الشركات عن الحلول التي تشكل عبئاً على مصادر تقنية المعلومات المحدودة، كما أنها تتجه بوتيرة متنامية إلى الاستثمار في الحلول التي بإمكانها الحفاظ على أمنها طوال فترة حياتها الافتراضية، دون الحاجة إلى إجراء أي عمليات تحديث متواصلة ومنتظمة.

كما تظهر نتائج دراسة Dell لأمن البيانات، الصادرة مؤخراً، إلى تنامي أولوية المخاوف الأمنية بالنسبة للإدارة التنفيذية العليا للشركات، حيث يؤمن حوالي ثلاثة أرباع مدراء الشركات وتقنية المعلومات بأن المخاوف المتعلقة بأمن البيانات تشكل أولوية قصوى بالنسبة للإدارة التنفيذية العليا في مؤسساتهم. وتكشف الدراسة أيضاً عن نمو الحاجة لوجود تطبيقات أمنية بسيطة ودائمة، حيث أعرب 58 بالمائة من المدراء عن قلقهم إزاء الأثر السلبي لعدم وجود خبراء أمنيين للحفاظ على البنى التحتية آمنة في مؤسساتهم، في حين يؤمن 67 بالمائة بأن التدابير الأمنية الحالية في مؤسساتهم تشكل عبئاً على قسم تقنية المعلومات.

وتؤثر هذه الاهتمامات على قرارات الشراء ضمن المؤسسات من مختلف الصناعات، وذلك في ظل لجوء العملاء من داخل وخارج القطاعات الهامة والعالية التنظيم، كقطاع الرعاية الصحية والخدمات المالية، إلى الاستثمار في تقنيات أجهزة الـ Thin Client الآمنة من أجل تحسين قدراتها الأمنية.

وتطرق جيف ماكنوت إلى هذه النقطة بالقول: “لسوء حظ المؤسسات، أضحى أمن البيانات ذو أهمية متنامية مع استهداف البرمجيات الخبيثة لجميع شرائح المستخدمين، بغض النظر عن حجم أو تخصص أو موقع الشركة. كما أن القدرة على نشر أجهزة الـ Thin Client الآمنة، وفي نفس الوقت رفع مستوى الإنتاجية وترشيد استهلاك الطاقة، تشير إلى الفوائد المتنوعة والمتعددة الجوانب للبنية التحتية لسطح المكتب الافتراضي VDI”.

يشار إلى أنه في ظل وجود أكثر من 430 براءة اختراع مسجلة للابتكارات في مجال الحوسبة السحابية للعميل، ضمن فئات تصميم وإدارة وأمن أجهزة الـ Thin Client، تعتبر شركة Dell متخصصة في مجال البنية التحتية لسطح المكتب الافتراضي VDI، فضلاً عن كونها رائدة في حماية بيئات الوصول الافتراضية للعملاء، سواءً كان ذلك انطلاقاً من السحابة الخاصة أو العامة أو الهجينة.