دبي – مينا هيرالد: أعلنت “جلوب إكسبرس سيرفيسز” (Globe Express Services) عن تطبيق برنامج “كارغو وايز وان” (CargoWise One) ضمن 56 فرعاً لها في 20 بلداً وذلك لتحسين عملياتها حول العالم. ويعد “كارغو وايز وان” الحل اللوجستي الأكثر تكاملاً وشمولية والذي يشكل أداة ربط تكاملية في صناعة الخدمات اللوجستية العالمية. كما يعتبر البرنامج نظام تشغيل يعمل على تبسيط العمليات وتكامل الأعمال مع العملاء والشركاء، بالإضافة إلى تحسين آلية التواصل مع سلسلة التوريد. وستساعد عملية نشر الجيل الجديد من تكنولوجيا “كارغو وايز وان” شركة “جلوب إكسبرس سيرفيسز” على تحسين عملية مراقبة العمليات وتعزيز الكفاءة وجودة الخدمات وزيادة الربحية.
وقال مصطفى قوام، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة “جلوب إكسبريس سيرفيسز”: “مع تطور الخدمات اللوجستية وانتشارها عالمياً، أصبحت المنافسة أكثر حدة وباتت عمليات الاستحواذ التي تحدث تغييراً في قطاع الأعمال تجري بشكل متكرر. وفي مثل هذه البيئة النشطة، تتفوق الشركات القادرة على تلبية أو تجاوز المواصفات القياسية على المنافسين وبالتالي، ينبغي على الشركات تبني نهج قائم على الابتكار وتبسيط سلسلة التوريد الخاصة بها لتحسين الإنتاجية. ووجدنا بأن البرنامج “كارغو وايز وان” حلاً مرناً للغاية ويحتوي على الكثير من الميزات وقادر على تقديم وظائف لا مثيل لها لتلبية الطلب على الخدمات اللوجستية العالمية. ونحن متفائلون من أن تقنيته هذا الحل ذات المنصة الواحدة ستضمن زيادة الإنتاجية وتسهم في تكامل أفضل للعمليات، وتعزيز الربحية عند اكتمال تطبيقه في فروعنا. كما أن اعتماد هذه التكنولوجيا المتقدمة هو استثمار قيم لأنه يزيد من مستوى مراقبة العمليات ويعمل على تحسين المساءلة، ما يضمن تعزيز قدرتنا التنافسية وتحسين عملية التحكم بسلسلة التوريد”.
وقالت جين غاندر، نائب رئيس تطوير الأعمال في الأمريكيتين لدى “وايز تك جلوبال”، شركة تطوير التكنولوجيا والمنتجة لبرنامج “كارغو وايز وان”: “نحن سعداء بشراكتنا مع “جلوب إكسبريس سيرفيسز”. ويعتبر “كارغو وايز وان” حلاً متطوراً وقادراً على توفير مزايا فريدة لمجموعة متنوعة من العملاء اعتماداً على الأعمال المحددة الخاص بهم. ومع وجود مجموعة واسعة من عروض المنتجات لدى “جلوب إكسبريس سيرفيسز”، فإنه سيكون لها وحدة شاملة لكل نقطة اتصال على طول سلسلة التوريد التي تقوم بإدارتها. وبالإضافة إلى ذلك، تتوقع الشركة من خلال استخدامها لحل المنصة المستقلة “كارغو وايز وان” زيادة في إنتاجيتها في كافة البلدان التي تعمل فيها فهو بحق حل عالمي لعمليات عالمية”.
وشهدت عمليات إدارة سلسلة التوريد تغيرات تدريجية، بما في ذلك الفوترة الإلكترونية، والشحن المحوسب، والتتبع والتنبيه الآلي مع ظهور هذه التكنولوجيا الجديدة. وقامت العديد من شركات الخدمات اللوجستية بتبني هذه التكنولوجيات وتطويرها من أجل تحسين العمليات التجارية على مستوى الأعمال قبل تقديمها لخدمات التتبع والمساءلة للمستهلكين. وكان من الواضح حتى خلال الأيام الأولى، أن القدرة على إرسال الإشعارات إلى كل شخص في سلسلة التوريد كانت أمراً مهماً، وسوف تصبح تدريجاً جزءاً لا يتجزأ من إدارة سلسلة التوريد.
وفي حين أن إدارة سلسلة التوريد موجودة منذ خط التجميع، إلا أنها شهدت تطوراً في الفترة الأخيرة لتصبح أكثر تعقيداً. فقد أصبحت مليئة بالمخاطر وتخضع للوائح والغرامات والمنافسة وقيود الشحن الدولية. ومع ذلك، قدمت التكنولوجيا لقطاع الخدمات اللوجستية العديد من القدرات الجديدة وأعادت تعريف دور إدارة سلسلة التوريد كمهنة وتخصص.