مسقط – مينا هيرالد: أعلنت وزارة السياحة العمانية أن قطاع السياحة في السلطنة سيشهد استثمارات بقيمة 35 مليار دولار أميركي على مدى السنوات الخمس والعشرين المقبلة، بينما أكد المسؤولون فيها أن مشاركتهم حققت نجاحا باهرا في معرض سوق السفر العربي لهذا العام.

ومن المتوقّع أن يساهم القطاع الخاص بحوالى 80% من الاستثمار حيث تخطط السلطنة لمضاعفة عدد الزوار الدوليين الذين تجذبهم عمان ليصل هذا العدد الى 5 ملايين زائر، وذلك وفق الاستراتيجية السياحية الوطنية 2040.

وكان المسؤولون في وزارة السياحة العمانية وعلى رأسهم المدير العام للترويج السياحي سالم المعمري قد أنجزوا أعداد قياسية من إتصالات الأعمال واللقاءات التجارية خلال معرض سوق السفر العربي في دبي، مع تنامي الاهتمام بالسلطنة كواحدة من أكثر الوجهات نموا وتفردّا.

وقال المعمري: “لقد سعدنا جدا بمشاركتنا الناجحة في معرض سوق السفر العربي ولقينا مستويات غير مسبوقة من الاهتمام من قبل القطاع السياحي الساعي لعقد شراكات ومبادرات جديدة مع الوزارة”.

وأضاف: “هناك أيضا توجّه مشجّع جدا من قبل الشركات السياحية، وخصوصا تلك المتاحة على المواقع الالكترونية، الساعية للاستثمار في مشاريع ومبادرات جديدة عبر كل مناطق السلطنة، وهي مهتمة جدا بفرص النمو والازدهار التي يتيحها قطاع السياحة في عمان”.

وأشار المعمري الى أن “المقاربة المبتكرة في مزج عدة مواقع في رحلة واحدة” ضمن استراتيجية السياحة 2040، قد لقيت إقبالا واهتماما من قبل القطاع السياحي الأوسع، والذي يدرك قدرة هذه المبادرة على ضمان التطوير في وجهة تنفرد بمزاياها في المنطقة”.

وتطمح استراتيجية عمان السياحية 2040 الى ضمان مساهمة القطاع السياحي بـ 6% من الناتج المحلي الإجمالي في المستقبل كما ستضمن وظائف لأكثر من 500 ألف شخص، يشغل العمانيون 70% من عددها الاجمالي.

وكان 30 ممثلا لشركات إدارة الفنادق ووكالات السفر قد شاركوا مع المسؤولين من “سياحة عمان” للترويج للمزايا والعروض السياحية المتاحة عبر البلاد، ومن ضمنهم خالد الزدجالي، مدير مكتب عمان للمؤتمرات الذي أعلن عن تأسيسه حديثا بإشراف وزارة السياحة في عمان.

وكانت الوزارة قد ركّزت على قطاع اللقاءات والحوافز والمؤتمرات والمعارض كمحور أساسي للنمو في المستقبل وسيعززه افتتاح مركز عمان للمؤتمرات في مسقط، الذي سيتضمن الى جانب قاعات المعارض وتسهيلات المؤتمرات، أربعة فنادق تتيح 1100 غرفة في العاصمة.

كما ستشهد عمان نموا بارزا في قطاع الفنادق مع افتتاح أكثر من ألفي غرفة فندقية في العام 2016 في مواقع مختلفة من السلطنة. وبحلول العام 2020، تأمل السلطنة أن يصل عدد الغرف الى 20 ألف مع تنامي الطلب وأعداد الزوار لاستكشاف البلاد.