دبي – مينا هيرالد: في إطار تعريف ممثلي مجتمع الأعمال في دبي بالقوانين والتشريعات التي تنظم بيئة العمل في الإمارة، وتسهل على الشركات ممارسة الأعمال بسهولة ويسر، نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي مؤخراً في مقرها ورشة عمل حول آخر التطورات في قانون العمل في دولة الإمارات والتغيرات التي طرأت على علاقات العمل.

وحضر ورشة العمل مهتمون من أعضاء غرفة دبي ومحامون وممارسو المهنة القانونية ومستثمرين ومستشارون ومدراء وأصحاب الشركات ومدراء موارد بشرية، حيث ساهمت الورشة بتعريف المشاركين بمراسيم وزارة العمل الجديدة في الدولة، والاطلاع على عقود العمل الجديدة من وزارة العمل بالإضافة إلى آخر التطورات التي طرأت على علاقات وقانون العمل.

وأدار ورشة العمل ريبيكا فورد، شريك في شركة “كلايد اند كو”، وسامانثا إيلابي، محامية في شركة “كلايد اند كو”، وبن براون، محامي في شركة “كلايد اند كو” حيث سلطوا الضوء على الإطار القانوني للتوظيف في دولة الإمارات بما فيها المناطق الحرة، وشرح مفصل عن المراسيم الثلاثة الجديدة لوزارة العمل، والتطورات المستقبلية في هذا المجال.

وأشارت جهاد كاظم، مدير إدارة الخدمات القانونية في غرفة دبي إلى أن سوق العمل في الإمارات تسير بنمط تصاعدي نتيجة مسيرة النمو والازدهار التي تعيشها الدولة، وبالتالي فإن الطلب على القوى العاملة في تزايد مستمر، مشيرةً إلى الحاجة إلى فهم الأطر القانونية التي تنظم سوق العمل والتوظيف في الدولة.

ولفتت كاظم إلى أن الورشة التي نظمتها الغرفة تكتسب أهمية متزايدة وخصوصاً لمجتمع الأعمال والأيدي العاملة، حيث تساعدهم في الحفاظ على حقوقهم وواجباتهم وخصوصاً فهم البيئة القانونية المتعلقة بالتوظيف في الدولة بالإضافة إلى خلق بيئة ملائمة لتعزيز وعي مجتمع الأعمال.

وبدورها قالت ريبيكا فورد:” إننا في “كلايد اند كو” سعداء للتعاون مع غرفة دبي لتعريف المشاركين ومجتمع الأعمال في دبي بآخر تطورات قانون العمل في دولة الإمارات ومراسيم وزارة العمل الجديدة في الدولة.”

وتدعم غرفة دبي نمو الأعمال في الإمارة، وتعمل على الدوام لخلق بيئةٍ محفزةٍ لها من خلال تنظيم الندوات وورش العمل التي تعزز وعي وثقافة مجتمع الأعمال حول أبرز مستجدات الأعمال، والقوانين التي تنظم بيئة الأعمال.