أبوظبي – مينا هيرالد: أعلنت مجموعة أغذية ش.م.ع، إحدى الشركات الرائدة في صناعة الأغذية والمشروبات بدولة الإمارات العربية المتحدة، عن نتائجها المالية للربع الأول من العام 2016 حيث سجّلت ارتفاعاً في صافي الأرباح بنسبة 14 بالمئة ليصل إلى 68 مليون درهم مقارنةً بالفترة ذاتها من العام 2015، بينما ارتفع صافي الإيرادات بنسبة 12 بالمئة ليصل إلى 486 مليون درهم، بفضل نمو مبيعات وحدات المياه والدقيق ومنتجات الألبان، بدعم قوي من شركة “البيان للمياه” التي كانت “أغذية” قد استحوذت عليها مؤخراً.
وفي هذه المناسبة، قال سعادة المهندس ظافر عايض الأحبابي، رئيس مجلس إدارة مجموعة “أغذية”: “نمضي قُدُماً في تنفيذ خططنا المستقبلية بعد التغييرات المهمة التي شهدناها خلال العام 2015. وقد أحرزنا تقدماً جيداً في وضع استراتيجيتنا الجديدة موضع التنفيذ، ولا تزال توقعاتنا إيجابية للفترة المتبقية من العام بالنظر إلى الأداء الجيد لعلاماتنا التجارية الرائدة في قطاع السلع الاستهلاكية. وتتمتع ’أغذية‘ بكافة المقومات والإمكانات التي تؤهلها لمواصلة التوسع والنمو على المستوى الإقليمي بالرغم من الظروف الصعبة التي يمر بها السوق.”
من جهته، قال إقبال حمزة، الرئيس التنفيذي لمجموعة “أغذية”: “سجلت ’أغذية‘ بداية قوية جداً خلال العام الجاري، محققةً أرباحاً فصلية غير مسبوقة ونمواً قوياً في إيراداتها بفضل تحسن أداء وحدات أعمالها الرئيسية. وقد بدأت شركة البيان للمياه مساهمتها المتوقعة في نمو وحدة أعمال المياه، كما شهدت اتفاقيتنا مع ’مجموعة العليان‘ السعودية بدء توزيع منتجات الدقيق على مستوى متاجر التجزئة في المملكة خلال مارس الماضي. ولا تزال ميزانيتنا العمومية متينة ومستقرة، ونمتلك كافة الإمكانات التي تتيح لنا تنفيذ استراتيجيتنا الجديدة ومواصلة السير على مسار النمو.”
وسجل قسم الأعمال الزراعية، الذي يقوم بإنتاج وتوزيع دقيق المطاحن الكبرى والأعلاف الحيوانية من علامة “أجريفيتا”، صافي إيرادات بلغت 282 مليون درهم، بزيادة نسبتها 2 بالمئة مقارنةً بالربع الأول من العام السابق. وارتفع صافي أرباح القسم بنسبة 9 بالمئة إلى 72 مليون درهم، والذي يعزى إلى ارتفاع مبيعات الدقيق وتحسن هامش الربح الإجمالي نتيجة انخفاض أسعار السلع إلى جانب تحسن مزيج المبيعات.
وواصل قسم الأعمال الاستهلاكية، الذي ينتج ويوزع علامات تجارية استهلاكية مثل “العين للمياه” و”البيان للمياه”، التي تنتج عبوات المياه المعبأة سعة 5 جالونات، ومياه الينابيع الطبيعية “ألبين” ومنتجات الألبان الطازجة “يوبليه” وعصائر الفواكه “كابري صن” إلى جانب عصائر “العين” الطازجة ومعجون الطماطم “العين” والخضروات المجمّدة، أداءه المتميّز محققاً بدايةً قويّة في العام 2016، حيث ارتفع صافي إيراداته بنسبة 28 بالمئة ليصل إلى 204 مليون درهم، بالمقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، بفضل النمو المضاعف في مبيعات قسم المياه ومنتجات الألبان الطازجة. وارتفع صافي أرباح القسم بمقدار الضعف تقريباً ليصل إلى 20 مليون درهم مدفوعاً بارتفاع حجم المبيعات وتحسن هوامش الربح نتيجة تحسن كفاءة الإنتاج وانخفاض أسعار المواد الأولية.
وكانت مجموعة “أغذية” قد أعلنت مؤخراً عن دخولها في مشروع استثماري مشترك مع شركة “الوافر للخدمات التسويقية” الكويتية، بهدف إنشاء مصنع في الكويت لتعبئة المياه والذي من المتوقع أن يدخل حيز الإنتاج خلال النصف الثاني من العام 2017 على أن تحمل العبوات إسم “مياه العين”، إحدى العلامات التجارية المعروفة التابعة لمجموعة “أغذية”.