دبي – مينا هيرالد: للمرة الأولى، يقدّم المبنى رقم 10 في سيتي ووك، هذا المشروع المستحبّ الذي يشهد طلباً عالياً، فرصة فريدة لامتلاك عقار حر في أحد الأحياء الأكثر حصرية بدبي، إذ أعلن اليوم عن قبوله عروض العطاءات.

تؤمّن الشقق الراقية الفاخرة في سيتي ووك، التي تديرها “كور”، الشركة التابعة لمؤسسة “سافيلز” العقارية البريطانية في دولة الإمارات، وتطوّرها مجموعة “مراس” القابضة، موقعاً ممتازاً للسكن والعمل والتسلية، للأفراد الذين يبحثون عن مكان يجمع أفضل الخدمات.

تتّسم المساحات بعنصر مميّز، بما أنّها مؤلّفة من مبانٍ منخفضة أو متوسطة الارتفاع، لتؤمّن للمرة الأولى مفهوماً من هذا النوع لامتلاك العقارات في جميرا. وباعتبارها أحد أولى المشاريع السكنية المتوفرة للبيع في سيتي ووك، تُعتبر شقق المشروع رقم 10 مساحات عالمية المستوى تسعى إلى تغيير وجه الملكية الشرائحية الحرة في المدينة، بفضل عروض السكن وأسلوب الحياة المميّزة التي تقدّمها وأسعارها التنافسية.

أفضل الخدمات

شدّدت تقارير أعدّتها شركة “كور” مؤخراً على الحاجة المتنامية إلى مشاريع حضرية ملائمة للمشاة بدبي على غرار المشروع رقم 10 في سيتي ووك، بحيث تؤمّن بيئة عيش مميّزة وإبداعية، تشبه تلك التي حقّقت النجاح في عواصم عالمية أخرى شأن لندن ونيويورك.

يسهّل المشروع رقم 10 بكل سلاسة وبساطة نزعة التحوّل الجديدة التي تشهدها المشاريع السكنية بدبي، من مدينة كبيرة تكثر فيها ناطحات السحاب إلى مشاريع ملائمة أكثر للعيش وعلى نطاق أصغر أقرب من الناس. يستطيع الشاري المُدرك أن يستثمر الآن في مشروع سكني حضري مستوحى من الثقافة الأوروبية، يسهل النفاذ منه إلى الشريان الحيوي الأبرز في المدينة، ألا وهو شارع الشيخ زايد، كما إلى دبي مترو، وحيّ الأعمال وسط المدينة، ومجمّع دبي مول المرموق والعالمي.

يقع المشروع على بُعد خطوات قليلة من أروع الشواطئ الطبيعية بدبي، لذا لن يختبر المقيمون أرقى أسلوب حياة حضري فحسب، بل سينعمون أيضاً بأفضل الأجواء التي تبعث على الهدوء والاستجمام في صخب المدينة.

أسلوب حياة حضري جديد

تخيّل أن تستيقظ صباحاً في قلب المدينة وتجد العالم برمّته بمتناول يديك. هذا الحلم سيتحوّل إلى حقيقة في المشروع رقم 10 في سيتي ووك، إذ يؤمّن الموقع المثالي لاختبار أسلوب حياة استثنائي بكل ما للكلمة من معنى.

يستطيع المقيمون في هذا الحي التنويه عن أنفسهم أثناء التنزّه على الممشى النابض بالحياة والمساحات العامة المفتوحة والفسيحة، المزدانة بذوق رفيع بالقطع الفنية والمنحوتات الحضرية التي تشكّل خلفية تفيض بالرُقي والأناقة. أمّا عشّاق التسوّق أو ذوّاقة الطعام، فبإمكانهم اكتشاف تشكيلة واسعة من المتاجر والمطاعم والمقاهي المرموقة، مباشرة تحت سكنهم في هذه المباني متعدّدة الاستخدامات.

في هذا الصدد، قال الرئيس التنفيذي دايفيد جودشو لشركة “كور سافيلز”: “يسرّنا أن نعلن أنّ الشاري اليوم أمامه فرصةُ امتلاك العقارات ملكية حرة في جميرا، بشراء الشقق في أحد العناوين الأكثر حصرية بدبي في سيتي ووك. سبق أن أثبت مشروعنا السكني أنّه يلاقي شعبية كبيرة ونحن واثقون بأنّ هذا النجاح سيستمرّ، بما أنّنا بدأنا رسمياً بقبول العطاءات لهذه الوجهة السكنية المفعمة بالحركة والحياة”.

مزايا الشقق الفريدة

أنيقة، وجميلة، ومُتقنة التصميم، هذه الشقق ووحدات الدوبلكس الفاخرة تؤمّن أفضل خدمات السكن الحضري في مشروع سكني خاص وأنيق وهادئ.

قامت شركة الهندسة المعمارية المعروفة عالمياً “وودز باجوت” بتصميم 81 شقة حصرية من هذه الشقق الفسيحة. فجاءت الشقق الأنيقة المؤلّفة من غرفة نوم واحدة أو غرفتين أو ثلاث أو أربع غرف مزوّدة بأرضيّات خشبية، وواجهات زجاجية تمتد من الأرض إلى السقف، وأدوات كهربائية أوروبية متكاملة، وحمّامات معاصرة تشبه السبا، وغرف مفتوحة على بعضها، كما أنّ كل شقّة مرفقة بشرفة أو ترّاس. وتضمّ الشقق أيضاً غرفة للخادمة شبيهة بالاستوديو مع نوافذ مفتوحة ومدخل مستقل.

تشمل هذه المساحات ديكورات صُمّمت خصيصاً لتناسب أسلوب الحياة الحديث، فجمعت بين الخشب الصلب والحجر والفولاذ على أفضل نحو لتشكّل قمّة الأناقة، مستعينةً بألوان معاصرة عصيّة على الزمان. صُمّمت كل لمسة نهائية بدقّة وإتقان لتعكس جمالية مدروسة طبيعية وبارزة وملائمة للذوق المميّز الذي يتمتّع به الفرد الحضري.