دبي – مينا هيرالد: أعلنت “وورلد ريميت”، احدى أسرع شركات التكنولوجيا نموا في المملكة المتحدة، اليوم عن شراكتها مع مركز الإمارات العربية المتحدة للصرافة، العلامة التجارية الرائدة في مجال التحويلات المالية العالمية وتداول العملات الأجنبية. وتهدف الشراكة الى تقديم خدمة التحويلات المالية الفورية لزبائن “وورلد ريميت” في العديد من الأسواق الناشئة.
ومن خلال هذه الشراكة، أصبح باستطاعة زبائن “وورلد ريميت” ارسال التحويلات المالية الفورية، التي يتم استلامها نقدا، الى أيّ من فروع مركز الامارات العربية المتحدة للصرافة في المملكة المغربية واوغاندا ورواندا وكينيا وزامبيا. وسيتم لاحقا توسيع نطاق الخدمة لتشمل باقي الدول في افريقيا وآسيا والشرق الأوسط.
يتيح تطبيق “وورلد ريميت” للمستخدمين سهولة ارسال التحويلات المالية الفورية لأهلهم وأصدقائهم في أكثر من 125 دولة حول العالم. وتبلغ نسبة التحويلات المالية عبر التطبيق أكثر من 400 ألف حوالة في الشهر الواحد.
يقدم مركز الامارات العربية المتحدة للصرافة لزبائنه العديد من خدمات التحويلات المالية، حيث يمتد نشاطه على الصعيد العالمي في جميع القارات الخمس عبر فروع مباشرة، يزيد عددها على 800 مكتب في 31 دولة، اضافة الى علاقات مباشرة مع أكثر من 140 مصرفا مراسلا حول العالم.
وقد جرى دمج مركز الامارات العربية المتحدة للصرافة مع نظام الدفع من “وورلد ريميت” (WorldRemit Payout API)، الذي يعتبر من أحدث أنظمة معالجة الطلبات في العالم والمصمم باستخدام تكنولوجيا “رستفول” (RESTful).

تعليقا على الشراكة، قال السيد بروموث مانغات، الرئيس التنفيذي لمركز الامارات العربية المتحدة للصرافة: “كاحدى أهم العلامات التجارية في قطاع التحويلات المالية وتداول العملات الأجنبية، يسرنا أن نتعاون مع أحد أسرع المؤسسات نموا في قطاع التحويلات المالية. سوف تتيح شراكتنا الفرصة لشركة “وورلد ريميت” في الاستفادة من شبكتنا الواسعة.”
من جهته قال السيد اسماعيل أحمد، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة وورلد ريميت: “نحن ملتزمون في اعطاء الأفراد حرية ارسال الأموال في أي مكان وزمان. ومن خلال شراكتنا مع مركز الامارات العربية المتحدة للصرافة، سوف نتيح الفرصة لزبائننا في استخدام العديد من خيارات التحويل المالي ضمن نطاق جغرافي أوسع، ليشمل أسواقا جديدة وواعدة.”