دبي – مينا هيرالد: استعرض ماركوس أوبرلين، الرئيس التنفيذي لشركة فارنيك السويسرية لإدارة المرافق التي يقع مقرها الرئيسي في دبي، رؤيته الخاصة لقطاع إدارة المنشآت خلال الفترة القادمة، وذلك ضمن حدث خاص نظمته هيئة كهرباء ومياه دبي مؤخراً بالتعاون مع المجموعة البيئية لمجلس الأعمال السويسري.

واستضاف هذا الحدث أكثر من 100 من كبار المسؤولين والتنفيذيين السويسريين والخبراء في مجال توفير الحلول المستدامة، وذلك بحضور سعادة سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي؛ وسعادة كريستيان واتس، القنصل العام لسويسرا في دبي والإمارات الشمالية؛ واللذان ألقيا الكلمة الافتتاحية أمام حشد من كبار رجال الأعمال والمسؤولين من الشركات السويسرية المتخصصة في الطاقة والمياه والبيئة.

وشكل الحدث منصة مميزة لتبادل الخبرات والتجارب الناجحة والمساهمة في دهم استراتيجية هيئة كهرباء ومياه دبي لتحقيق أهداف رؤية دبي 2021 في مجال الاستدامة والبيئة.

وأكد ماركوس أوبرلين خلال حديثه أن تركيز مدراء ومالكي الأبنية خلال الفترة القادمة سينصب نحو زيادة الفعالية من حيث التكلفة وكفاءة الطاقة من خلال الاعتماد على أحدث حلول الاستدامة والتكنولوجيا والابتكار والتي ترتبط ارتباطاً وثيقاً.

وأضاف أوبرلين بالقول: “يمكن توفير الأموال عبر تقليل كمية المياه التي نستخدمها أو عبر تقليل كمية النفايات وتعزيز قدرتنا على إعادة الاستخدام وإعادة التدوير، أما إذا قمنا بتقليل كمية الطاقة التي نستهلكها، فإننا سنوفر الأموال ونساهم في التقليل من الانبعاثات الكربونية أيضاً. ولهذا فإن المساهمة في الاستدامة البيئية واجب أساسي ضمن مسؤولياتنا ويجب على الجميع المساهمة بلا استثناء”.

ومن حيث التكنولوجيا والابتكار، فإن الفوائد التي ستعود على مالكي المباني الذكية التي تستخدم الحلول الذكية ستكون أكبر بالتأكيد. ويمكن لأدوات القياس مثل برنامج Optimizer لشركة فارنيك على سبيل المثال أن تقوم بتقييم استهلاك الطاقة والمياه وإدارة النفايات في أحد الأبنية ومقارنتها مع مبنى آخر مماثل.

وكانت شركة فارنيك قد تعاونت مؤخراً مع شركة إكسيو Exeo، أحد أبرز شركاء شركة جوجل العالمية في مجال التطبيقات لطرح تطبيق إلكتروني لتسجيل حضور ومغادرة موظفيها الذين يبلغ عددهم أكثر من 3500 شخص.

وتتضمن المرحلة المقبلة من استراتيجية شركة فارنيك إطلاق العديد من الساعات الذكية والهواتف الذكية المزودة بتطبيق تسجيل حضور ومغادرة الموظفين بالاعتماد على خرائط جوجل.

ومن خلال مجموعة من تطبيقات جوجل المخصصة لحلول الأعمال، سوف تعمل شركة إكسيو (Exeo) على تطوير تطبيقات إلكترونية لشركة فارنيك تتيح لها الوصول إلى المعلومات المتوفرة مع التقارير في الوقت الحقيقي، بحيث يمكن للأشخاص المصرح لهم في شركة فارنيك الوصول إلى ثروة من البيانات المهمة، ولكن دون الحاجة إلى الذهاب من الموقع إلى المكتب وبالعكس مما يسهم في توفير الكثير من الوقت.

ويمكن في الحالات الأكثر إلحاحاً الاستفادة من خاصية إرسال النصوص ودردشة الفيديو وتبادل الصور، بالإضافة إلى مشاركة البيانات والتقارير بسهولة بين الفنيين في الموقع ومقر الإدارة والعملاء.

وتشمل الأنظمة التحليلية القائمة على الحوسبة السحابية إمكانية مراقبة الأصول الهامة عن بعد من قبل الفنيين في مختلف الأمكنة، وتعمل هذه الأنظمة على تنبيههم في حال حصول أي مشاكل.

وبهذا السياق قال أوبرلين: “يمكن أن يكون التنبيه متعلقاً بالاهتزاز أو درجة الحرارة أو الضغط أو الرطوبة على سبيل المثال. فالمباني المعقدة أصبحت اليوم عالية التقنية وتعمل وفق الجيل القادم من أنظمة إدارة الممتلكات (PMS). ولهذا فإن الوقت حساس للغاية لتقديم الأداء الأمثل، فالثواني القليلة عامل مهم للغاية في حالات حدوث تماس كهربائي أو تسرب المياه في بناء تبلغ قيمته نحو 250 مليون دولار على سبيل المثال”.

وأشار خلال حديثه إلى توقعات كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية بأن ارتفاع درجات الحرارة العالمية بمقدار 2.5 درجة مئوية، فإنه سيكلف الاقتصاد العالمي 24 تريليون دولار بحلول عام 2100 والتي تنتج بمعظمها عن تعويضات التأمين عن الأضرار الناجمة عن الفيضانات وإنفاق الخزينة العامة على بناء دفاعات جديدة أكثر قوة.