دبي – مينا هيرالد: في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله لتحويل دبي إلى أذكى مدينة في العالم، أطلقت مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، النظام الذكي لتأهيل وتسجيل الأعضاء على بوابة التوريد الذكي للمشتريات الحكومية، المبادرة الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، بالتعاون مع “تجاري”.

ويأتي عقد الورشة ضمن جهود المؤسسة الرامية إلى تعزيز إدارة عمليات تسجيل وتأهيل الأعضاء بالأساليب الحديثة والذكية، وتوفير منصة شاملة على الموقع الإلكتروني تعمل وفق خطة محددة بحيث تدعم استراتيجية الحكومة الذكية، وتفعيل آلية حصول الشركات من دولة والمنطقة على فرص المشتريات وصفقات الجهات الحكومية بإمارة دبي.

وحضر الورشة 50 جهة حكومية وشبه حكومية وعدد من ممثلي القطاع الخاص، إلى جانب تواجد ما يزيد عن 350 عضو من أعضاء مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، الذين تمكنوا من الاطلاع على المزايا الحديثة حول منظومة التوريد الذكي، والتعرف على أفضل الفرص الاستثمارية والتعاقدات مع أبرز الجهات المحلية، وتبادل الحديث والوعي مع فريق عمل تجاري لمعالجة أي موضوع يتعلق بالبوابة من منظور التكنولوجيا.

وبهذه المناسبة، قال سعيد مطر المري، نائب المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة: “تهدف الورشة التي تنظمها المؤسسة إلى تسليط الضوء على دور الأنظمة المركزية المتوفرة عن طريق تجاري “بوابة التوريد الذكي” للمشتريات والتعاقد، وتفعيل دور الأنظمة المركزية للمشتريات لتكون نقطة الوصول الموحدة لقطاع الأعمال الصغيرة والمتوسطة للفرص بامارة دبي، بدءً من التسجيل والتأهيل ومروراً بمراحل المشاركة وفرص الحصول على التعاقدات الحكومية، وشملت الورشة عرض مزايا شعار العضوية لأعضاء المؤسسة، وكيفية استخدامه في الرسائل الرئيسية، وفي التواصل مع الجهات الرسمية وفي المحافل والفعاليات المحلية والدولية”.

وأضاف المري: “ستعمل المبادرة الذكية في تسهيل الإجراءات ومزاولة الأعمال في العقود المدرجة ضمن تجاري، التي تتوزع على أكثر من 30 قطاعا متنوعاً، علماً بأن أبرز العقود عبر بوابة تجاري تتركز حول الخدمات العامة، وقطاع الفنادق والضيافة، وقطاع السياحة والسفر، ومجالات الدعاية والإعلان، والتصميم الداخلي من الديكور والأثاث، والتوريدات العامة مثل: المنتجات القرطاسية، ومواد التموين، والخدمات الاستشارية والتدريب، وغيرها من القطاعات الحيوية الأخرى”.

وأكد المري أن الورشة تخدم أهداف المؤسسة في تطوير ريادة الأعمال في دولة الامارات، والعمل بالتوازي مع توجهات حكومة دبي الرئيسية، والمتمثلة في تعزيز التنافسية ورفع مؤشر سهولة ممارسة الأعمال بالدولة ورفع درجة الإمارات في المؤشر العالمي لريادة الأعمال والتنمية تماشياً مع رؤية دبي 2021.

ومن الجانب ذاته، قال مروان آل ناصر، مدير أول برنامج المشتريات الحكومية: “سلطت الورشة الضوء على الفرص المتاحة لأعضاء الشركات الصغيرة والمتوسطة لنمو مجال أنشطتهم التجارية في التعامل مع متطلبات الدوائر المختلفة بحكومة دبي، والاستفادة من الفرص عبر بوابة “تجاري” وكيفية تقديم عروض الأسعار، وخطوات الشراء الإلكترونية. شهدت الورشة عرضاً لعدد من ممثلي الجهات الداعمة من مثل: بلدية دبي – هيئة الصحة – المنطقة الحرة لجبل علي، وغيرها من الجهات الأخرى، وناقشت الورشة سلسلة من المواضيع ضمن الحوار المفتوح مع ممثلي الجهات الحكومية من إدارات المشتريات والعقود، وأعضاء المؤسسة بحضور ممثلي من مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وشركة تجاري”.

وتم خلال ورشة العمل تكريم أفضل الموردين من أعضاء المؤسسة تفاعلاً على نظام تجاري لعام 2015، بحضور سعادة مروان النقي، رئيس مجلس إدارة تجاري والسيد سعيد مطر المري، والسيد مروان ابراهيم آل ناصر. وتم تكريم الشركات الأكثر تفاعلاً في “بوابة تجاري”، وهي: استديو بربل باتش، وشركة بيتا لتكنولوجيا المعلومات (ش.ذ.م.م)، برينـــت هاوس لمستلزمات الكمبيوتر.