أبوظبي – مينا هيرالد: حصل مشروع “ريم مول” الوجهة الرائدة في عالم تجارة التجزئة والترفيه والمطاعم في العاصمة الإماراتية أبوظبي، على تقييم بدرجة لؤلؤتين لمرحلة التصميم وفقاً لنظام التقييم بدرجات اللؤلؤ من برنامج إستدامة الذي أطلقه مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني لتحقيق رؤية بناء عاصمة عالمية حديثة ومستدامة. ويقوم المجلس من خلال هذه المبادرة بدعم وتعزيز تطبيق معايير البرنامج من خلال منح تقييم بدرجات اللؤلؤ على مختلف مراحل المشاريع التطويرية في الإمارة وذلك للمساهمة في إنشاء مجتمعات عمرانية متكاملة ومستدامة تراعي أربعة محاور رئيسية وهي المحور الاقتصادي والمحور البيئي والمحور الاجتماعي والمحور الثقافي.

يتم من خلال نظام التقييم بدرجات اللؤلؤ من برنامج إستدامة مراجعة وتقييم كافة مراحل أي مشروع والتي تبدأ بمرحلة التصميم ثم مرحلة البناء وانتهاءً بمرحلة التشغيل لضمان توافق المشاريع في جميع المراحل بمتطلبات النظام التي أعدها المجلس وفقاً لأحدث الأنظمة والممارسات العالمية. ويعتبر حصول مشروع “ريم مول” على تقييم بدرجة لؤلؤتين لمرحلة التصميم إنجازاً متميزاً يعكس مدى التزام فريق عمل المشروع بكافة المعايير والمتطلبات.

ومنذ انطلاق المشروع الذي تم تقدير تكلفته بحوالي المليار دولار، حرص القائمون عليه على تحقيق كافة متطلبات برنامج إستدامة وتخطِّي الحد الأدنى لتلك المتطلبات للحصول على تقييم أعلى من لؤلؤة واحدة بحسب نظام التقييم بدرجات اللؤلؤ وهو بالفعل ما تم تحقيقه.

وتعليقاً على هذا الأمر، قال الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة الفروانية السيد/ شين إلدستورم: “لقد سعينا منذ بداية المشروع إلى الالتزام بمتطلبات ومعايير برنامج استدامة. ولم ننجح في ذلك فقط بل تخطينا الحد الأدنى من تلك المتطلبات والمعايير التي وضعها المجلس لتحقيق رؤية 2030”.
وأضاف قائلاً: “إننا نفتخر بحصولنا على تقييم بدرجة لؤلؤتين لمرحلة التصميم من برنامج استدامة لمشروع “ريم مول”، ويعتبر هذا الإنجاز ثمرة للجهود التي بذلها فريق عمل المشروع وفقاً لاستراتيجيات مستدامة تم إعدادها خلال مرحلة التصميم لهذا المشروع والذي يهدف أن يكون واحداً من المراكز التجارية الكبرى المتميزة والرائدة في المنطقة ضمن فئة المشاريع المستدامة”.

ومن جهته، قال محمد الخضر، المدير التنفيذي لقطاع التطوير العمراني وإستدامة في مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني: “استحق مشروع “ريم مول” الحصول على تقييم بدرجة لؤلؤتين لمرحلة التصميم من برنامج استدامة بجدارة، وهو ما يعكس التزام فريق عمل المشروع بمتطلبات ومعايير برنامج استدامة في إطار المحاور الأربعة الأساسية التي يقوم عليها نظام التقييم بدرجات اللؤلؤ، حيث تم بنجاح تحقيق التكامل بين هذه المحاور من خلال تلبية المتطلبات الخاصة بإدارة المياه والطاقة والنفايات واستخدام المواد المحلية.”
وأضاف الخضر: “تجدر الإشارة إلى أنه كان بإمكان القائمين على المشروع الاكتفاء بتحقيق متطلبات الحد الأدنى من درجات التقييم وهو “لؤلؤة واحدة” نظراً لكونه مشروع ممول من القطاع الخاص، إلا أنه تخطى ذلك وحصل على درجة لؤلؤتين إيماناً منهم بأهمية تطبيق معايير الاستدامة. ونود التأكيد على أننا سندعم سير العمل في هذا المشروع وسنتابعه للتأكد من الالتزام في مرحلة البناء بالمتطلبات التي تم إقرارها في مرحلة التصميم”.

مشروع صديق للبيئة

تم تصميم “ريم مول” منذ البداية كمبنى ذي كفاءة عالية ليكون مشروعاً صديقاً للبيئة ونموذجاً لتوفير الطاقة بشكل عام. وعلى هذا الأساس تمت دراسة تصميم الجدران والسقف والزجاج بعناية مع استخدام مواد عزل فعالة ومواد عالية الجودة، بالإضافة إلى نظام تكييف الهواء وأنظمة الإضاءة عالية الكفاءة. علاوة على ذلك، كان لترشيد استهلاك المياه نصيباً كبيراً من الاهتمام حيث تم إدراج أنظمة وأجهزة للري ذات كفاءة عالية في التصميم للحد من استهلاك المياه الصالحة للشرب في المشروع.

ومن منطلق الرؤية المستقبلية، سيتم تطبيق تدابير مستدامة وحاسمة أثناء مرحلة البناء. ويشمل ذلك، على سبيل المثال، إعادة تدوير ما لا يقل عن 70% من نفايات البناء في موقع المشروع. كما سيتم الحصول على 20% من مواد البناء من مصادر ضمن نطاق 500 كم من الموقع لتقليل المسافة اللازمة لنقل هذه المواد وتلوث الهواء الناجم عن عملية النقل.

الجدير بالذكر أن “ريم مول” يتمتع بموقعٍ استراتيجي مميّز ضمن المنطقة التجارية والسكنية الجديدة في جزيرة الريم، وسيقدم لزواره تجربة فريدة من نوعها تجمع بين التسوق والأنشطة الترفيهية المتنوعة، مما سيساهم في تعزيز أسلوب حياة راقٍ وعصري في أبوظبي. ويضمّ المشروع أكثر من 450 متجراً و85 مطعماً ومجموعة متنوعة من المراكز الترفيهية وهايبر ماركت وأربعة متاجرَ كبرى ومجمع لصالات السينما ومطاعم ومنطقة داخلية ستضم أكبر حديقة ثلجية داخلية مغطاة في العالم. وسيتيح “ريم مول” بموقعه المتميز في الجزيرة سهولة الانتقال من وإلى مدينة أبوظبي، وسيشتمل المول أيضاً على مواقف سيارات كافية لضمان راحة الزوار.

ومن المتوقع أنّ يتمّ افتتاح “ريم مول”، الذي يتم تطويره من قبل “الشركة الوطنية العقارية” و”شركة المشاريع المتحدة للخدمات الجوية” في عام 2018.