دبي – مينا هيرالد: أعلنت ’إسيت‘، الشركة العالمية الرائدة في مجال البرمجيات الأمنية الاستباقية ومنتجات الحماية، عن احتلال منتجاتها للمكانة الأولى بلا منازع مع تحقيقها لأعلى المعدلات في مجال الحماية من الرسائل المزعجة. وجاء هذا الإعلان عقب قيام اثنتين من هيئات الاختبار المستقلة، ’فايروس بوليتين‘ و’أيه في كومباراتيفز‘، مؤخراً بنشر نتائج اختباراتهما المتعلقة بموضوع الحماية من الرسائل المزعجة؛ حيث أظهرت نتائج اختبارات كلا الطرفين تصدر منتجات ’إسيت‘ لقائمة الحلول الأمنية الأعلى تقييماً. وخضع برنامج ’إسيت ميل سيكيوريتي‘ الخاص بمخدم ’مايكروسوفت إكستشينج سيرفر‘ لأحدث نسخة من ’اختبار فايروس بوليتين‘، في حين خضع برنامج ’إسيت سمارت سيكيوريتي‘ لاختبار برمجيات مكافحة الرسائل المزعجة من ’أيه في كومباراتيفز‘.
وبهذا الصدد، قال نيو نيوفيتو، العضو المنتدب لشركة ’إسيت الشرق الأوسط‘: “لطالما كانت سلامة عملائنا بمثابة ركيزة أساسية بُنيت عليها ’إسيت‘ وتعكس نتائج هذه الاختبارات المحايدة جهودنا المستمرة لمواصلة التطوير والاستثمار في منتجات جديدة ومبتكرة. ونظراً لتطور محتوى البريد الإلكتروني المزعج، وخاصة فيما يتعلق بالدقة المتزايدة للعناصر النحوية والإملائية، تفسر العديد من الخوادم البريد المزعج الوارد كرسائل بريد إلكتروني حقيقية. وتظهر نتائج الاختبارات هذه مدى تطور ومرونة وقوة أداء وموثوقية منتجات ’إسيت‘ في مجال تمييز رسائل البريد الإلكتروني الحقيقية عن المزعجة”.
وقامت مجلة ’فايروس بوليتين‘ باختبار 18 من حلول أمن البريد الإلكتروني للأعمال. وسجل برنامج ’إسيت ميل سيكيوريتي‘ المخصص لمخدم ’مايكروسوفت إكستشينج سيرفر‘ معدلاً مذهلاً من 99.999% لاكتشاف الرسائل المزعجة التي بلغ عددها 177 ألف رسالة بريد إلكتروني، ليحصد بذلك جائزة ’فايروس بوليتين سبام+‘ الثالثة على التوالي لشركة ’إسيت‘.
وبدوره، قام مختبر ’أيه في كومباراتيفز‘ باختبار 12 من الحلول الأمنية الرائدة الخاصة بالمستهلكين، وفقاً لاقتراح مجلة الكومبيوتر الألمانية ’بي سي ماجازين‘، وذلك باستخدام القدرات المحلية لمكافحة الرسائل المزعجة في برنامج ’مايكروسوفت آوتلوك‘ كمعيار للاختبار. ومع مجموعة من 130 ألف رسالة بريد إلكتروني مزعج تقريباً، استطاع برنامج ’إسيت سمارت سيكيوريتي‘ تحقيق معدل اكتشاف لهذه الرسائل بلغ 99.96% ليفوز بالمركز الأول في اختبار مكافحة الرسائل المزعجة. وتضمن نص التقرير الصادر عن مختبر ’أيه في كومباراتيفز‘ التالي: “لقد وجدنا في تكامل برنامج ’إسيت سمارت سيكيوريتي‘ مع برنامج ’آوتلوك‘ مسألة بسيطة إلا أنها تتسم بقدر كبير من الفعالية في ذات الوقت، حيث يسمح هذا التكامل بتحديد الرسائل والعناوين غير المرغوبة بصورة سهلة للغاية. لقد قام البرنامج بحجب 99.96% من الرسائل غير المرغوبة خلال اختبارنا الخاص بتصفية الرسائل المزعجة، وهي النتيجة الأعلى التي يحققها أي منتج تم اختباره”.